الأخبار |
عملية إيرانية ــ تركية ضد «العمّال الكردستاني»؟  مهذبون ولكن..!.. الترحيب في غير موضعه.. بقلم :أمينة العطوة  كاراكاس تستعدّ: إنها حرب الإرادة  نتنياهو يعود إلى صدارة الاستطلاعات في إسرائيل  فكرةٌ بمتناول اليد..!؟ .. بقلم: سامر يحيى  كيف تمكّنت فنزويلا من مواجهة الإمبريالية؟.. بقلم: لينا الحسيني  استراتيجية واشنطن «الهجينة»: تجويع وتخريب وعمليات استنزاف  إليوت أبرامز... وزير خارجية الحروب القذرة  بيدرسون يواصل زيارته إلى دمشق ويلتقي بـ«هيئة التنسيق»  الأمم المتحدة تمسح الدمار في سورية.. ولا تذكر فاعليه!  منحة مالية صينية تعادل 7.4 مليارات ليرة لتمويل احتياجات إنسانية  مخبرون في الجمارك يعلقون عملهم لعدم حصولهم على المكافآت منذ 8 أشهر!  الخارجية الفنزويلية تعلن استيلاء المعارضة على مقراتها الدبلوماسية في أمريكا  "أنصار الله" تعلن مقتل 3 ضباط سعوديين و12 عسكريا يمنيا في نجران  وزير الخارجية الجزائري يعلن موافقة بوتفليقة على تسليم السلطة لرئيس منتخب  بومبيو بتغريدة: سأبقى على رأس خارجية بلادي حتى يقيلني ترامب  خلافات سلمان- ابن سلمان: حقيقة أم خطّة مدروسة؟  العثور على جثة أرملة أبرز شعراء مصر مكبلة في ظروف غامضة  الرئيس الأسد لـ شويغو: العمل السوري الروسي المشترك والتنسيق عالي المستوى في المجالات كافة من العوامل الحاسمة في صمود سورية بوجه الإرهاب  نور سلطان نزاربايف يعلن استقالته عن منصبه رئيسا لكازاخستان     

صحتك وحياتك

2018-03-12 21:32:56  |  الأرشيف

مخاطر الهواتف الذكية على الدماغ

حذر عالم الغدد الصماء روبرت لاستينغ من أن الإخطارات الواردة من الهواتف الذكية تسبب إجهاداً للمخ وتدربه على أن يعيش في حالة من الخوف والقلق المستمرين.
 
ولفت روبرت لاستيغ أن 86% من الأمريكيين الذي يتفقدون بريدهم الإلكتروني وحساباتهم على شبكات التواصل الاجتماعي بصورة دورية ومنتظمة يصابون بالتوتر ما يؤدي إلى إزعاج القشرة الدماغية الأمامية المسؤولة عن الوظائف المعرفية فتتوقف عن القيام بوظيفتها وهو ما يدفع الفرد في نهاية الأمر إلى القيام بأعمال غبية  تؤدي إلى مشاكل في النهاية وفقاً لتصريحاته لمجلة "بيزنس إنسايدر".
 
ويوضح لاستيغ أن الشخص الطبيعي يركز على مهمة واحدة في كل مرة ولكن عندما يتوقف طوال الوقت من أجل الإجابة عن إشعار جديد على هاتفه أو عندما يتلقى تنبيها من التطبيقات المختلفة من هاتفه فإنه يتعرض للمقاطعة والتشتيت.
 
ويشير استناداً إلى تقدير عالم النفس ديفيد ماير أن تحول الإنسان بين مهام مختلفة في وقت واحد من الممكن أن يستهلك ما يصل إلى 40% من وقت مخه العامل. ويضيف لاستيغ أنه في كل مرة نقوم فيها بتحويل المهام فإننا نطلق جرعة جديدة من هرمون الإجهاد "الكورتيزول" وكذلك هرمون "الدوبامين" المسبب للشعور بالمتعة.
 
كما يؤكد روبرت لاستيغ أن استعمال الهواتف الذكية بصورة متكررة من الممكن أن يجعل المخ كسولاً بفضل وجود ذلك "المساعد الرقمي" الذي يساعد على القيام بأعباء العمل اليومية وسط كل هذه الضغوط وذلك لأن الأدمغة البشرية قادرة على معالجة الكثير من المعلومات في وقت واحد بمعدل 60 بت في الثانية الواحدة فقط.
 
وعثر الباحثون أن المفكرين الأكثر ذكاءاً وتحليلاً هم الأقل نشاطاً على محركات البحث عبر هواتفهم الذكية مقارنة بالأشخاص الآخرين ولكن هذا لا يعني أن استخدام هاتفك للبحث يجعلك غبياً ولكن هناك علاقة بين التفكير الأقل اجتهاداً وبين تصفح الإنترنت بشكل دائم.
 
كما أظهر علماء أن قراءة معلومة جديدة عبر الهاتف الذكي قد تكون وسيلة مريعة للتعلم بعد أن كشفوا عن أن الأشخاص الذين يتلقون معلومات معقدة من كتاب ما بدلاً من عرضها على الشاشة يطورون فهما أعمق وينخرطون في تفكير أكثر تفصيلاً.
 
كما يشير بحث جديد على عشرات من مستخدمي الهواتف الذكية في سويسرا إلى أن التحديق في شاشات الهواتف الذكية من الممكن أن يجعل أدمغتنا وأصابعنا أكثر توتراً.
عدد القراءات : 3618
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019