دمشق    14 / 12 / 2017
اعتقالات استباقية في الضفة... وصواريخ غزة مستمرة  الإعلام السعودي منبراً لإسرائيل: المقاومة خراب... وإعلان ترامب «تحصيل حاصل»  بغداد ــ أربيل: لا حلّ في الأفق  مانشستر سيتي والوحش الكاتالوني المطوّر  ألاباما حصن الجمهوريين في أيدي الديموقراطيين  الكرملين: لن نعيد جميع عسكريينا من سورية وتحضيرات «سوتشي» جارية  صفعات واشنطن لم توقظ المعارضة من سباتها.. و«أستانا 8» في 22 المقبل … «جنيف 8» لا يزال بلا دخان أبيض  مسلحو القلمون الشرقي يعرقلون مفاوضات المصالحة  الحشد العراقي: 60 بالمئة من الحدود مع سورية بقبضتنا  لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  جماعة أنصار الله تفرج عن مراسل سبوتنيك في صنعاء  استدارة تركيّة نحو سورية: ماذا عن واشنطن؟  

مال واعمال

2016-12-27 03:20:24  |  الأرشيف

ماذا قال رئيس الحكومة ووزير المالية في الحديث عن زيادة الرواتب في سورية؟

زيادة الرواتب والأجور، وهي الهاجس الأكبر لذوي الدخل المحدود، أصبحت للأسف مادة سهلة لمن يريد أن يدغدغ مشاعر المواطنين، الذين باتوا يترقبون كل عام زيادة يمكن أن تسد جزء من الهوة الكبيرة التي أضحت تفصل بين أجورهم وأبسط متطلبات حياتهم اليومية المقتصرة بعد "الاختزال" على الأهم والأكثر ضرورة .

  مؤخراً طالعتنا وسائل التواصل الاجتماعي وبعض الوسائل الاعلامية بخبر تحدث عن زيادة مرتقبة للرواتب والأجور درست في "الكرملين" ستعمل بها الحكومة والقيادة السورية قد تزيد عن نسبة مئة في المئة لبعض الشرائح، وذلك "حرصاً على الحياة المعيشيّة للمواطنين السوريين الصابرين الصامدين ولمكافحة الفقر ومكافأة اسر الشهداء"

   واللافت بالموضوع لا يقتصر فقط على اللعب بمعاناة الناس ودغدغة مشاعرهم واستغلال امانيهم وآمالهم نظرا للظروف الاقتصادية التي تمر بها سورية وإنما محاولة سلب الدولة لسيادة القرار بربط كل موضوع يهم الناس بجهات خارجية كما حصل سابقا بموضوع الدستور "الروسي السوري" .. إضافة إلى اللعب على وتر أسر الشهداء ..علما ان أغلب الصفحات ومواقع التواصل الاجتماعي التي تناقلت الخبر ونشرته في فضاء العالم الافتراضي بكثافة ..هي صفحات "وطنية" ..ما يثير التساؤل ..هل وراء الأكمة ما ورائها .. وما هي الغايات من وراء هذا الصيد بالماء العكر..ومن يقف وراءه .

   وزير المالية مامون حمدان نفى لـصحيفة "صاحبة الجلالة" ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي عن دراسة "موسكو" لزيادة الرواتب والأجور، مؤكداً أن زيادة الرواتب قرار تتخذه الحكومة السورية بعد دراسات وافية للامكانيات المتاحة واصفا تلك الأخبار بأنه "كلام مغرضين" ربما يراد به إثارة بلبلة.

  و أشارت مصادر خاصة في مجلس الوزراء أن موضوع زيادة الرواتب والاجور غير مطروح من قبل الحكومة في الوقت الحالي وهذا ما أكده رئيس الحكومة عماد خميس مؤخرا في مجلس الشعب عندما سأله أحد النواب عن زيادة الرواتب حيث قال: هناك أولويات تعمل الحكومة عليها، الأمر الذي سوف ينعكس على المواطن لأن زيادة الرواتب خلال المرحلة الراهنة بحاجة إلى إمكانيات وكتلة مالية كبيرة ونحن نعمل حالياً ضمن الإمكانات المتاحة.

  المصدر: صاحبة الجلالة

عدد القراءات : 4461

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider