دمشق    19 / 07 / 2018
ترامب: العلاقات مع روسيا تحسنت بعد القمة مع بوتين  الإيرانيون باقون في سورية.. إسرائيل وهلسنكي: لا بشائر إيجابية  مسار التسوية في سورية: من الجنوب إلى الشمال.. بقلم: عدنان بدر حلو  الصحة تطلب سحب الأدوية المحتوية على مادة الفالسارتان  بوتين: الإرهابيون يتحملون مسؤولية سقوط ضحايا مدنيين في سورية  الدفاع الروسية: مستعدون لتنفيذ اتفاقات قمة بوتين-ترامب وتكثيف الاتصالات مع واشنطن حول سورية  بمشاركة الأهالي.. رفع العلم الوطني في بصرى الشام إيذانا بإعلانها خالية من الإرهاب  ترامب يعلن هزيمة بلاده من هلسنكي و(إسرائيل) تتجرّع طعمها في الميدان!  مفوضية اللاجئين في الأردن: عودة السوريين إلى بلادهم هي الأنسب  صفحات «القوى الرديفة» تنفي التوصل إلى اتفاق لإخلاء الفوعة وكفريا  7000 متطوع يؤهلون مدارس وأحياء في كفربطنا وسقبا وعين ترما وزملكا وداريا والزبداني … «سوا بترجع أحلى» تصل إلى مرج السلطان  إعلام «إسرائيل» أسف لتخليها عن حلفائها … الإدارة الأميركية تمهد لمواصلة احتلالها لأراض سورية  سورية تنتصر واردوغان يتجرع كأس السم الذي طبخه في شمال سورية  إنهاء الحرب السورية و”الأسد الى الأبد”.. أوراق أميركية وروسيّة مهمّة!  لماذا يتورط حلفاء السعودية بالفساد؟  «مقايضة» بين الخضر السورية والقمح الروسي … الفلاحون باعوا «الحبوب» 245 ألف طن قمح بـ40 مليار ليرة  العدوان الإسرائيلي عجز أم استنزاف؟.. بقلم: ميسون يوسف  بنسبة 13٫7 بالمئة وسط استقرار سعر الصرف … 224 مليار ليرة زيادة في موجودات 13 مصرفاً خاصاً خلال 3 أشهر  دبي تحول وتلغي مئات الرحلات الجوية!!  قرار بإنهاء تكليف مدير الشركة السورية للاتصالات  

مال واعمال

2017-11-12 18:13:21  |  الأرشيف

السعودية تقلص والعراق يعوض النقص في شحنات الخام لأمريكا

خفضت السعودية تخمة المعروض العالمي من النفط من خلال تقليص الشحنات المتجهة إلى الولايات المتحدة، في الوقت الذي ارتفعت فيه واردات الولايات المتحدة من الخام العراقي.
وأفادت وكالة "رويترز" أنه على مدى فصل الصيف، الذي يكون عادة أنشط الفترات لشحنات الخام، ارتفعت واردات الولايات المتحدة من الخام العراقي نحو 41 بالمئة عن العام الماضي بينما هبطت الشحنات من السعودية 22 بالمئة.
وهذا التوجه مستمر حيث أظهرت بيانات "كليبر داتا" أن الشحنات العراقية إلى أكبر مصفاة في الولايات المتحدة في تشرين الأول تجاوزت مثيلتها السعودية للمرة الأولى فيما يزيد على 30 عاما، بحسب "رويترز".
وتظهر البيانات أن الدور القيادي للمملكة في خفض المعروض العالمي من الخام كلفها أيضا حصة سوقية في أكبر بلد مستهلك للنفط في العالم مع تراجع نصيبها في الواردات الأمريكية إلى أدنى مستوياته منذ 1985. وزادت واردات الولايات المتحدة من العراق ونيجيريا، العضوين في منظمة أوبك، إضافة إلى كندا، وأصبحت المصافي الأمريكية أكثر اعتمادا على إنتاج البلاد المتزايد من النفط الصخري، وفقا "لرويترز".
وقالت ساندي فيلدن مديرة بحوث السلع الأولية والطاقة لدى مورننج ستار "كل برميل لا تنتجه السعودية تفقد أمامه حصة سوقية.. تلجأ شركات التكرير إلى بديل في هذا الموقف ومن الواضح أن العراقيين يستفيدون".
وخفضت السعودية الشحنات إلى الولايات المتحدة بدءا من حزيران في إطار الجهود المستمرة لمنظمة أوبك لكبح الإمدادات. واتفقت أوبك ومنتجون آخرون، من بينهم روسيا، في أواخر 2016 على خفض الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يوميا. وسيجتمع ممثلو دول المنظمة في نهاية الشهر لبحث تمديد الخفض، كما جاء في "رويترز".
وأضافت "رويترز" أن بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أظهرت أنه في الفترة من حزيران إلى آب هذا العام صدر العراق 600 ألف برميل يوميا في المتوسط إلى الولايات المتحدة مقارنة مع 426 ألف برميل يوميا قبل عام. وهبطت شحنات السعودية إلى 850 ألف برميل يوميا في المتوسط من 1.09 مليون برميل يوميا العام الماضي. وفي أوجها عام 1991 كانت المملكة تورد إلى الولايات المتحدة 29 بالمئة من وارداتها من الخام.
وقال مات سميث مدير بحوث السلع الأولية لدى "كليبر داتا" إن الشحنات العراقية إلى مصفاة بورت آرثر التابعة لشركة موتيفا في تكساس ارتفعت نحو 35 بالمئة في الأشهر الستة حتى أكتوبر تشرين الأول. ولم ترد مصفاة تكساس، وهي أكبر مصفاة في الولايات المتحدة ومملوكة لأرامكو السعودية، على طلب للإدلاء بتعليق. بحسب "رويترز".
وقال سميث "بالنسبة لشهر تشرين الأول، رأينا شحنات الخام العراقية تتجاوز الشحنات السعودية للمرة الأولى منذ 1985". والبيانات الرسمية الأمريكية المتعلقة بمستويات واردات المصافي المتوافرة حاليا تغطي فقط حتى آب.
ومن المنتظر أن تتسارع تلك التخفيضات في الشحنات المتجهة إلى الولايات المتحدة حيث أبلغ وزير الطاقة السعودي خالد الفالح "رويترز" أن شحنات كانون الأول ستتراجع أكثر من عشرة بالمئة عن مستويات تشرين الثاني،وساهم خفض الإمدادات في رفع أسعار النفط، مع تجاوز خام برنت 64 دولارا للبرميل الأسبوع الماضي مسجلا أعلى مستوياته في عامين ونصف العام.
وخفضت السعودية صادراتها إلى ساحل الولايات المتحدة على خليج المكسيك 16 بالمئة، بينما قلصت الشحنات إلى الساحل الغربي ثمانية بالمئة فقط عن الصيف الماضي، حيث تواجه المملكة منافسة من منتجين في أمريكا اللاتينية. 
عدد القراءات : 3650

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider