دمشق    20 / 08 / 2018
انقلابات في الميدان السوري وانهيارات بالجملة  «أنصار الله» تحضّر أوراقها لـ«جنيف 3»:مكاسب في الميدان ورؤية سياسية للمشاورات  الجيش الإسرائيلي يستعد لـ”ثاني أقوى جيش في الشرق الأوسط”.. بقلم: عبد الله محمد  الرهان على أردوغان: حصرم في حلب!.. بقلم: رفعت البدوي  ما وراء التنقلات الكبرى في الجمارك ؟!  كيف يواجه العرب «الدولة القومية ليهود العالم»؟!.. بقلم: طلال سلمان  إطلاق رصاص على السفارة الأمريكية في أنقرة  ضحايا الزلزال في جزيرة لومبوك الأندونيسية يصبح خمسة أشخاص  مبعوث صيني: لا يوجد رقم محدد لعدد الويغور الذين يقاتلون في سورية  معركة ادلب … هل هي على غرار الجنوب السوري أم نحن امام تصعيد من نوع آخر؟!!!  فورين بوليسي: محمد بن سلمان ضعيف، ضعيف، ضعيف  ترامب: رئيس حكومة إسرائيل سيكون اسمه محمد خلال سنوات  حقيبة الحجوزات على السلاح الروسي تصل إلى 45 مليار دولار  بعد استثمار 15 مليار دولار… قطر تعلن خطوتها الثانية لدعم تركيا  فشل تسويق «البطاقة الذكية»... وتذمّر شعبي  إحالة دكتور في جامعة البعث لمجلس تأديبي بتهمة الفساد .. وآخر ينتظر التحقيقات  نتنياهو يشدد لبولتون على رفض امتلاك إيران للسلاح النووي  واشنطن تلمح لاستخدام "مرتزقة" في حربها بأفغانستان  إصابة أطفال ورجال شرطة بحريق قرب باريس  

صحتك وحياتك

2018-02-11 21:48:27  |  الأرشيف

9 دروس علميها لابنتك قبل سن العاشرة

كشفت دراسة برازيلية لمعهد /تيجوكا/ المتخصص بدراسات الأطفال، أن تعليم الفتيات في الصغر، يعفي الأمهات من متاعب مرحلة مراهقة بناتهن؛ لأن التحول من الطفولة البريئة إلى مرحلة البلوغ يعتبر للكثير من الفتيات شيئاً غريباً وبمثابة الصدمة، وبخاصة إذا لم يتم تحضيرهن لذلك؛ حيث يقول علماء الدراسة، "تكثر الإصابة بالجنون في هذه المرحلة الانتقالية من الطفولة إلى البلوغ الجنسي".
 
ما هذه الدروس؟
 
أولاً، أن تحب نفسها
وبذلك تتخلص من مشكلة "الدونية"، التي تعاني منها غالبية النساء مستقبلاً، فإذا تمكنت من تعليمها أن تحب نفسها فإنها ستحب الآخرين أيضاً.
 
ثانياً، أن تكون شغوفة لاكتشاف العالم
وهذا يتم عن طريق تحفيزها على توجيه الأسئلة إليك أو إلى والدها إن أرادت.
 
ثالثاً، كيف تنشئ علاقات جيدة مع الآخرين
فذلك يسهل عليها الحياة ويجعلها تتجنب الظهور بمظهر الإنسانة المنغلقة على نفسها.
 
رابعاً، أن تجد هدفاً جيداً في الحياة
يتم ذلك عبر مراقبة ميول الفتاة والأشياء التي تحب أن تقوم بها والأمور التي ترتاح في إنجازها. ومع استمرار ذلك فإنها ستتعلم انتقاء الهدف الذي سيكون محور اهتمامها في الحياة.
 
خامساً، أن تسامح نفسها وتسامح الآخرين
فكما هي تخطئ فإن الآخرين يخطئون أيضاً.
 
سادساً، أن تصبر حتى تجد حباً حقيقياً
وهنا يجب أن تشرح الأم سلبيات وإيجابيات الحب والزواج، وكذلك الحذر من الجنس الآخر.
 
سابعاً، أن لا تسلم نفسها للرجل بسهولة
وهذا يندرج تحت الحذر من أي تحرش، والذي غالباً ما تتعرض له الفتيات الصغيرات، وخاصة أن الفتيان الصغار في السن لا يفهمون الكثير عن الحياة.
 
ثامناً، أن لاتكون سهلة الانقياد
عليها أن تدرك أن الكثير يعتبرون الفتاة سهلة الانقياد وغبية، وليس لها شخصية وتقع في أيدي الطامعين بها بسهولة.
 
تاسعاً، علميها كيف تؤسس الحياة التي تريدها لنفسها
أي عليها معرفة كيف تفكر بهذه الناحية منذ الصغر. وبذلك تتعلم كيفية اتخاذ القرارات واختيار ما هو مناسب لها.
عدد القراءات : 3489

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider