دمشق    25 / 02 / 2018
اخطأنا.. واصاب ترامب.. وانتظروا الاسوأ.. بقلم: عبد الباري عطوان  سفير هندي سابق: واجب سورية القضاء على الإرهاب في الغوطة  طهران: عملية أميركية منظمة لنقل داعش إلى أفغانستان  البنك الدولي: 226 مليار دولار خسائر سورية الاقتصادية الناتجة عن الحرب  صفقة العار بين مصر والكيان الصهيوني: كامب ديفيد اقتصادي  قرار محيط العاصمة.. بقلم: سامر ضاحي  «الصناعة» رخّصت لـ2299 مشروعاً برأسمال 522 مليار ليرة خلال 2017  الغربي: 11 رغيفاً صغيراً بدل 7 في كل ربطة.. والوزن لن يتبدل  نساؤكم حرث لكم .. بقلم: ميس الكريدي  نتنياهو: لن أترك منصبي  دمشق بين “2401” و “ضجيج الهاون”  موقع أميركي: “إسرائيل” تعزز دعمها للمجموعات المسلحة بهدف إطالة الأزمة السورية !  ترامب يدّعي أن جنود بلاده موجودين في سورية لهدف واحد فقط !  16 سورياً على الحدود التونسية الجزائرية  إلياس مراد يكشفُ سبب تأخّر نهوض الإعلامِ في سورية  ظريف: على الأمريكيين الوفاء بتعهداتهم  الحزب الشيوعي الصيني يتجه لإصلاحات وتغيير وزاري  ارتقاء 4 مدنيين وإصابة 10 آخرين جراء سقوط قذائف صاروخية أطلقتها المجموعات الإرهابية على مدينة سلحب بريف حماة  مخمور يقتل 9 أطفال في الهند  وصول وفد كوري شمالي رفيع المستوى إلى كوريا الجنوبية  

مال واعمال

2017-09-09 17:52:48  |  الأرشيف

حاجة سورية يومياً لتشغيل الكهرباء .. نحو 20 مليون متر مكعب من الغاز و 10 آلاف طن فيول



قال وزير الكهرباء ، محمد زهير خربوطلي ، إن القيمة التقديرية الأولية للأضرار المباشرة التي تعرض لها قطاع الكهرباء منذ بدء الحرب وحتى تاريخه، بلغت نحو 2000 مليار ليرة، مشيراً بشكل خاص إلى محطات توليد حلب البخارية، وزيزون، والتيم، ومحردة والزارة وتشرين.

 

وبيّن خربوطلي في حديثه يوم الخميس الماضي ، أن حاجة محطات التوليد من الوقود تصل إلى 20 مليون متر مكعب من الغاز و10 آلاف طن فيول يومياً، وذلك لتشغيل كامل المجموعات البخارية والغازية المتاحة البالغة استطاعتها 5000 ميغاواط تقريباً.


وأضاف: “تبلغ الاستطاعة المتاحة حالياً حسب كميات الوقود المتوافرة نحو 2100 ميغاواط، حيث بلغ وسطي كميات الفيول الموردة يومياً منذ بداية عام 2017 ولغاية تاريخه نحو 4800 طن يومياً، ووسطي كميات الفيول المستهلكة نحو 4300 طن يومياً، بينما بلغ وسطي كميات الغاز الواردة منذ بداية عام 2017 ولغاية تاريخه نحو 8.1 ملايين متر مكعب يومياً.

وتطرق الوزير في حديثه للصحيفة إلى المعلومات التي تداولتها وسائل الإعلام حول رفع كمية الكهرباء المباعة للبنان، مشيراً إلى أن الشبكة السورية ترتبط مع شبكات البلدان المجاورة وفق اتفاقية تسمى (اتفاقية الربط الثماني) ويعتبر لبنان واحداً من هذه البلدان”.

وتابع: “الاتفاقية الموقعة مع الجانب اللبناني منذ منتصف التسعينيات فيما يخص التزويد بالكهرباء يتم تجديدها سنوياً بناءً على موافقة الطرفين وتخضع لشرطين أساسيين، حاجة الجانب اللبناني، وتوافر الإمكانية الفنية لدى الجانب السوري. وبما أن الإمكانية الفنية لا تكون متوافرة غالباً وخاصة في الظروف الحالية التي تمر بها البلاد، فإن كميات التزويد (في حال تمت) تكون قليلة نسبياً”.

عدد القراءات : 3836

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider