الأخبار |
الاحتلال الأميركي وميليشياته يخوفون نازحي «الركبان» من الخروج  ظريف من ميونيخ: الخطر هائل إذا استمر التغاضي عن انتهاكات "إسرائيل" الخطيرة  موسكو: العراق ولبنان مهتمان بالمشاركة في مفاوضات أستانا بصفة مراقب  وفد أمريكي يزور موقع تخزين مساعدات في كولومبيا موجهة لفنزويلا  الحرب على هاتفك.. بقلم: عامر محسن  المدفعية الإسرائيلية تقصف غزة وأنباء عن إصابات  الخارجية الروسية: الاتفاق مع جماعات مثل "جبهة النصرة" مستحيل  صحيفة أميركية تكشف عن اتفاق ضمني بين داعش ونظام أردوغان  حقائق على الكرد أن يعوها.. بقلم: مصطفى محمود النعسان  أستاذ جامعي: تجربة دعم الخبز فاشلة.. وإلغاؤه يخفض الاستهلاك 50 بالمئة … 28 مليون رغيف خبز يأكلها السوريون يومياً  عُقد الحديدة تتحلحل: اتفاق نهائي على إعادة الانتشار  السعودية تعزّز «الحرب الناعمة» في العراق.. جيش إلكتروني في انتظار الهجوم!  منظمة العفو الدولية: مؤشرات عديدة على تدهور الحريات في السعودية  الاستراتيجية الإسرائيلية في سورية.. جعجعة بلا طحن!  «الكهرباء»: مليار ليرة خسائر محطة توليد محردة بسبب الإرهاب  واشنطن تؤكد تخليها عن مطلب رحيل الرئيس الأسد  على عينك يا..!!.. بقلم: هناء غانم     

فن ومشاهير

2018-02-11 15:49:40  |  الأرشيف

النجمة نورا رحال للأزمنة : أنا انتقائية والتزاماتي العائلية ابعدتني عن الساحة الفنية .

تحرص الفنانة نورا رحال على التواجد في الساحة الفنية لتبقى على تواصل مع الجمهور رغم اقتصار اطلالاتها الغنائية في السنوات الأخيرة على الأغاني الوطنية نتيجة لما تتعرض له سورية من حرب إرهابية إلا أنها اطلت
عبر الدراما في عدة أدوار مظهرة قدرة وموهبة لافتة في التمثيل.

نـــــــورا رحال وغيابها

تجيب ممازحة .../ أنا بالبيت / ... وتابعت .. غيابي عن جمهوري السوري والعربي يأتي لاهتمامي الشديد بمنزلي وعائلتي . وكان من المفترض أن أعود لدمشق لالتزامي بمجموعة من الأعمال الغنائية التي تنتجها وزارة الإعلام ولكن ما منعني من العودة هي التزاماتي العائلية وحتى لا تتأثر حياتي الشخصية بعملي .

ابتعـــــــادها عن الدراما السورية

ابتعادي عن أعمال الدراما السورية لأنني انتقائية ولا أحب أن أختار المشاركة بهدف الظهور فقط .

وضــــــع الدراما السورية برأي رحــــــــــــــال

شخصياً لا يعجبني وضع الدراما السورية بالوقت الراهن بسبب الضياع الموجود وإنتاج أعمال على حساب أعمال أخرى والتوجه للعمل البيئي أكثر من الأعمال التي تحمل رسالة وهدف، وتدني مستوى النصوص المكتوبة لعب دوراً كبيراً في تراجع مستوى الدراما السورية، لدينا أمل بأن تتجاوز درامانا هذه المواقف لتعود لبرقيها السابق .

تفــــــــوق الدراما اللبنانيــــــــــة على الدراما الســـــــورية

برأي / رحال / تمتلك الدراما اللبنانية ميزة التسويق والترويج بالشكل الأمثل لأعمالها ولكن لم تستطيع الوصول إلى مضمون وقيمة الدراما السورية وما ينقص أيضاً الدراما السورية هو أن يكون هناك خطة ترويجية وتسويقية لضمان الوصول وخاصة في ظل الظروف والمقاطعة التي تشن على إنتاجات الدراما السورية، أتمنى من القيمين على الدراما السورية توحيد الجهود والعمل المشترك لتعود درامانا إلى المسار القديم . 

دمشق- الأزمنة – محمد أنور المصري

 

عدد القراءات : 4468


التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019