دمشق    24 / 01 / 2017
هل يعود ترامب بالملف الإيراني إلى نقطة الصفر؟  الأردن في خطر؟.. بقلم: عمر معربوني  حرائق الغابات تدمر 130 ألف هكتار من الأراضي في تشيلي  أستانة.. إملاء شروط سورية .. بقلم: نظام مارديني  ضجيح واستفزاز في محادثات أستانة: في انتظار بيان موسكو ــ أنقرة!  العدوّ في مواجهة المأزق: الهروب نحو الحرب!  من يقف وراء الاحتجاجات النسائية ضد ترامب؟  الممثلة التي كان ترامب “مهووساً” بها حدّ الجنون!  مزارعون اوروبيون ينثرون مسحوق الحليب احتجاجا على تراجع الأسعار  10 بلدان تشهد أعلى معدلات انتحار في العالم!  المستبعدون من «أستنة» بضيافة موسكو … مصدر معارض: الكل سيقاتل داعش.. و«قتال النصرة» ينتظر ترامب  ترامب ينفذ وعده وينسحب من «اتفاق المحيط الهادئ»  «الوطني الكردي» يأمل في قرارات مهمة وفعالة  حول رؤية واشنطن لاجتماع أستانة.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  مفاوضات أستانة بيومها الأول.. ماذا حققت؟  أحدث صرعة سورية… مكاتب مراهنات لكرة القدم… ومراهق ينتحر بعد خسارته  بتفاؤل .. دي مستورا يُعلن انطلاق الجولة الثانية لمحادثات أستانة  تظاهرات للمعارضة تطالب بانتخابات رئاسية مبكرة في فنزويلا  حصاد اليوم الأول .. روسيا تصف المفاوضات السورية في أستانا بالناجحة  مصدر مقرب من وفد الجمهورية العربية السورية إلى اجتماع أستنة: المشاورات ما زالت مستمرة لتذليل العقبات التي تضعها تركيا في طريق التوصل إلى نتائج إيجابية  

فن ومشاهير

2017-01-12 06:52:11  |  الأرشيف

ميسون أبو أسعد تقتحم عالم الإخراج

عادت النجمة السورية ميسون أبو أسعد إلى مقاعد الدراسة مجدداً بعد سنوات على تخرجها في المعهد العالي للفنون المسرحية، هكذا تكثف تحضيراتها لتقدم امتحانها الأول في دبلوم الإخراج المسرحي بأكاديمية القاهرة للفنون بمصر.
وكشفت في تصريح صحفي: «التحقت بأكاديمية الفنون في القاهرة منذ بداية شهر تشرين الثاني الماضي لتحصيل درجة الدبلوم في الإخراج، وقد بدأت بتقديم الامتحانات لأنهي المرحلة الأولى خلال أيام».
وقالت: «كنتُ أنوي هذه الخطوة منذ زمن، لكن الوقت لم يسمح لي، لذلك قررت استغلال هذه الفترة قبيل الانطلاق الفعلي لموسم الدراما الرمضاني للقيام بها».
وعن أهمية هذه الدراسة، أوضحت: «تكمن أهمية الدبلوم بالنسبة لي بإعادة التواصل مع ثقافتي الأكاديمية والتعمق بها، وإيماني أن التعلم ليس مرحلة ننتهي منها حال التخرج من المعهد، فهناك دائماً وقت للعلم».
وأضافت: «لم يكن من السهل الالتحاق بالصفوف مجدداً والالتزام بالروتين اليومي للدراسة بعد الجامعة، فالدبلوم يتطلب قراءة لا تتوقف وغير محصورة بعدد من الكتب والمراجع، فكلما اجتهدت في تحصيل المعلومات والبحث اقتربت من آلية البحث في هذه المرحلة التعليمية».
وأشارت إلى أن «المرحلة الحالية تتضمن اثنتي عشرة مادة نظرية بامتحانات كتابية وشفهية مع الدكاترة المشرفين على الدبلوم، في حين يتضمن الجزء الثاني إخراج عرض مسرحي، والذي قد أؤجله إلى العام القادم لإنجاز التزاماتي واللحاق بالموسم الرمضاني، على أن أحسم الموضوع فور انتهاء الامتحانات بحيث لا يؤثر ذلك في عقودي الدرامية المقبلة، فالعبرة ليست بالاستعجال على نيل هذه الدرجة العلمية وإنما تحصيلها بما لا يتعارض مع التصوير أو يتعارض مع إنجازها كما يجب، لكن المهم أنني خطوت خطوتي الأولى».

عدد القراءات : 3598

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider