دمشق    19 / 11 / 2017
عودة الحريري مفتاح لكل الاحتمالات.. إلا الحل  قاضٍ أميركي بالمحكمة العليا يتباهى “بعلاقاته الجنسية مع 50 امرأة”  الغواصة الأرجنتينية المفقودة تصدر إشارات استغاثة  النيل يلفظ أنفاسه، والسيسي يحذِّر  الوهابيّة الفاشلة.. بقلم: نور نعمة  نجاة محمد بن سلمان من اغتيال  وكيل وزارة الدفاع في الامارات: علاقتنا باسرائيل تشبه (الأخوة)  ماذا يجري في البوكمال؟  السعودية تمنح المنطق القطري ذريعة التفوّق.. بقلم: روزانا رمال  البيت الأبيض: ترامب وماكرون يتفقان على محاربة إيران  14.3 مليون شيلي ينتخبون رئيسا جديدا اليوم  مقتل 19 شخصا وإصابة 8 آخرين في حريق جنوبي بكين  قطر تعلن أنها "مستعدة جيدا" لمواجهة تحرك عسكري محتمل من قبل دول المقاطعة  عزز مواقعه في محيط ضاحية الأسد … الجيش يزيد الضغط على الإرهابيين في محيط إدارة المركبات  داعش جنوب دمشق ينقسم إلى داعشين … فرع اليرموك لحزب «البعث» يدعو لاستعادة المخيم عاجلاً وليس آجلاً  «قسد» تمنع نازحي دير الزور من دخول الحسكة  70 بالمئة زادت المخالفات بعد تخفيض الأسعار … جديد في أسواقنا.. زيتون مع «الدود»!  أكد البدء بإرسال الصحف إلى دير الزور.. إطلاق ثلاث صحف جديدة.. كيبل TV في سورية قريباً … ترجمان: تأمين رعاية لباس للمذيعات مثل «الشحادة»!  دراسة لغرفة تجارة دمشق: أبرز تحديات التجارة في سورية غياب خطة واضحة للتنمية  2100 صائغ في دمشق .. الذهب السوري يطير تهريباً إلى دبي عبر لبنان والسوريون يتجهون إلى بيع مدخراتهم الذهبية  

صحتك وحياتك

2017-07-11 14:52:35  |  الأرشيف

هل العلاقة الحميمة آمنة في الثلث الأخير من الحمل؟

تختلف الشهور الأخيرة من الحمل اختلافا كبيرا عما سبقها، فتحدث تغيرات ملحوظة لحركة الجنين من الركل والقفز واللعب إذ يستخدم الرحم مثل الترامبولين فيقفز ويلعب وكأنه في فريق مكون من لاعب واحد وهو الفائز في النهاية!

وكأنه يقول بكل تصرف هناك شخص صغير في رحمك يعلن عن وجوده واقتراب موعد وصوله، وبالتالي حتى لو كنت تتمتعين بممارسة العلاقة الحميمة طوال فترة الحمل، يساورك القلق كلما اقتربت من موعد الولادة ما يجعلك تتسألين ما هو الوقت المناسب لممارسة الجنس في هذه المرحلة الحرجة من مراحل الحمل؟ حسنا سنجيبك على هذا السؤال في السطور التالية.

من الطبيعي استشارة الطبيب في الثلث الأخير من أشهر الحمل، ومن الشائع لدى السيدات ممارسة الجنس بشكل أكبر في هذه الأثناء للمساعدة في عملية الولادة وبالأخص الولادة الطبيعية وهو أمر غني عن التعريف.

وفقا لما نشر في موقع “كوكرين” عام 2001 : توجد بعض الأدلة على أن هزات الجماع أو البروستاجلاندين الموجود في السائل المنوي يساعد على الولادة الطبيعية بشكل كبير، ولكنك لا تشعرين بأية ضغوط لممارسة الجنس لهذا السبب، فقد تشعرين بعدم الراحة عند ممارسة الجنس في وقت متأخر من الحمل لسبب أو لأخر فربما يكون السبب هو استعدادك البدني.

تقول الطبيبة “روزارا توريسي” دكتوراه في العلاج الجنسي بمعهد لونغ آيلاند في مقابلة مع مجلة “رومبر” النسائية: “عندما يقول طبيبك أن لك مطلق الحرية لممارسة الجنس وقتما تريدين، فعليك إدراك أن جسمك يتحول أثناء الحمل بشكل كبير ما يؤثر على وضعية الجماع وبالتالي تشعرين بعدم الارتياح بشكل مفاجئ يجعلك تتوقفين في أي لحظة، لأنك ببساطة تحملين شخصا ينمو بشكل متزايد يوما بعد يوم بداخل أحشائك ما يدفع بأعضائك وعضلاتك في اتجاهات مختلفة وبدوره يضغط على الحوض أو الرئتين.”

وأضافت” توريسي”: يمكن لزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية أن يشعرك بالمتعة وقت الجماع، وبالعكس يمكن أن يكون سبب لإزعاجك في هذه اللحظات.

ولأن الأسابيع الأخيرة من الحمل مرهقة جدا جسديا وعاطفيا على حد سواء تقترح “توريسي” بأن يعيد الزوجين استكشاف التغيرات التي طرأت على أجسامهما، إذ ربما يمنحهما الترابط العاطفي دون غيرة إلى الحصول على القوة المطلوبة للتحضير لاستقبال الضيف الجديد.

لذلك تحثك “توريسي” على استغلال هذه اللحظات الفارقة من حياتك قبل وصول طفلك لإطلاق هذه الطاقة الكامنة بداخلك بممارسة الجنس لتنشيط حياتك الجنسية.

ويمكنك ممارسة الجنس بطريقة مختلفة هذه الأسابيع بأي طريقة تفضلينها بعيدا عن الشكل التقليدي للجماع، لكن توخي الحذر وانتبهي فقد تشعرين بعدم الارتياح، وقتها عليك استشارة طبيبك على الفور.

وتختم توريسي حديثها قائلة: الجنس خلال الحمل آمن ولا غبار عليه إلى أن تصلي لمرحلة المخاض ونزول الماء وذلك تجنبا لحدوث العدوى، وعليه فلا تحرمي نفسك وشريكك من ممارسة الجنس في أي وقت وتذكري أن اللحظات الحميمية هي من أهم لحظات التواصل بينك وبين الشريك، واعلمي أنه بعد الولادة ستنحرمين بشكل طبيعي من ممارسة الجنس بسبب قلة النوم فلا تحرمي نفسك من هذه اللحظات الذهبية قبل الأوان.
 

عدد القراءات : 3624

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider