دمشق    20 / 10 / 2017
حملات ترامب ترتد عليه.. بقلم: جهاد الخازن  المشروع القومي العربي.. واقع وطموح.. بقلم: د.سليم بركات  الوسط الفني العربي يغلي .. موت وتعاطي مخدرات وسجن وفضائح  “قسد” تعلن التجنيد الإجباري في الرقة  وزير الخارجية الألماني: ترامب يستهدف كل ما أنجزه أوباما!  تيلرسون: لا حل قريبا للأزمة القطرية  أردوغان: قدمنا لألمانيا 4500 ملف لإرهابيين ولم نتلق ردا  كوريا الشمالية على بعد خطوة من توجيه ضربة صاروخية لأمريكا  السوريون يتدربون على قيادة طائرات قادرة على اعتراض "إف-35" الإسرائيلية  لماذا سارع السبهان إلى الرقّة، وهل سيسقط اسم "البقرة الحلوب" عن بلاده هذه المرة؟!  البشمركة تتصدى للحشد الشعبي وتوقع خسائر في صفوفه  فرنسا تجدد تأكيدها على أن الحل الوحيد في سورية يجب أن يكون سياسيا  المهندس خميس يبدأ من مصياف زيارة عمل تتبعية إلى محافظات حماة واللاذقية وطرطوس  موسكو: التحقيق في الكيميائي السوري لم يكن احترافيا  جنرال روسي يتحدث عن مرحلة ما بعد العمليات العسكرية في سورية  نتنياهو يدخل على خط كركوك ويحشد دعماً دولياً لكبح "انتكاسات" البيشمركة  رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية في ريف حلب  إصابة ثلاثة مواطنين بدمشق بجروح جراء اطلاق المجموعات المسلحة قذائف هاون في خرق جديد لاتفاق منطقة تخفيف التوتر بالغوطة الشرقية  الجيش يستهل حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الممتاز لكرة القدم بالفوز على الوحدة  القوى الوطنية والإسلامية والمجلس الأرثوذكسي في فلسطين: من يفرّط بأرض الوقف "خائن"  

فن ومشاهير

2017-10-10 05:26:57  |  الأرشيف

والدة ايفانكا تكشف: ترامب اغتصبني وسيدة شقراء فضحته

قالت زوجة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأولى، إيفانا ترامب، إن ابنتها إيفانكا يمكنها الترشح لرئاسة الولايات المتحدة، وإنها وترامب يتحدثان الآن بانتظام ويتمتعان بعلاقة ودية رغم الملابسات الجنونية التي صاحبت طلاقهما سيء السمعة.


وكتبت إيفانا قائلةً إنها علمت أن زواجهما انتهى، في شهر كانون الأول 1989، عندما اقتربت منها امرأةٌ شقراء شابة فجأة وقالت لها: "أنا مارلا وأنا أحب زوجكِ، هل تحبينه؟"، فأجابتها قائلةً: "اذهبي بعيداً. أنا أحب زوجي". ووصفت إيفانا الأمر بأنه لم يكن لائقاً بالنسبة لامرأة مرموقة مثلها ولكنها كانت مصدومة، بحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

وفي عام 1990، تصدرت علاقة ترامب بمارلا مابلز عنواناً فاضحاً لصحيفة "نيويورك بوست" الأميركية يقول: "أفضل علاقة جنسية حظيت بها على الإطلاق". وفي عام 1993، تزوج ترامب من مابلز، أم ابنته تيفاني. والآن هو متزوج من ميلانيا ترامب، أم ابنه بارون.

واشترت وكالة "أسوشيتد برس" الإخبارية الأميركية نسخة مبكرة من كتاب إيفانا ترامب، والذي تتناول فيه زواجها ودورها البارز في منظمة ترامب، كما تناولت الألم الذي شعرت به وأطفالها بسبب علاقة ترامب مع مابلز؛ إذ لم يتحدث دونالد الابن مع والده لمدة عام بعد انفصاله عن والدته. وكتبت إيفانا قائلةً: "لا يمكنني سوى أن أهز رأسي لأصف كيف كان الأمر جنونياً. لم يكن بإمكاني مشاهدة التلفاز دون أن أسمع اسمي".

وأصبح طلاقهما تحت المجهر خلال الانتخابات الرئاسية عام 2016، حينما ذُكر أن إيفانا سبق لها أن أدلت بشهادتها ضد دونالد، متهمةً إياه باغتصابها. وسعت إيفانا إلى توضيح أن هذا الاتهام -الذي ينكره ترامب باستمرار- لم يكن مقصوداً بالمعنى الحرفي أو الإجرامي للاغتصاب. وبالغ محامي ترامب في تناوله للقضية بعد أن أشار إلى أحد الصحافيين، أنه لا يوجد شيء اسمه الاغتصاب الزوجي.

وفي كتابها، ذكرت إيفانا أنها والرئيس يتمتعان الآن بعلاقة أكثر وديةً، ويتحدثان معاً مرة في الأسبوع، وقالت إنها تشجعه على الاستمرار في استخدام تويتر.

وفي مقابلة مع قناة CBS News الأميركية هذا الأسبوع، قالت إيفانا إنها عُرض عليها منصب سفيرة الولايات المتحدة لدى جمهورية التشيك، ولكنها رفضت لأنها بالفعل تحظى بحياة مثالية. ولم يستجب البيت الأبيض على الفور لطلب التعليق حول حقيقة عرض منصب سفير على إيفانا.

وتسرد معظم محتويات الكتاب طفولة إيفانكا في أوروبا ومسيرتها المهنية المزدهرة في عروض الأزياء بنيويورك، وتودد ترامب لها. ففي لقائهما الأول، حجز ترامب لها وأصدقائها طاولة في مطعم بحي مانهاتن، ودفع فاتورة الحساب وأعادها إلى فندقها في سيارة كاديلاك فاخرة بسائقٍ خاص.

وكتبت إيفانا قائلةً: "قالت لي غرائزي إن ترامب كان ذكياً ومرحاً ورجلاً أميركياً صالحاً"

عدد القراءات : 3633

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider