دمشق    22 / 01 / 2018
خبير أمريكي: فروع داعش الثمانية حول العالم تتبنى تكتيك التنظيم في العراق وسورية  عدوان تركي يستهدف عفرين..«الوحدات» من دون حلفاء... و«رضى» إقليمي ودولي  نتنياهو للرئيس الفلسطيني: لا بديل عن الدور الأمريكي في قيادة عملية السلام  الرئاسة التركية: تركيا ليست مهتمة باحتلال أي جزء من سورية  فلسطينيون يحرقون صور نائب الرئيس الأمريكي  دورية إسرائيلية تخترق الأراضي اللبنانية وتحاول خطف مواطن  مساعي «لملمة» الحلفاء تتعثّر: عدن على عتبة صراع عسكري؟  فرنسا (وحيدة) تقود معسكر معارضي «العملية»  حواجز الضفة: اختاروا «السيّئ»... لأن «الأسوأ» جاهز دوماً  الولايات المتحدة في عطلة إجبارية مؤقتة  سنة نجاح لترامب في المعلوماتية …وقلق من شيفرة الـ«سوشال ميديا»  بسبب العدوان التركي.. أطفال مذعورون وشوارع خالية في عفرين  الأدالبة يرفضون زواج السوريات من «المهاجرين»  أكاديميون: مؤتمر الحوار لن يحسم هوية سورية المقبلة  عفرين.. نهاية تحالف.. بقلم: عمار عبد الغني  «المركزي للإحصاء»: 31 بالمئة من السوريين غير آمنين «غذائياً» و23 بالمئة آمنون والبقية معرضون لانعدام الأمن الغذائي  اليوم تبدأ عودة أهالي البويضة بريف العاصمة … الجيش مستمر بدحر «النصرة» في ريفي إدلب وحلب  السعودية تعبث في الساحة الفلسطينية.. رشى مالية واستدعاءات تحريضية  أين ذهب الأطفال الذين أنجبهم مقاتلو «داعش» بالاغتصاب؟  واشنطن تستنزف أنقرة «بغصن الزيتون» كسباً للوقت .. بقلم: روزانا رمال  

مال واعمال

2018-01-11 04:45:50  |  الأرشيف

الليرة تتحسن.. والدولار يلامس 450 ليرة هبوطاً بسبب زيادة العرض

شهدت الليرة السورية أمس تحسناً ملحوظاً في سوق الصرف، إذ خسر دولار السوق السوداء أمس نحو 17 ليرة سورية، إثر زيادة ملحوظة في العرض، مسجلاً بذلك تراجعاً بنحو 3.6 بالمئة في دمشق، وذلك بحسب تأكيدات مصادر في السوق، إذ تراوحت أسعار الصرف أمس بين 455 و459 ليرة سورية، بينما كان يتداول أمس الأول على سعر وسطي 472 ليرة للدولار، بينما شهد السعر انخفاضاً قرب 450 ليرة في بعض المحافظات التي كان السعر قد لامس فيها مستوى 470 ليرة للدولار، وذلك وسط استقرار في سعر الصرف الرسمي، إذ يحافظ مصرف سورية المركزي على سعر 434 ليرة للدولار لتسليم الحوالات، من دون أن يحرك السعر كاستجابة للتغيرات في السوق السوداء.
لا توجد أسباب واضحة لهذا التغير المفاجئ في سعر الصرف، إذ عزت مصادر السوق ذلك إلى تحسن الليرة بعد زوال المخاوف حيال بعض ما يجري على الساحة السياسية الإقليمية، وخاصة أن الطلب والعرض التجاري يشكل السمة الغالبة للسوق، والتجار يتابعون الظروف السياسية المحلية والإقليمية ويعتمدون عليها في خيارات البيع أو الشراء.
بينما يذهب آخرون إلى أن عمليات المضاربة واضحة في السوق، واصفين ما يجري بعملية سريعة لجني الأرباح، بعد ارتفاع الدولار فوق 470 ليرة، وعدم ارتفاعه أكثر قرب 500 كما كان متوقعاً، ومن ثم بدأت عمليات بيع كبيرة لمن اشترى خلال الفترة الماضية، قرب 450 ليرة، وتدعيماً لهذا الرأي، فقد تحدثت مصادر في السوق عن أن هناك عرضاً وصل إلى ما بين 3 إلى 4 ملايين دولار في بعض شركات الصرافة، لكن هناك حذراً من الشراء خوفاً من انعكاس اتجاه السوق.

عدد القراءات : 3598

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider