دمشق    26 / 07 / 2017
معركة تطهير عرسال.. حقائق ونتائج  تشكيلة جديدة لمجلس إدارة السورية للتأمين  المقاومة في «عرش الربّ»... أرض المُشمُش والكَرَز  الرباعي يعود إلى التصعيد: على قطر أن تخفض صوتها  نتنياهو من الجولان: «داعش» يتراجع وإيران تملأ الفراغ  الأردن..تشييع مهيب للجواودة ... وتبريرات رسمية «باردة»  غضب ترامب يُصبّ على «وزير عدله» ... وتحقيقات «التواطؤ» مع موسكو مستمرة  مركز حميميم: دخول قافلة محملة بـ 10 أطنان من المساعدات إلى الغوطة الشرقية في ريف دمشق  «التغيير السلمي» يدعو إلى الحوار الداخلي.. و«الإرادة الشعبية»: أُغلق لوحده  الغلي بالماء طريقة جديدة لإجرام داعش  «الوطني الكردي»: هدفنا دولة اتحادية.. و«ب ي د» يريد السيطرة بالقوة  ضبط مكيفات وغسالات مهربة مصدرها تركيا.. وتهريب الموز «شغّال»  مرحلة جديدة تلوح في الشرق الأوسط ..عنوانها بداية نهاية الحرب في سورية  هل سيتم إعــــادة فتــــح أوتســـــتراد حرســـــتا ؟  توقعات بانخفاض كبير في أسعار السكر قريبا .. لهذه الاسباب  جون ماكين... نزعة الحروب الشريرة تملأ تاريخه.. بقلم :جيم كاري  واشنطن تكف يد الدوحة وتقصي الرياض!.. بقلم: إيفين دوبا  مقتل 4 مسلحين في اشتباكات مع القوات الأمنية في القاهرة  النواب الأمريكي يوافق بأغلبية ساحقة على فرض عقوبات على روسيا وإيران  الاتحاد الأوروبي يضع شروطا أمام تركيا  

مال واعمال

2017-04-12 22:24:06  |  الأرشيف

أسعار البطاطا وأخواتها من الخضراوات في سباق قياسي والحل!؟

تحولت مادة البطاطا إلى سلعة صعبة المنال، وهي التي كانت ملجأ للفقراء وذوي الدخل المحدود في ظل ارتفاع أسعار اللحوم بمختلف أنواعها، وكذلك ارتفاع أسعار بعض الخضراوات. وللأسف ورغم كل التصريحات الحكومية التي وعدت بتوفير المادة وتخفيض أسعارها إلا أن ردة الفعل كانت عكسية، فأسعارها ارتفعت من نحو 300-350 إلى 450-500 ليرة..!!.

السبب في كل ذلك وفق ما هو متداول يتمثل في قلة الكميات المطروحة في الأسواق نتيجة انخفاض الانتاج المحلي الذي يتوقع أن يعاود الارتفاع بعد أيام قليلاً، ومحدودية الكميات التي جرة استيرادها والتأخر في ذلك، هذا رسمياً أم واقعياً فإن هناك أسباب أخرى تظهر حالة الفوضى التي تعاني منها الأسواق المحلية، وهذا يؤكده ارتفاع أسعار جميع السلع، لاسيما الخضراوات التي حققت هذه الفترة مستويات غير مسبوقة، ففي العام الماضي لم تحقق أسعار مادة البندورة والخيار والكوسا والباذنجان وغيرها ما حققته هذا العام...فما السبب؟.

إن أهم خطوة يجب أن تعمل عليها وزارة التجارة الداخلية بالتعاون مع الوزارات الأخرى المعنية هي في تسهيل ودراسة سبل انسياب سريع وسهل للمنتجات الزراعية نحو الأسواق المحلية ومن مختلف المناطق، وهذا من شأنه توفير المادة بأسعار جيدة وتسويق منتجات الفلاح المحاصر والمعزول في المناطق التي تتواجد فيها المجموعات المسلحة، وغير ذلك فكل الإجراءات تبقى محدودة وذات تأثير مؤقت، والأهم أنها لا تتيح السلع والمواد أمام جميع المواطنين

عدد القراءات : 3619

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider