الأخبار |
صواريخ وأسلحة من مخلفات الإرهابيين بريف دمشق  ضبط لوحة أثرية تعود للحقبة الرومانية كانت معدة للتهريب عند الحدود السورية العراقية  الخامنئي: الغرب ارتكب أكثر الجرائم ضد الشعوب عبر التاريخ  هل يكون العامل الروسي مؤثراً في الانتخابات الإسرائيلية؟  الاستخبارات العراقية تقتل أمير داعش الملقب بـ"سعد الدلة" في سامراء  عدد قتلى انفجار خط أنابيب بالمكسيك يرتفع ليصل إلى 96 شخصا  موسكو: واشنطن لم توضح كيف توصلت لاستنتاجاتها حول مدى صاروخ (9 إم 729)  الوزير خربوطلي أمام مجلس الشعب: نعمل على تحسين الواقع الكهربائي وإعادة المنظومة إلى جميع المناطق  برلمانيات سوريات في مجلس التعيين (22/2/1971- 21/2/1973) بقلم د. نورا أريسيان  بعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداً  نتنياهو.. طموح بالنصر في معركة خاسرة.. بقلم: محمد نادر العمري  وفيات في حماة … انفلونزا الخنازير بريئة.. والأمراض التنفسية متهمة  حكم سلمان: الأسوأ في التاريخ الأسود  مجلس النواب الأمريكي يقر بالإجماع تشريعا يفرض عقوبات إضافية على سورية  تل أبيب بعد الجولة الصاروخية: سقوط استراتيجية «المعركة بين الحروب»؟  تغطية الضعف بوجه القوميين: ماكرون وميركل يتطلّعان إلى «جيش أوروبي»  إدارة ترامب تتخبط بشأن الانسحاب من سورية … أنباء عن تأسيس قاعدة أميركية جديدة بدير الزور!  «الوطني الكردي» يؤيد «المنطقة الآمنة»!  أردوغان والأوهام العثمانية.. بقلم: ميشيل كلاغاصي     

مال واعمال

2018-05-13 03:07:27  |  الأرشيف

ورشة تزوّر الذهب في دمشق منذ سبع سنوات

كشف رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات في دمشق غسان جزماتي لـ«الوطن» أن عمليات تزوير الذهب المستمرة منذ سبع سنوات في دمشق تتم من قبل ورشة متوارية عن الأنظار وهي تزود الباعة بالذهب المغشوش التي تقوم ببيعه بتقديم فاتورة مزورة وتدعي أنها مضطرة للبيع لتستعطف الصائغ، إضافة إلى أن الوزن المسجل في الفاتورة يكون مطابقاً لوزن القطعة الذهبية المغشوشة ما يجعل الصائغ يعتبرها فاتورة نظامية، وعليه تشدد جمعية الصاغة على كافة الصياغ وأصحاب محلات بيع الذهب بعدم شراء أي قطعة ذهبية من دون فاتورة نظامية عليها ختم الجمعية مع مطالبة البائع بهويته لتسجيلها في المحل.
وأشار جزماتي إلى عودة حالات الغش وبيع الذهب المزور وأخرها تعرض محل صائغ لعملية نصب ببيعه سنسال ذهب عيار 21 ليتبين أن قفل السنسال فقط من الذهب وعليه الدمغة وباقي السنسال من النحاس المطلي، إضافة إلى أن الفاتورة المقدمة من البائعة هي فاتورة مزورة ولا تتضمن ختم الجمعية، وشدد جزماتي على كافة أصحاب محلات الصاغة بعدم شراء الذهب إلا بفواتير نظامية وعليها ختم الجمعية بالإضافة إلى مطالبة البائع بهويته لتسجيلها لدى المحل، حيث لم يقم الصائغ بتسجيل هوية البائعة ولذلك لا يمكن القبض عليها.
وهنا يشير رئيس جمعية الصاغة في دمشق إلى أن هذه الحالات تتكرر على فترات متباعدة وفي أسواق مختلفة، ومن طريقة التزوير يتضح أنها عملية منظمة وتقوم بها ورشة تمتلك أدوات التزوير والغش ولا يمكن لفرد لوحده القيام بهذه العملية، حيث تعرض أكثر من 20 صائغاً لعمليات نصب وبيع ذهب مغشوش بنفس الطريقة تقريباً على مدى السنوات السبع الماضية، فتقوم ببيع قطعة مغشوشة في محل بالشيخ سعد وبعد فترة من الزمن تصبح الحادثة منسية، فيقومون ببيع قطعة أخرى في سوق آخر بعيد عن الأول.
ولفت إلى أن حركة البيع مستمرة بتحسنها في الأسبوع الأخير قبل بداية شهر رمضان المبارك حيث حافظت الأسواق على مبيع يومي بحوالي 13 كغ من الذهب يومياً في أسواق دمشق.
وأوضح جزماتي أن غرام الذهب عيار 21 قيراطاً سجل ارتفاعاً بمعدل مئة ليرة سورية حيث تم التسعير يوم أمس بـ16600 ليرة سورية.
 
 
عدد القراءات : 587

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019