دمشق    24 / 06 / 2018
إيطاليا مستاءة من مالطا لرفضها استقبال سفينة مهاجرين والأخيرة ترد  البنتاغون يعلق مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية  حريق في مستودع للأدوات الصحية بحي العمارة وفرق الإطفاء تعمل على إخماده  تسريع تنفيذ اتفاق التسوية بدوما.. وحجب مواقع «الإعلام الحربي المركزي» على «فيسبوك وتويتر»! … الجيش يردي مسلحي «النصرة» وداعش في ريفي حماة وحمص  خلافات بين الدول المساندة للمعارضة حول ممثليها في «الدستورية» … روسيا: ندعم عمليات الجيش السوري في جنوب البلاد  وفد عسكري أميركي زار منبج: لا تغيير في إدارة المدينة … نظام أردوغان يعتبر استمرار احتلاله يحمل أهمية لسورية!  عن «جسد المسيح» وهوليود الدعاية الأميركية: هل من مكانٍ للأخلاق في السياسة؟  هزائم بالجملة وخروج جماعي.. حصيلة عربية متواضعة في مونديال روسيا  إسرائيل كانت في جوبر … أهم عمليات الموساد بمساعدة “الثوار” عندما تصدق رواية دمشق عن المؤامرة  عرب الثروة يقتلون عرب الثورة.. بقلم: طلال سلمان  ملف الجنوب السوري.. أميركا التي لم تُسلّم والمعارضة التي لم تتعلم  ما هي الرسالة التي أرسلتها الولايات المتحدة للميليشيات المسلحة جنوب سورية؟  أولاد الفكر الحرام …بقايا برنار ليفي.. بقلم: يامن أحمد  الأداء البرلماني.. هل حقق رضى المواطن؟ برلمانيون يعترفون: لا نلبّي تطلعات الشارع ولا نملك أقلاماً خضراء  واشنطن تبلغ المعارضة والمسلحين بأنها لن تتدخل في جنوب البلاد  6 مليارديرات ساهموا في خروج ترامب من الاتفاق النووي  كيف سيؤثر تحرير درعا على موازين القوى في سورية؟  الأتراك يدلون بأصواتهم اليوم في انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة  "نيويورك تايمز": الآفات "الترامبية" تنتشر في العالم لذا يجب على الغرب الوقوف بحزم في وجهها  

ثقافــــة

2017-09-30 14:34:46  |  الأرشيف

فقرات فنية وغنائية في اختتام الأسبوع الثقافي السوري بتونس

.

وسط حضور جماهيري تونسي كبير اختتم الأسبوع الثقافي السوري في تونس فعالياته حيث تم رفع العلم السوري في شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة التونسية وقدمت فقرات موسيقية وفنية وغنائية من التراث السوري.

وأهدى الوفد السوري الهيئة الوطنية لدعم المقاومة العربية ومناهضة التطبيع والصهيونية “قاوم” التي نظمت الأسبوع الكتب التي تم عرضها وهي مؤلفة من مئة عنوان في مختلف المجالات وعددا من الأفلام الوثائقية التي توثق الأعمال الإجرامية للمجموعات الإرهابية من قتل وتدمير وسرقة.

وأكدت الهيئة الوطنية والحشد الجماهيري الذي احتشد في حفل الاختتام الذي جرى أمس ضرورة الإسراع بإعادة العلاقات الدبلوماسية بين سورية وتونس لتكون موازية للعلاقات بين الشعبين معبرين عن دعمهم لسورية شعبا وقيادة في وجه الحرب التي تخوضها منذ عدة أعوام والهادفة للنيل من سيادتها الوطنية وحرية قرارها السياسي ولمعاقبتها على دعمها للمقاومة ودعم القضية الفلسطينية ومقاومة التطبيع.

ودعت الهيئة إلى دعم المقاومة بمختلف أشكالها ضد الصهيونية وفضح ممارساتها وأعمالها العدوانية ضد العرب لأن كيان الاحتلال الإسرائيلي يشكل التهديد الحقيقي لكل الأقطار العربية.

ورأى الفنان زهير رمضان رئيس الوفد أن ما أظهره الشعب التونسي من محبة لسورية ولجيشها وقيادتها وما قدموه من استقبال حافل للوفد ليس بغريب عن الشعب التونسي الذي كان دائما إلى جانب الشعب السوري مشيرا إلى ضرورة الاهتمام بالجانب الثقافي لأنه من أحد أهم الوسائل لمواجهة الغزو الثقافي على أمتنا العربية ومضاعفة الجهد وتوعية الأجيال لحقيقة الأحداث وما نتعرض له اليوم من حرب وأهدافها.

سامر الشغري

عدد القراءات : 587

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider