دمشق    18 / 12 / 2017
تناقض بين روايات مسؤولي «لافارج» أمام القضاء الفرنسي بشأن تمويل داعش  اجتماع جديد بشأن مصالحة القلمون الشرقي من دون نتائج ملموسة  مسؤول عسكري تركي سابق: «إسرائيل» المستفيد الأول من أزمة سورية  بعد أنباء عن حشود عسكرية للجيش في «مثلث الموت» … ميليشيات الجنوب تشكل «تحالف ثوار الجيدور»  الدولار «الأسود» يقترب من الرسمي.. و«مداد»: بسبب انخفاض العرض في السوق الموازية  500 ألف لموقف المطعم وصالة الأفراح … دمشق تعدل بدلات أشغال مواقف السيارات وبدل الخدمة الشهري في مراكز انطلاقها  سوق الفروج.. الشتاء يرفع التكاليف.. والأسعار  الشجرة في رحاب عيدها وحملات الاحتفاء بغرسها.. تحديات تعصف بغطائنا الحراجي وتنذر بانحساره وتراجع موارده  ماكرون: سنتحدث إلى الرئيس الأسد بعد هزيمة «داعش»  كورتز يتسلّم اليوم منصبه: اليمين المتطرّف يحكم في النمسا  الاحتلال يفتح المعابر مع غزة... ومصر تُرجع طلاباً من «رفح»  زيارة أميركية بمفاعيل تصعيدية  ترويكا السعودية والإمارات وحزب الاصلاح: هل بات أعداء الأمس أصدقاء اليوم؟  مجازر جديدة ترتكبها السعودية في اليمن خلال اليومين السابقين.. تعرف عليها  داعش تُبدِّل ساحاتها وتُبقي على وظيفتها  لماذا تخسر أميركا كل حرب تبدأها؟  العرب بين “الحمديْن” و”المحمّديْن”!.. بقلم: سركيس نعوم  إدلب.. قراءة في مستقبل المحافظة المسكونة بالإرهاب.. بقلم: محمد عيد  وزير الخارجية الاسباني يحذر من تداعيات عودة الارهابيين إلى أوروبا بعد هزيمتهم فى سورية  

مال واعمال

2017-10-07 07:28:05  |  الأرشيف

وزير الاقتصاد : الاقتصاد السوري دخل حالياً مرحلة التعافي

تعزيز التبادل التجاري وتحديد قائمة السلع المراد انسيابها بين البلدين كانت محور اللقاء الذي جمع وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل مع السفير الجزائري في دمشق صالح بوشة.

الخليل أشار إلى ما تعرض له الاقتصاد السوري خلال الفترة الماضية وما أفرزته الحرب الإرهابية الشرسة التي شُنَّت على سورية من خسائر وأضرار اقتصادية، مبيناً أن تنوع مصادر الاقتصاد السوري ساهم في تعزيز صمود الدولة ، مؤكداً أن الاقتصاد السوري دخل حالياً مرحلة التعافي ولاسيما مع استعادة جزء مهم من حقول النفط والغاز إضافة إلى واقع الكثير من شرائح المنشآت الصناعية ومباشرتها الإنتاج.‏

الخليل أكد حاجة بعض السلع السورية إلى معاملة تفضيلية لدخولها إلى الأسواق الجزائرية بما يعزز موقعها في تلك السوق ويجعل منها عاملاً مساعداً لتعزيز التبادل التجاري بين البلدين، لافتاً إلى رغبة الكثير من الفعاليات الاقتصادية ومجتمع الأعمال السوري بالعمل وزيادة حجم التبادل التجاري مع الجزائر، مؤكداً في هذا السياق أن الاقتصاد السوري سيحدد توليفة من المنتجات والمواد والكميات التي سيرفد بها الاقتصاد الجزائري، منوهاً بما تقوم به الوزارة من تشكيل مجالس رجال الأعمال مجدداً وفي مقدمتها مجلس رجال الأعمال السوري الجزائري.‏

من جانبه السفير الجزائري صالح بوشة أبدى رغبة الجانب الجزائري بمد وتعزيز جسور التعاون مع سورية بشكل أكثر فاعلية، لافتاً إلى اهتمام الجزائر بمحوري الاستثمار والتبادل التجاري، وتحديد القطاعات التي يمكن العمل فيها والأفكار التي يمكن تنفيذها وتطبيقها على أرض الواقع خلال تلك المرحلة على أن يُصار إلى التأسيس لذلك من خلال زيارات متبادلة لوفود من الجانبين.‏

عدد القراءات : 3592

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider