دمشق    23 / 09 / 2018
ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  

فن ومشاهير

2018-04-14 11:27:18  |  الأرشيف

المخرج سمير حسين لموقع الأزمنة : مؤسسة السينما تعمل وفق المحسوبيات وتنتج أفلاماً لا تحقق جماهيرية.

مؤسسات القطاع العام قدمت أعمالاً درامية فارغة ولا تمد للمجتمع السوري بأي صلة .

لحماية درامانا علينا إنشاء أكاديمية تعنى بشؤونها .

مؤسسة السينما تعمل وفق المحسوبيات وتنتج أفلاماً لا تحقق جماهيرية.

كشف المخرج السوري المعروف سمير حسين لموقع مجلة الأزمنة عن عمله الذي سيطل به خلال رمضان القادم / فوضى / والذي يضم فيه نخبة من نجوم الدراما السورية .

ورأى حسين بأن مسلسله الجديد لن يقل أهمية عن أعماله التلفزيونية الأخرى التي قدمها خلال مسيرته الفنية ،وخاصة أن العمل استنزف منه الوقت الكثير، معرفاً عمله بالعمل التنويري وهو من أصعب وأخطر الأعمال التي تصدى لها خلال المرحلة الفائتة متوقعاً بأن العمل سيتوفق كلياً عن عمله السابق / بانتظار الياسمين / وذلك لأنه يحمل في مضمونه المحتوى الفكري والمعرفي .

واعتبر حسين بأن العمل يعبر عن حال المواطن العربي وما حدث معه خلال السنوات الثلاثة الأخيرة .

وعن صعوبة العمل يشير / حسين / بأن صعوبته تتمحور بطبيعة النص كما أن العمل صور على قارعة الطريق واستعمل فيها طريقة إخراجية جديدة استدعت التفكير بشكل أقرب إلى سينما الواقع .

وحول سوء الفهم بشان العمل أوضح حسين إلى أن هذا سوء الفهم الذي حصل يندرج تحت / فوضى / منوهاً إلى أنه تصدى للعمل بطريقة أخلاقية فأصبح هناك سوء فهم من البعض وأنا وضحت وجهة نظري ولا أقصد أحد وبالنسبة لي عملي أهم بكثير من الأمور السلبية الأخرى .  

وعن حماية الدراما السورية من الانحدار ودخول الدخلاء الذي تعاني منه منذ بداية الأزمة يرى حسين بأنه على أصحاب القرار والمعنين إنشاء أكاديمية تعنى بالشؤون الفنية لنستطيع خلق كادر مهني يستطيع الإبداع في هذا المجال، كما أننا بحاجة لإطلاق قنوات تلفزيونية تعنى بالشأن العام وتكون القنوات العارضة لأعمالنا لنحد من إنتاج اعمال تلفزيونية تلبي رغبتها كما هو حال الأعمال الدمشقية التي أساءت إلينا وساهمت في الحرب على سورية وتم التمهيد لها قبل الحرب وشاهدنا ما شاهدناه من أعمال .

وحول رأيه بمؤسسات القطاع العام والتي تعنى بشؤون الدراما والسينما يرى مخرج مسلسل انتظار الياسمين بأن تلك المؤسسات لم تستطيع الإنجاز وتقديم أعمالاً مهمة بل اختارت العديد من الأعمال الفارغة والتي لا تمد للمجتمع السوري بأي صلة اعتمدت على مسلسلات الإثارة والتشويق والبعيدة عن المضمون ما عدا عن ذلك  عملت على هدر المال العام .

أما مؤسسة السينما التي تعمل وفق المحسوبيات وتنتج أفلاماً لا تحقق جماهيرية في ظل غياب الأمكنة المخصصة للعرض السينمائي كما أن الإنتاجي السينمائي الأكبر في سوريا موضوع بين أيد لا تعرف إدارة إمكانيات المتاحة لها .

وأشار إلى إعادة النظر في هيكلة المؤسسة العامة للسينما من خلال الاستعانة بالخبرات الإنتاجية والفنية الموثوقة والمعترف لها محليا وعالميا بالتميز والأصالة والقادرة على التجديد.

وعن أعماله القادمة أفصح سمير حسين للأزمنة أنه بصدد الدخول بعمل جديد بعد شهر رمضان المبارك سيشكل أيضاً علامة فارقة في الدراما السورية وهو من تأليف عدنان حمزة وإنتاج هاني العشي وتحت إدارته الإخراجية .

دمشق _الأزمنة _ محمد أنور المصري

عدد القراءات : 3857

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider