دمشق    21 / 10 / 2017
بغداد «تُثبّت» على أبواب أربيل: استعادة كامل محافظة كركوك  «معادلة» شويغو لإسرائيل: توقفوا عن الهجمات وسنحاول إبعاد إيران عن الحدود  كاتب أمريكي: سيناريوهات 5 تفصل بن سلمان عن صفقة العرش!  اللعب في الجغرافيا الضائعة.. بقلم: نبيه البرجي  أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  هل ستسلّم تركيا المناطق التي حرّرتها من الإرهابيّين إلى الدولة السورية ؟  الجيش السوري يعلق على الاعتداء الاسرائيلي  القيادة العامة للجيش: العدو الإسرائيلي يعتدي على موقع عسكري بالتنسيق مع المجموعات الإرهابية في ريف القنيطرة  توقيع مذكرة تفاهم بين الجيشين الإيراني والسوري  بوتين ينتقد نفاق الغرب: مدريد تعلّق حكم كاتالونيا الذاتي اليوم  تنظيم “الدولة الإسلامية”.. مسار هزائم متواصلة  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  

مال واعمال

2017-10-07 07:28:05  |  الأرشيف

وزير الاقتصاد : الاقتصاد السوري دخل حالياً مرحلة التعافي

تعزيز التبادل التجاري وتحديد قائمة السلع المراد انسيابها بين البلدين كانت محور اللقاء الذي جمع وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل مع السفير الجزائري في دمشق صالح بوشة.

الخليل أشار إلى ما تعرض له الاقتصاد السوري خلال الفترة الماضية وما أفرزته الحرب الإرهابية الشرسة التي شُنَّت على سورية من خسائر وأضرار اقتصادية، مبيناً أن تنوع مصادر الاقتصاد السوري ساهم في تعزيز صمود الدولة ، مؤكداً أن الاقتصاد السوري دخل حالياً مرحلة التعافي ولاسيما مع استعادة جزء مهم من حقول النفط والغاز إضافة إلى واقع الكثير من شرائح المنشآت الصناعية ومباشرتها الإنتاج.‏

الخليل أكد حاجة بعض السلع السورية إلى معاملة تفضيلية لدخولها إلى الأسواق الجزائرية بما يعزز موقعها في تلك السوق ويجعل منها عاملاً مساعداً لتعزيز التبادل التجاري بين البلدين، لافتاً إلى رغبة الكثير من الفعاليات الاقتصادية ومجتمع الأعمال السوري بالعمل وزيادة حجم التبادل التجاري مع الجزائر، مؤكداً في هذا السياق أن الاقتصاد السوري سيحدد توليفة من المنتجات والمواد والكميات التي سيرفد بها الاقتصاد الجزائري، منوهاً بما تقوم به الوزارة من تشكيل مجالس رجال الأعمال مجدداً وفي مقدمتها مجلس رجال الأعمال السوري الجزائري.‏

من جانبه السفير الجزائري صالح بوشة أبدى رغبة الجانب الجزائري بمد وتعزيز جسور التعاون مع سورية بشكل أكثر فاعلية، لافتاً إلى اهتمام الجزائر بمحوري الاستثمار والتبادل التجاري، وتحديد القطاعات التي يمكن العمل فيها والأفكار التي يمكن تنفيذها وتطبيقها على أرض الواقع خلال تلك المرحلة على أن يُصار إلى التأسيس لذلك من خلال زيارات متبادلة لوفود من الجانبين.‏

عدد القراءات : 3506

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider