الأخبار |
عسكرة «الانتقام الروسي»... ليتجاوز إسرائيل  «300 S» إلى سورية: الأمر لمن؟  في الأزمات... الفتيات هنّ أبرز الضحايا  الحرب التجارية تستعر: «ضربة» أميركية... ثم ردّ بالمثل  الخطر يهدد نصف مليون طفل في طرابلس الليبية  استشهاد فلسطيني وإصابة 90 شمال قطاع غزة  خامنئي: مهاجمو الأهواز مولتهم السعودية والإمارات وساندتهم أمريكا  بعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي… اليورو يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 3 شهور  تصورات السيسي «الأممية»: تعديل «صفقة القرن» ومخيمات لجوء في لبيبا  السفير السوري لدى روسيا: منظومة "إس-300" لازمة للحماية من أعمال إسرائيل العدوانية  عون: إسرائيل تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ترتدي طابع شبه الدولة  ما هو دور واشنطن في إسقاط الطائرة الروسية؟  الروبل يعوض بعض خسائره أمام الدولار  خبير بالشأن التركي: أردوغان يبحث عن دعم دولي لمواجهة الأكراد بعد "داعش"  الزراعة .. ليست بخير.. بقلم: عبد اللطيف يونس  روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة  الرئيس التونسي يطالب رئيس الحكومة بالاستقالة أو عرض نفسه للثقة في مجلس النواب  هل ينتظر السوريون قراراً سياسياً حاسماً؟!  الرئيس الأسد يصدر الـمرسوم رقم 299 للعام 2018، القاضي بتعيين الدكتور حازم يونس قرفول حاكما لمصرف سورية المركزي..     

صحتك وحياتك

2018-03-10 22:25:18  |  الأرشيف

أمور احرصي على تعليمها لطفلك

مسؤوليتك كأم كبيرة، وكل ما تقومين به من رعاية وتربية لطفلك ستشكّل شخصيته المستقبليّة. لا يكفي حرصك على تحصيله الأكاديمي، بل هنالك أمور أساسية من المؤكد أنك تهتمين به كحرصك على أن يكون طفلك نزيها، حنوناً، شجاعاً ومتعاطفا مع من حوله. في تربيتك لا تكتفي بالموعظة والتوجيه، بل حوّليها إلى تصرفات عملية كي تعزز فيه هذه الخصال. إليك بعض الأمثلة:

- الاحترام اللا مشروط: عندما تطلبين من طفلك أن يحترم غيره فلا تقتصري الاحترام على فئة معيّنة، كأن يحترم من هم أكبر منه فقط أو الإناث فقط، الاحترام للجميع كبارا وصغارا، ذكوراً وإناثاً.
- المعرفة أهم من الدرجات التي يحصدها في الامتحان: إن حصل طفلك على نتائج أقل مما هو متوقع فلا توبخيه، بل حاولي معرفة السبب. قد يكون إخفاقه بسبب خوف وتردد وليس قلّة معرفة، الهم أن يفهم ما يدرس فبعض الصغار يحفظون ولا يفهمون.
- كوني صديقة: ليفهم طفلك الحياة حوله ويتعرّف عليها، ستدور في رأسه الصغير العديد من الأسئلة، فكوني الصديقة التي تستمع له ولمخاوفه واستفساراته ولا تجعليه ينفر من ردود أفعالك بدلا من اللجوء اليك.
- عدم إرضاء الآخرين على حساب نفسه: الأطفال يستفزون بعضهم ببعض التصرفات، وقد يكون طفلك مهذباً وخلوقاً فيتعرض لبعض الاستفزازات من أقرانه ومحاولات تحويله لطفل شقي فيستجيب لإرضائهم والحفاظ على صداقتهم. أكّدي لطفلك أن قوّته في احترامه لنفسه وعدم الخضوع لما لا يناسب قناعاته.
- الطفولة والتعلّم: بعض الأطفال يترددون بطرح الأسئلة خاصة في المدرسة وأمام التلاميذ ظنا بان سؤالهم سيجعلهم يبدون وكأنهم أغبياء. أكدي لطفلك أن ذهابه للمدرسة هو ليتعلّم وان هذا العمر هو الوقت الأمثل للتعلم، ومن لا يسأل لا يعني أنه فهم الدرس. من الأفضل السؤال بدلاً من الندم بعدها وعدم الفهم.
- لا تترددي بقول لا: أنت لن تعلمي طفلك عدم الطاعة، بل قول كلمة لا حتى لمن هم اكبر منه سنا وان كان مدرسا إن شعر الطفل بعدم الأمان والراحة، هي قوته في بعض المواقف التي ستمر عليه لاحقاً في الحياة.

عدد القراءات : 3436

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018