دمشق    25 / 02 / 2018
حزب مصري: قضية سورية هي قضية أمن قومي مصري  عبد اللهيان: الولايات المتحدة تستخدم الإرهاب لتنفيذ مخططاتها في سورية  الجيش يحبط هجوما إرهابيا بسيارة مفخخة في حي القابون الدمشقي  "وحدات حماية الشعب" تعلن التزامها بقرار وقف إطلاق النار في سوريا باستثناء عفرين  تسوية أوضاع المتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية في الحسكة  الدفاع الروسية: انضمام 17 مركزاً سكنياً في محافظة حماة لنظام الهدنة في سورية  اعتقال عنصرين من "داعش" أحدهما يعمل في ديوان الزكاة لولاية الفلوجة  الخارجية الروسية: نأمل أن تضمن الدول المؤثرة التزام المسلحين بوقف إطلاق النار في سورية  استقالة الحكومة الأردنية تمهيداً لتعديل وزاري  إغلاق كنيسة القيامة بالقدس احتجاجاً على سياسة إسرائيل بشأن تخصيص الأراضي  كوريا الجنوبية تعلن أن بيونغ يانغ مستعدة للتفاوض مع واشنطن  تركيا: بدأنا السعي في سبيل تسلم الزعيم الكردي السوري صالح مسلم من براغ  أمام الرئيس الأسد… الكواكبي ودبيات يؤديان اليمين القانونية محافظين لدير الزور والقنيطرة  "أنصار الله": إطلاق صاروخ "زلزال 2" على تجمع للجنود السعوديين بنجران  مجلس الوزراء يقر خطة متكاملة لعودة جميع الخدمات الأساسية إلى قرى ريف محافظة إدلب المحررة  إرهابيو الغوطة يلوحون باستخدام سيناريو الكيماوي مجدداً  تركيا: قرار وقف الأعمال القتالية في سورية لن يؤثر على عملية عفرين  استشهاد صياد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي شمال قطاع غزة  بالأرقام .. الضبوط التموينية منذ بداية العام الحالي وحتى الآن ؟!  

صحتك وحياتك

2017-05-16 23:34:29  |  الأرشيف

الطفل يكذب لإثبات ذاته.. و6 خطوات لتقويم سلوكه

أساليب التعامل مع الطفل الخاطئة في مرحلة التنشئة الأولى هي التي تدفعه إلى الكذب، وأبرزها الضغط الكبير على الطفل الذي يجعله يلجأ للكذب لتجنب التوبيخ والعقاب، فيجد أنسب طريقة هي اختراع مواقف ترضي الكبار ليمتص غضبهم، إضافة إلى عدم الاهتمام به وإهماله فيدفعه هذا إلى نسج قصص خيالية يكون هو بطلها لإثبات ذاته وجذب الانتباه.

كما أن لجوء أولياء الأمور إلى الطرق الخاطئة في معالجة المشاكل يزيد من تفاقمها، كالتشكيك المستمر في صحة كلامه ونعته بالكذاب، ما يرسخ في لاوعيه فكرة صعوبة التغيير ويفقد الثقة في القدرة عن الإقلاع عن الكذب، فيستمر في ذلك و تصبح عادة يصعب علاجها وقد تدمر حياته في المستقبل.

يوضح غابرييل خانييس، اختصاصي الصحة النفسية الاسباني لـ”فوشيا، إن الطفل يكذب ليخفي حقيقة واقعه الداخلي، فكذبه يعبر عن عدم الثقة في قدراته وفي نفسه، فهو ناتج عن إحساس بالنقص ورغبة في إثبات ذاته وحضوره، فيكون خياله أقرب وسيلة لذلك، وهناك مجموعة من الخطوات والطرق لمساعدة الطفل على التخلص من الكذب بطريقة علاجية علمية للتحكم في سلوك الطفل، وهي:

–  يجب الابتعاد عن أساليب القمع والتحقير والتقليل من شأن طفلك لأن هذا سيجعله يكون عن ذاته فكرة سيئة، بل دعمي مناطق القوة في شخصيته وذلك باستغلال خياله الواسع الذي ينسج ويؤلف قصصا كاذبة، وذلك عن طريق تكليفه بالقيام بمسرحيات تكون شخصياتها لعبة من العرائس والدمى، هكذا سيفرغ طاقته الخيالية في المسرح وينمي حس الإبداع الخيالي في الوجهة الصحيحة.

– اكسبي ثقته بالإنصات إليه ومعرفة كل طلباته حتى ولو كانت غير مقبولة، تعاملي معه بلطف وحاولي إقناعه وليس قمعه.

–  يجب أن تلتزمي بوعودك معه وأن تكوني قدوته وذلك بتجنب الكذب أمامه.

–  عندما يكذب الطفل وضحي له أنك على دراية بكذبه، ولا تتجاهلي كذبه بحجة مستوى فكره الصغير كي لا يتمادى في ذلك.

–  تجنبي العقاب البدني أو الصراخ في وجه طفلك حين يكذب.

–  لا تقومي بكشف كذبه أمام أصدقائه أو أحد من الغرباء،  بل انتظري إلى أن تختلي به ووضحي له مساوئ الكذب بهدوء ودون صدام .
 

عدد القراءات : 3791

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider