دمشق    21 / 10 / 2017
كاتب أمريكي: سيناريوهات 5 تفصل بن سلمان عن صفقة العرش!  اللعب في الجغرافيا الضائعة.. بقلم: نبيه البرجي  أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  الجيش السوري يعلق على الاعتداء الاسرائيلي  القيادة العامة للجيش: العدو الإسرائيلي يعتدي على موقع عسكري بالتنسيق مع المجموعات الإرهابية في ريف القنيطرة  توقيع مذكرة تفاهم بين الجيشين الإيراني والسوري  إصابة 4 أشخاص بعملية طعن في ميونيخ  عون: أزمة اللاجئين السوريين لا يمكن أن تنتظر الحلول في بلادهم  القوات الجوية الأردنية تحوز أكبر مروحية في العالم  أزمةُ كوردستان ؛ خيانةٌ أم تواطؤ ؟!  الجيش يعيد الأمن والاستقرار إلى مدينة القريتين  تنظيم “الدولة الإسلامية”.. مسار هزائم متواصلة  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  

مال واعمال

2017-04-12 22:24:30  |  الأرشيف

إنذار بموجة غلاء قادمة .. والسبب!!؟

أكد فلاحو محافظة حماة أن ارتفاع أسعار الأسمدة الآزوتية في المصارف الزراعية 3 أضعاف عمَّا كانت عليه فيما سبق يشكل أحد الأسباب التي تنعكس سلباً على العملية الزراعية وإنتاج المحاصيل الإستراتيجية برمتها بعد شح المحروقات أو انعدامها والظروف الأمنية التي تحول بينهم وبين أراضيهم في بعض المناطق الساخنة، وسيضيف إلى أعبائهم ما يؤرِّق حياتهم وينعكس بالتأكيد على المستهلك إذ ستضاف قيمة الأسمدة على المنتجات الزراعية ما ينذر بموجة غلاء غير طبيعية قادمة!!.

واعتبر العديد من رؤساء الروابط والجمعيات الفلاحية أن العديد من الجمعيات والفلاحين قد أقلعوا عن شراء الأسمدة فيما اختار بعضهم نصف الكمية الضرورية لهم.

وبين رئيس رابطة مصياف الفلاحية أن السعر الجديد للسماد سيكون له منعكساته السلبية على الفلاح الذي تكاثرت العقبات في طريقه بسبب الارتفاعات التي طالت كل ما يتعلق بالعملية الزراعية من البذار والسماد والمحروقات والأدوية وارتفاع أجور العمال.

والأمر ذاته أكده رئيس اتحاد فلاحي حماة الدكتور هيثم جنيد حيث قال: ارتفاع أسعار طن الأسمدة إلى 210 آلاف ليرة أي ثلاثة أضعاف سيؤدي إلى زيادة الأعباء المادية على الفلاحين ويجب على الحكومة زيادة أسعار المحاصيل الإستراتيجية تشجيعاً لهم وبما يتناسب مع ارتفاع كلفة العملية الإنتاجية وإلاَّ فالفلاحون سيقلعون عن الزراعة!.

بدوره مدير المصرف الزراعي بمصياف قال: لقد استنكر الفلاحون ارتفاع سعر الأسمدة بنسبة 300% فبعد أن كان سعر كيس اليوريا لا يتجاوز 3500 ل.س بات اليوم بـ10500 وسيصل إليهم بـ11 ألفاً ومن كان قد سجل على كمية معينة ودفع سعرها قلل الكمية إلى النصف وهذا حتماً سيؤثر في المحصول وإنتاجيته وكنا نتمنى أن يكون الارتفاع بالمعقول فهذا الارتفاع كبير وثقيل على الفلاح.

من جهته مدير المصرف الزراعي في حماة بسام الحلبي أكد أن عمليات تمويل المزارعين بسماد يوريا والسوبر تتم بحسب تعليمات الإدارة العامة لمحاصيل القمح والشوندر السكري والبطاطا نقداً وعيناً وقد تم توزيع 1626 طناً من الأسمدة حتى اليوم علماً أن مخصصاتنا هي 2700 طن يتم بها تمويل المزارعين المنتجين للقمح والشوندر والبطاطا والتبغ أيضاً.

 

عدد القراءات : 3898

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider