دمشق    20 / 04 / 2018
إنهاء «جيب داعش» الدمشقي... يبدأ بالنار  واشنطن تكثّف الضغوط ضد «النووي»... والمعارضة الأوروبية تتوسع  جولة «آستانا» منتصف أيار  الجاهلية في عصر المعلوماتية.. بقلم: د.صبحي غندور  هذا هو موقف السعودية من اغراءات امريكا لارسال قوات إلى سورية!  دعوات للمشاركة في جمعة الشهداء والاسرى  كواليسُ عمليّاتِ تسويةِ الأوضاعِ في سورية.. ما هي الشّروط؟  عملة "كارل ماركس" بقيمة صفر، لكن تباع بـ 3 يورو!  يدمرون سورية ويتباكون على شعبها.. بقلم: د. إبراهيم ابراش  جنرال إسرائيلي: محميون لكننا غير آمنين وهذا سبب قلق وجودنا  رومانيا قد تعلن قريبا نقل سفارتها في تل أبيب إلى القدس  الشرطة البريطانية تبدأ واحدة من أكبر العمليات الأمنية في تاريخها  احتجاجات في الأرجنتين بسبب رفع الأسعار  ما هي أسباب المراهنة الأميركية على انفصال "إقليم درعا"؟  مسلحو جنوب دمشق في حالة انهيار.. ومصادر مطلعة ترجح استسلامهم  نتنياهو: إيران هي عدو إسرائيل والعالم العربي والحضارة  الرئيس الصيني: إجراء تحقيق غير منحاز في الهجوم الكيميائي المزعوم.. احترام سيادة ووحدة أراضي سورية  مصدر عسكري: إحباط هجوم واسع للتحالف في الساحل الغربي باليمن  روسيا وأمريكا تجريان في جنيف جولة مباحثات جديدة حول تنفيذ اتفاقية "ستارت"  «الخُوَذ البيضاء»... أصلها وفصلها ..مجموعة إرهابية خطيرة.. وهذه وظائفها  

مال واعمال

2018-01-11 04:45:50  |  الأرشيف

الليرة تتحسن.. والدولار يلامس 450 ليرة هبوطاً بسبب زيادة العرض

شهدت الليرة السورية أمس تحسناً ملحوظاً في سوق الصرف، إذ خسر دولار السوق السوداء أمس نحو 17 ليرة سورية، إثر زيادة ملحوظة في العرض، مسجلاً بذلك تراجعاً بنحو 3.6 بالمئة في دمشق، وذلك بحسب تأكيدات مصادر في السوق، إذ تراوحت أسعار الصرف أمس بين 455 و459 ليرة سورية، بينما كان يتداول أمس الأول على سعر وسطي 472 ليرة للدولار، بينما شهد السعر انخفاضاً قرب 450 ليرة في بعض المحافظات التي كان السعر قد لامس فيها مستوى 470 ليرة للدولار، وذلك وسط استقرار في سعر الصرف الرسمي، إذ يحافظ مصرف سورية المركزي على سعر 434 ليرة للدولار لتسليم الحوالات، من دون أن يحرك السعر كاستجابة للتغيرات في السوق السوداء.
لا توجد أسباب واضحة لهذا التغير المفاجئ في سعر الصرف، إذ عزت مصادر السوق ذلك إلى تحسن الليرة بعد زوال المخاوف حيال بعض ما يجري على الساحة السياسية الإقليمية، وخاصة أن الطلب والعرض التجاري يشكل السمة الغالبة للسوق، والتجار يتابعون الظروف السياسية المحلية والإقليمية ويعتمدون عليها في خيارات البيع أو الشراء.
بينما يذهب آخرون إلى أن عمليات المضاربة واضحة في السوق، واصفين ما يجري بعملية سريعة لجني الأرباح، بعد ارتفاع الدولار فوق 470 ليرة، وعدم ارتفاعه أكثر قرب 500 كما كان متوقعاً، ومن ثم بدأت عمليات بيع كبيرة لمن اشترى خلال الفترة الماضية، قرب 450 ليرة، وتدعيماً لهذا الرأي، فقد تحدثت مصادر في السوق عن أن هناك عرضاً وصل إلى ما بين 3 إلى 4 ملايين دولار في بعض شركات الصرافة، لكن هناك حذراً من الشراء خوفاً من انعكاس اتجاه السوق.

عدد القراءات : 3714

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider