دمشق    27 / 05 / 2018
سيئول تأمل بعقد قمة ثلاثية بين الكوريتين والولايات المتحدة  إيرلندا تلغي الحظر على الإجهاض في "ثورة هادئة"  الفرنسيون يحتجون ضد إصلاحات ماكرون  بومبيو: لن نغير سياستنا تجاه كاراكاس  شمخاني يؤكد ثبات استراتيجية إيران في دعم سورية بمكافحة الإرهاب  لن يغادر المستشفى الآن... تطورات الحالة الصحية للرئيس الفلسطيني  مناورات أمريكية قرب جزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي  3 شهداء فلسطينيين بقصف إسرائيلي  الدفاع الروسية: مقتل 4 جنود روس بنيران مسلحين في سورية  لرفع الحظر عن ملاعب سورية ..مباراة بين قدامى منتخبي سورية ومصر في أب القادم  السيسي يؤكد لماكرون استمرار دعم مصري لجهود التسوية السياسية في ليبيا وسورية  توقعات بتغييرات في الحكومة وحزب البعث ..  مجلس الوزراء يخصص لجنة إعادة إعمار المناطق المحررة مؤخرا بـ 50 مليار ليرة لإعادة الخدمات الأساسية  مغنية أوبرا عالمية تغني"زهور السلام" باللهجة السورية  سورية تترأس مؤتمر نزع السلاح التابع للأمم المتحدة  إشارة تفضح نية بريطانيا البقاء في الاتحاد الأوروبي  الفلسطينيون يسيّرون أول رحلة بحرية من قطاع غزة نحو العالم  إنقاذ 408 مهاجرين في البحر المتوسط  النائب المصري عبد الحميد كمال يضع "الجولان" على طاولة البرلمان  100 ألف توقيع على عريضة لمعاقبة راموس بسبب إصابة صلاح  

ثقافــــة

2016-05-18 02:51:02  |  الأرشيف

حفل توقيع كتاب «توت شامي»… دمشق واللون الأحمر في نصوص نضال الصالح

وقّّع رئيس اتحاد الكتّاب العرب د. «نضال الصالح» كتابه الجديد «توت شامي» في حفل توقيع دعت إليه دار الشرق للطباعة والنشر بالتعاون مع اتحاد الكتاب العرب، وذلك في مبنى الاتحاد في دمشق.
قدّم الحفل الإعلاميّة «فاطمة جيروديّة»، كما قّدّم للكتاب في قراءاتٍ منه كلّ من د. «نبيل طعمة»، ود. «حسن حميد»، وأ. «نذير جعفر»، وحضر الحفل أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد الكتّاب العرب، وطلاب من قسم اللغة العربيّة، وعدد من الكتّاب، والإعلاميين، والمهتمين.
جاء الكتاب بتقديم من د. «نبيل طعمة»، وحمل 37 نصّاً بين النسج الشعري، والحكاية في ما يشبه حكايا القصة القصيرة، وفي الاعتماد على الرواية ونقلها للقارئ في لغةٍ هامسة ودافئة، حملت عواطفها من وحي الماضي، وذكريات البطولة، والنضال في مدينة دمشق، ووصلها في الحاضر؛ رغبةً في استنهاض مشاعر تتقاطع مع ما كانت في تاريخ دمشق العروبي والنضالي، ومواقف أبنائها، وبطولاتهم، وانتصارهم للحق والكرامة العربيّة. في الكتاب أيضاً طرح لقضية الصراع مع الكيان الصهيوني، ومواقف المقاومة والنضال ضدّه، وتذكير بأسماء عريقة في رمزيّتها للتاريخ العربي بالمجمل، أمثال الشهيد البطل «يوسف العظمة» ضدّ الانتداب الفرنسي والمواجهة لدخوله الأرض السوريّة، وشهداء السادس من أيار بين دمشق وبيروت، والصراع من أجل الكرامة، والعيش النبيل، والحرية، ومقاومة الاستبداد. في المقابل هناك سخرية من بدعة الربيع العربي، والخذلان العربي، وقضايا المذهبيّة والطائفيّة، ومحاولة نشرها وتفشيها في النفوس الضعيفة.
تعتمد النصوص على عواطف يشترك فيها الجميع، وهموم صاحبت السوريين عدداً من السنوات، كما اجتهد «الصالح» في رؤية الجمال من خلال شواهد التاريخ في مفاصل حسّاسة مهمّة منه، والمواقف الوطنيّة، والبطوليّة معتمداً على دمشق رمزاً ومحوراً من العنوان إلى مفاصل النصوص وحتى النهاية، فكان عنصر الجمال بارزاً فيها في لونٍ أحمر يمتزج بين رمزه للحبّ، والتضحية، والشهادة، والتاريخ المنسوج بالبطولات، والفداء.
عدد القراءات : 5751

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider