دمشق    17 / 10 / 2017
هؤلاء حكام بلادنا العربية.. بقلم: رفعت البدوي  «جيش العزة» يتمرد على «الموك» .. مساع لميليشيات درعا لتدارك فشلها  الدواعش حلموا بـ«الخلافة» وانتهوا في المقابر  مفخخات التنظيم تستهدف «قسد» للمرة الثانية خلال ثلاثة أيام!  «العليا للمفاوضات» ترضخ و3 مرشحين لخلافة «حجاب»  انفجار منصة نفطية في لويزيانا بأمريكا وأنباء عن إصابات  مصر تقرر إلغاء فتح معبر رفح لأسباب أمنية  القناة الثانية الإسرائيلية: نتائج الحرب في سورية سيئة جداً لإسرائيل  سمر و10 نساء يلاحقن ترامب بتهمة التحرش الجنسي  أنباء عن تسليم "النصرة" مطار تفتناز العسكري في إدلب للقوات التركية  بوتين سيد الشرق الأوسط الجديد  ما مدى تأثير الأزمة العراقية على الأسواق النفطية؟  نتنياهو الى انتخابات مبكرة بورقة إشهار العلاقات مع دول الخليج  "إسرائيل" تصرخ وتُهزم وتستجدي عدم الرد!  المهندس خميس: الحكومة تقدم جميع التسهيلات للنهوض بالصناعة الدوائية من جديد  بيان صادر عن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة  إسبانيا تمنح المهلة الأخيرة لكتالونيا  أنقرة: نؤيد تحركات الجيش العراقي في كركوك ومستعدون للتعاون ضد PKK هناك  العبادي يأمر برفع العلم العراقي في المناطق المتنازع عليها  الجيش السوري: الدفاعات الجوية تصدت لطائرة إسرائيلية وأصابتها إصابة مباشرة  

مال واعمال

2016-12-27 03:20:24  |  الأرشيف

ماذا قال رئيس الحكومة ووزير المالية في الحديث عن زيادة الرواتب في سورية؟

زيادة الرواتب والأجور، وهي الهاجس الأكبر لذوي الدخل المحدود، أصبحت للأسف مادة سهلة لمن يريد أن يدغدغ مشاعر المواطنين، الذين باتوا يترقبون كل عام زيادة يمكن أن تسد جزء من الهوة الكبيرة التي أضحت تفصل بين أجورهم وأبسط متطلبات حياتهم اليومية المقتصرة بعد "الاختزال" على الأهم والأكثر ضرورة .

  مؤخراً طالعتنا وسائل التواصل الاجتماعي وبعض الوسائل الاعلامية بخبر تحدث عن زيادة مرتقبة للرواتب والأجور درست في "الكرملين" ستعمل بها الحكومة والقيادة السورية قد تزيد عن نسبة مئة في المئة لبعض الشرائح، وذلك "حرصاً على الحياة المعيشيّة للمواطنين السوريين الصابرين الصامدين ولمكافحة الفقر ومكافأة اسر الشهداء"

   واللافت بالموضوع لا يقتصر فقط على اللعب بمعاناة الناس ودغدغة مشاعرهم واستغلال امانيهم وآمالهم نظرا للظروف الاقتصادية التي تمر بها سورية وإنما محاولة سلب الدولة لسيادة القرار بربط كل موضوع يهم الناس بجهات خارجية كما حصل سابقا بموضوع الدستور "الروسي السوري" .. إضافة إلى اللعب على وتر أسر الشهداء ..علما ان أغلب الصفحات ومواقع التواصل الاجتماعي التي تناقلت الخبر ونشرته في فضاء العالم الافتراضي بكثافة ..هي صفحات "وطنية" ..ما يثير التساؤل ..هل وراء الأكمة ما ورائها .. وما هي الغايات من وراء هذا الصيد بالماء العكر..ومن يقف وراءه .

   وزير المالية مامون حمدان نفى لـصحيفة "صاحبة الجلالة" ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي عن دراسة "موسكو" لزيادة الرواتب والأجور، مؤكداً أن زيادة الرواتب قرار تتخذه الحكومة السورية بعد دراسات وافية للامكانيات المتاحة واصفا تلك الأخبار بأنه "كلام مغرضين" ربما يراد به إثارة بلبلة.

  و أشارت مصادر خاصة في مجلس الوزراء أن موضوع زيادة الرواتب والاجور غير مطروح من قبل الحكومة في الوقت الحالي وهذا ما أكده رئيس الحكومة عماد خميس مؤخرا في مجلس الشعب عندما سأله أحد النواب عن زيادة الرواتب حيث قال: هناك أولويات تعمل الحكومة عليها، الأمر الذي سوف ينعكس على المواطن لأن زيادة الرواتب خلال المرحلة الراهنة بحاجة إلى إمكانيات وكتلة مالية كبيرة ونحن نعمل حالياً ضمن الإمكانات المتاحة.

  المصدر: صاحبة الجلالة

عدد القراءات : 4346

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider