دمشق    21 / 06 / 2018
الكرملين يؤكد زيارة بولتون إلى موسكو  مشروع ثوري في تونس.. "المساواة في الإرث وعدم تجريم المثلية الجنسية وإلغاء عقوبة الإعدام"  سيناء 2018" مستمرة.. الجيش المصري يعلن تصفية 32 إرهابياً  المحكمة الاتحادية العراقية: إعادة فرز الأصوات يدويا لا يتعارض مع الدستور  العراق متفائلة وواثقة من توصل "أوبك+" إلى اتفاق  البرلمان الأوكراني يصادق على قانون رئاسي يعزز سعي الانضمام إلى الناتو  لافروف: تقارب موسكو وواشنطن خير للعالم أجمع  بعد فراغ قرابة عامين … معاون وزير جديد لشؤون الإيرادات العامة في «المالية»  إيران ترسل حاملة مروحيات ومدمرة إلى مضيق باب المندب  ارتقاء شهيدين وإصابة 3 مدنيين باعتداء التنظيمات الإرهابية بالقذائف الصاروخية على مدينة السويداء  الأوقاف: السلطات السعودية تحرم السوريين من أداء فريضة الحج للسنة السابعة  الأمين العام للأمم المتحدة: اللجنة الدستورية السورية تتشكل قريبا  رئيس كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تقوم بإجراءات حقيقية لنزع السلاح النووي  أنقرة: المقاتلون الأكراد سينسحبون من منبج مطلع يوليو/تموز المقبل  التعليم العالي توافق على تسوية أوضاع طلاب الجامعات والمعاهد المحررين من المناطق المحاصرة  وزيرة الدفاع الفرنسية: مواقف ترامب تثير الشك  غارة اسرائيلية تستهدف مطلقي "الحارقات" جنوب قطاع غزة  "أوبك" تقترب من اتفاق على زيادة إنتاج النفط  ميركل: لن نشارك في إعادة إعمار سورية والعراق ما لم يتحقق فيهما الحل السياسي  

ثقافــــة

2018-06-08 21:55:28  |  الأرشيف

التطور والمصالحات اللغوية في كتاب جديد للدكتور ممدوح خسارة

ضمن سلسلة قضايا لغوية صدر عن الهيئة العامة السورية للكتاب كتاب جديد بعنوان “اللغة العربية بين التشدد والتيسير” لمؤلفه الدكتور ممدوح خسارة.

ويستعرض الدكتور خسارة في الفصل الأول من الكتاب المصالحات التي تندرج في إطار ما يسمى التوعية اللغوية وهي المصالحة بين دعاة الفصحى والعامية والمصالحة بين المتشددين والمتساهلين من اللغويين والمصالحة بين دعاة التعريب ودعاة التغريب في التعليم.

ويناقش في الفصل الثاني جهود مجامع اللغة العربية في التيسير اللغوي ولا سيما مجمعي دمشق والقاهرة “اللذين كانا أرحب صدراً” في قبول الكلم الجديد وتسويغه والذي أدى إلى ظهور كلمات جديدة من أفعال وأسماء بدلالات محدثة لم ترد في كتب الصرف حيث كان للغويين وأساتذة اللغة في الجامعات مواقف متباينة منها فبعضهم وافق على صيغ الاستعمالات الجديدة وبعضهم عارضها ما أدى إلى بلبلة لغوية أضيفت إلى مشكلات اللغة العربية المعاصرة.

وقدم الدكتور ممدوح خسارة أمثلة وأقوالاً وجملاً وأحاديث للغويين ونحاة وأدباء وشعراء وكتاب تدعم وتخدم ما تحدث عنه ومقاربات ومقارنات بين القديم والحديث.. التراث والمعاصر كل ذلك في سبيل خدمة البحث والدراسة التي ناقشها وعرض لها.

عدد القراءات : 3343

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider