دمشق    23 / 07 / 2017
المساعدات إلى الغوطة ليست الأولى  بعد أن سقطت نارياً: الجيش يستعد لاقتحام السخنة  حجب الثقة عن رئيسة مجلس الشعب: هل يؤسس لمرحلة جديدة في التعاطي؟  ساعة الحسم دُقت في الرقة ...الجيش يقض مضاجع الإرهابيين  ماذا حدث في المصرف الزراعي في اليعربية؟..40 مليون ليرة تختفي بوضح النهار!  جرود عرسال مقبرة فلول الإرهاب..بقلم: عمر معربوني  معركة عرسال وأعداء حزب الله  مصدر سعودي رفيع: بن نايف أدمن الكوكايين والملك لا يعتزم التنحي قريبًا  لماذا تعتقل تركيا أشخاصا يرتدون قمصانا تحمل كلمة بطل؟  كيف “استسلم” ترامب لبوتين؟.. بقلم: جورج عيسى  اتفاق وشيك..كوريدور تجاري جنوب سورية  خريطة الصراعات والمؤامرات العائلية بين حكام قطر والإمارات والسعودية  الكرملين يرد على مناقشة قانون أمريكي لفرض عقوبات على روسيا وإيران  بيع "السبايا" من جديد في العراق!  إسهام متواضع في مشروع كبير .../ 2 /.. بقلم: د.فايز الصايغ  روسيا قادرة على طرد أمريكا من سوريا باعتراف جنرال أمريكي كبير  اقتحام إسرائيلي واسع للمسجد الأقصى  موغيريني في الكويت لبحث الأزمة القطرية  ما السر في ثلاجة البيت الأبيض ليسرقها المتحدث باسمه ليلا!  طهران وبغداد توقعان مذكرة تفاهم للتعاون العسكري  

مال واعمال

2017-03-21 01:10:34  |  الأرشيف

نتنياهو في الصين... برفقة 90 رجل أعمال!

دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس، في خلال لقائه رئيس الوزراء الصيني في بكين، إلى بذل الجهود لتعزيز الاستقرار العالمي، في الوقت الذي خيّمت فيه على زيارته الخلافات السياسية التي تعصف بالحكومة في إسرائيل.

وخاطب نتنياهو نظيره لي كيكيانغ، قبل بدء اجتماعهما، قائلاً إن "هناك قدراً كبيراً من التشنج في العالم"، معلناً أن البلدين سيعملان على الدفع قدماً "بالأمن والسلام والاستقرار والرخاء".
ويقوم نتانياهو بزيارة للصين تستمر ثلاثة أيام، وذلك لمناسبة مرور 25 عاماً على إقامة علاقات ديبلوماسية بين البلدين. ومن المتوقع أن يلتقي، اليوم، الرئيس الصيني شي جين بينغ. ويرافق نتنياهو 90 رجل أعمال، وهو أكبر وفد اقتصادي إسرائيلي يزور الصين، بحسب التلفزيون الصيني الرسمي. والتقى الوفد الإسرائيلي بالرؤساء التنفيذيين للعديد من الشركات الصينية الكبرى، مثل عملاقي الإنترنت "بايدو" و"علي بابا"، بحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.
لكن الخلاف الذي اندلع بين نتنياهو وأحد شركائه الرئيسيين في الائتلاف الحكومي، قبل مغادرته إلى الصين، ألقى بظلاله على هذه الزيارة. وقال نتنياهو، أول من أمس، في حديث للإذاعة الإسرائيلية إنه سيتخلى عن اتفاقه مع وزير المالية موشيه كحلون، لتشكيل هيئة جديدة تحلّ مكان سلطة البث العامة الحالية. وأوردت وسائل الإعلام الإسرائيلية أنَّ نتنياهو أبلغ حكومته بنيته حلّ الائتلاف الحكومي الحالي، الذي يقوده حزبه "الليكود"، إن لم يمتثل كحلون لقراره، وهو تهديد يعتقد البعض أنه محاولة من نتنياهو لتأخير صدور قرار ظني محتمل بحقه في قضايا فساد.
وفي السياق نفسه، كان زعيم المعارضة الإسرئيلية إسحق هرتسوغ، قد أعلن سعيه إلى تشكيل تحالف بديل من دون نتنياهو وحزب "الليكود". وقال هرتسوغ، إن "هناك أكثر من 61 عضواً في الكنيست قد سئموا من نتنياهو، وسيكونون مسرورين ببناء تحالف مع رئيس حكومة جديد". وأشار إلى أنه سيعمل على "تغيير بنيامين نتنياهو برئيس وزراء معتدل، وذي مسؤولية". ووفق ما نقلت القناة السابعة الإسرائيلية، "يُجري هرتسوغ اتصالات من أجل حشد واسع داخل الكنيست، لسحب الثقة من الحكومة".
(الأخبار، أ ف ب)

عدد القراءات : 440

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider