دمشق    20 / 11 / 2017
استثناء القروض الشخصية بسقف 500 ألف ليرة من أحكام “رصيد المكوث”  “المركزي” يخفض دولار الحوالات إلى 490 ليرة  حكومة السراج تفتح تحقيقا بشأن "العبودية" في ليبيا  المفوضية الأوروبية: رئاسة إقليم كتالونيا السابقة أخطأت في اعتقادها بأن أوروبا ستدعمها في الصراع مع مدريد  الرئيس البشير يزور روسيا الأربعاء المقبل  بعد تسريبات عن قبوله التنحي.. موغابي يتحدى الجيش ويتمسك بالسلطة  الاحتلال الإسرائيلي يرحل 40 ألف لاجئ أفريقي قسرياً  الاتصالات: لا تغير على آلية التصريح.. والجمارك تحدد الشرائح الجمركية للأجهزة  وسائل إعلام إسرائيلية: يمكننا تخيل وجود خط هاتف بين الرياض والقدس  الجبير: قطر استجابت لبعض مطالبنا  وزير التربية للمدرسين: ليستقل كل من يعتبر راتبه غير كاف  اكتشاف "ينبوع الشباب" لدى طائفة منعزلة عن العالم  مشروع قرار جديد حول «الآلية المشتركة» للكيميائي في مجلس الأمن  الاجتماع الوزاري العربي: انتكاسة أخرى للسعودية.. لبنان والعراق يتحفّظان والحريري إلى القاهرة غداً  بين أزمة الحريري وأزمة السعودية؟..بقلم :إبراهيم الأمين  خطة ترامب للتسوية: إسقاط فلسطين تمهيداً لإعلان الحلف السعودي ــ الإسرائيلي  تحرير البوكمال يعزّز الطوق الشمالي ويقيّد خيارات تل أبيب  في دراسة نشرها «مركز دمشق للأبحاث والدراسات»: الأزمة تستدعي إعادة تقييم الصيغ «البعثية» وتجديدها لتواكب الحداثة  «قسد» تواصل أحلامها الوردية بـ«الفيدرالية»  وجود «النصرة» يعقد الملف البرازي: أتوقع التوصل قريباً إلى تسوية في ريف حمص الشمالي  

ثقافــــة

2017-06-29 15:52:10  |  الأرشيف

(ظمأ فارغ).. لمريم العلي تعتمد السخرية وأنسنة الكائنات

جاءت المجموعة القصصية “ظمأ فارغ” الصادرة حديثا للأديبة مريم محمود العلي متنوعة في المواضيع الاجتماعية والإنسانية التي تناولتها وعبرت خلالها العلي عن محطات في حياتها لأماكن وبيئات مختلفة ظهرت فيها عادات وتقاليد وحالات وانفعالات منوعة.

احتوت المجموعة نمطين من القصة الأول القصة العادية التي اعتمدت على طرح فكرة بأسلوب العرض المتضمن حدثاً واحداً جاءت به في إسقاط دلالي بعضه من التاريخ وبعضه من إشكالات الواقع والثاني نمط القصة القصيرة جداً الذي اقتصر على الومضة الناجمة عن انفعال وجداني أو اقتصر على طرح فكرة عبر قناعة ذاتية معينة جاءت بها من تجارب الحياة .

اعتمدت مريم العلي السخرية من الواقع الاجتماعي الذي يحمل حركات متردية بأسلوب هادئ يخلط الجد بما يسمى الواقعية الانتقادية الساخرة في الجمع بين أساطير التاريخ والحكايات التي وصلت إلينا من الماضي وبين الحاضر بما فيه من إيجابيات وسلبيات كقصة “عودة عنترة” .

واحتوت المجموعة قصصاً اعتمدت فيها البطل المنفرد الذي يعبر بمفرده عن الواقع الإنساني وعن المعاناة التي يعيشها بعض أفراد المجتمع كقصة اليوم الأول في الجامعة.

كما لجأت العلي للقصة الخيالية البعيدة عن الواقع بشكل ممسرح أنسنت فيه الكائنات وأسقطت حوارها على الواقع بشكل رومانسي كما جاء في قصة إذا غفى القمر أما قصة “هدية” القصيرة جداً فجاءت بشكل ومضة سريعة عبرت فيها بشكل فني عن المعاناة بسبب الفقر ومحاولات النهوض بالحياة إلى مستوى العيش الجيد الذي يتمناه كل إنسان من خلال الموظف الذي لم يتمكن من شراء هدية لزوجته.

وفي القصة القصيرة جداً أيضاً جاءت بعضها معتمدة على العاطفة والحزن والألم الإنساني كقصة /امرأة بلا أشياء/.

المجموعة القصصية “ظمأ فارغ” من إصدارات دار القدس للطباعة والنشر والتوزيع وتقع في 112 صفحة من القطع المتوسط .

يشار إلى أن الأديبة مريم العلي عضو في اتحادي كتاب الانترنت العرب والمدونين العرب شاركت في العديد من الأمسيات والمهرجانات الأدبية في المحافظات لها ثلاث مجموعات مطبوعة في مجال قصيدة النثر وهي/ترانيم /همسات الروح / لست ادري / كما فازت بجائزة اتحاد كتاب العرب فرع ادلب للقصة القصيرة.

عدد القراءات : 833

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider