دمشق    25 / 06 / 2018
الرقة غارقة في الفوضى و«قسد» تواجهها بالقمع والإذلال للسكان … «مراكز مصالحة» جديدة في دير الزور  الحُديدة.. لماذا الآن؟.. بقلم: طلال الزعبي  عودة النازحين العنصر المكمل لانتصار سورية.. بقلم: رفعت البدوي  14500 موظف اقترضوا 7 مليارات ليرة من «التوفير» منها 70 مليوناً فقط للمتقاعدين منذ بداية 2018  الأردن لا يريد لاجئين سوريين جدداً!  تراجع إسرائيلي جنوباً: انشغال باليوم الذي يلي هزيمة المسلحين  انتخابات تركيا: أردوغان (دائماً) الزعيم الأوحد  الاحتلال الاسرائيلي يعتقل 8 فلسطينيين بينهم طفلان في الضفة الغربية  الإعلان رسميا عن فوز أردوغان في الانتخابات التركية  ترامب يضيّق الخناق على الشركات الصينية  البنتاغون يحاكي مواجهة روسية أوروبية ويخرج باستنتاجات محبطة  مرشح "حزب الشعب الجمهوري" الخاسر في السباق الرئاسي التركي: الانتخابات "غير نزيهة" وتلطخت بالدماء  طهران تطالب بتدخل المنظمات الدولية العاجل في اليمن  وزير الأمن إيراني: سنضاعف أنشطتنا النووية في هذه الحالة  التنظيمات الإرهابية تستهدف مدينة السويداء بالقذائف.. والأضرار مادية  "تحالف واشنطن" يجلي بالمروحيات متزعمين اثنين من "داعش" في منطقة تويمين على الحدود السورية العراقية  لافروف وظريف يبحثان الصفقة النووية الإيرانية هاتفيا  ستولتنبرغ: محادثات ترامب وبوتين تتماشى وسياسة حلف الناتو لإقامة حوار مع روسيا  بيسكوف: موعد زيارة بولتون لروسيا لم يتم تحديده  التربية تصدر شروط الانتساب إلى المركز الوطني للمتميزين  

فن ومشاهير

2017-10-10 05:26:57  |  الأرشيف

والدة ايفانكا تكشف: ترامب اغتصبني وسيدة شقراء فضحته

قالت زوجة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأولى، إيفانا ترامب، إن ابنتها إيفانكا يمكنها الترشح لرئاسة الولايات المتحدة، وإنها وترامب يتحدثان الآن بانتظام ويتمتعان بعلاقة ودية رغم الملابسات الجنونية التي صاحبت طلاقهما سيء السمعة.


وكتبت إيفانا قائلةً إنها علمت أن زواجهما انتهى، في شهر كانون الأول 1989، عندما اقتربت منها امرأةٌ شقراء شابة فجأة وقالت لها: "أنا مارلا وأنا أحب زوجكِ، هل تحبينه؟"، فأجابتها قائلةً: "اذهبي بعيداً. أنا أحب زوجي". ووصفت إيفانا الأمر بأنه لم يكن لائقاً بالنسبة لامرأة مرموقة مثلها ولكنها كانت مصدومة، بحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

وفي عام 1990، تصدرت علاقة ترامب بمارلا مابلز عنواناً فاضحاً لصحيفة "نيويورك بوست" الأميركية يقول: "أفضل علاقة جنسية حظيت بها على الإطلاق". وفي عام 1993، تزوج ترامب من مابلز، أم ابنته تيفاني. والآن هو متزوج من ميلانيا ترامب، أم ابنه بارون.

واشترت وكالة "أسوشيتد برس" الإخبارية الأميركية نسخة مبكرة من كتاب إيفانا ترامب، والذي تتناول فيه زواجها ودورها البارز في منظمة ترامب، كما تناولت الألم الذي شعرت به وأطفالها بسبب علاقة ترامب مع مابلز؛ إذ لم يتحدث دونالد الابن مع والده لمدة عام بعد انفصاله عن والدته. وكتبت إيفانا قائلةً: "لا يمكنني سوى أن أهز رأسي لأصف كيف كان الأمر جنونياً. لم يكن بإمكاني مشاهدة التلفاز دون أن أسمع اسمي".

وأصبح طلاقهما تحت المجهر خلال الانتخابات الرئاسية عام 2016، حينما ذُكر أن إيفانا سبق لها أن أدلت بشهادتها ضد دونالد، متهمةً إياه باغتصابها. وسعت إيفانا إلى توضيح أن هذا الاتهام -الذي ينكره ترامب باستمرار- لم يكن مقصوداً بالمعنى الحرفي أو الإجرامي للاغتصاب. وبالغ محامي ترامب في تناوله للقضية بعد أن أشار إلى أحد الصحافيين، أنه لا يوجد شيء اسمه الاغتصاب الزوجي.

وفي كتابها، ذكرت إيفانا أنها والرئيس يتمتعان الآن بعلاقة أكثر وديةً، ويتحدثان معاً مرة في الأسبوع، وقالت إنها تشجعه على الاستمرار في استخدام تويتر.

وفي مقابلة مع قناة CBS News الأميركية هذا الأسبوع، قالت إيفانا إنها عُرض عليها منصب سفيرة الولايات المتحدة لدى جمهورية التشيك، ولكنها رفضت لأنها بالفعل تحظى بحياة مثالية. ولم يستجب البيت الأبيض على الفور لطلب التعليق حول حقيقة عرض منصب سفير على إيفانا.

وتسرد معظم محتويات الكتاب طفولة إيفانكا في أوروبا ومسيرتها المهنية المزدهرة في عروض الأزياء بنيويورك، وتودد ترامب لها. ففي لقائهما الأول، حجز ترامب لها وأصدقائها طاولة في مطعم بحي مانهاتن، ودفع فاتورة الحساب وأعادها إلى فندقها في سيارة كاديلاك فاخرة بسائقٍ خاص.

وكتبت إيفانا قائلةً: "قالت لي غرائزي إن ترامب كان ذكياً ومرحاً ورجلاً أميركياً صالحاً"

عدد القراءات : 3837
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider