دمشق    14 / 08 / 2018
الانفصال عن العراق هبة من الله!.. بقلم: أحمد ضيف الله  في سورية.. 3 أشقاء ضحايا مشاجرة بسيطة  أردوغان: الحكومة في حالة نفير عام وسنقاطع المنتجات الإلكترونية الأمريكية  موسكو قلقة من ضخامة ميزانية أمريكا العسكرية  ليبرمان يبت اليوم بشأن فتح معبر استراتيجي مع غزة  قانون صناعة الأعداء.. بقلم: محمد خالد الأزعر  لافروف في أنقرة وبوتين إلى برلين لبحث الأزمة السورية  لماذا لم ينجح مشروع «سرفيس تكسي»؟ … 50 سيارة فقط من أصل 35 ألف سيارة تكسي تعمل في دمشق  ألبسة إيطالية مهربة في أسواق دمشق بيد «الجمارك» … مسؤول جمركي يتوقع زيادة التهريب خلال العيد  بكين تحتج على اعتماد ميزانية الدفاع الأمريكية لعام 2019  وسائل إعلام: الشرطة البريطانية تعتقل شخصا صدم بسيارته حاجزا أمام مجلس العموم البريطاني في لندن  أذربيجان تستضيف أول اجتماع لمجموعة العمل حول بحر قزوين الخريف القادم  القوات العراقية تعتقل سبعة إرهابيين بينهم خمس إرهابيات من داعش  الأمم المتحدة تحذر من تداعيات نقص التمويل الذي تواجهه (أونروا)  لافروف: للجيش السوري الحق في القضاء على الإرهاب في جميع الأراضي السورية  الشرطة البريطانية تعتبر حادثة اصطدام السيارة في سور البرلمان عملية إرهابية  وزير النقل: نرحب بالتعاون مع روسيا للنهوض بقطاع السكك الحديدية  بعد العقوبات الأمريكية... إيران ترفع إنتاج الذهب  مقتل وإصابة 7 أشخاص جراء تفجير إرهابي في سوق شرق بغداد  جدل النقاب في بريطانيا: معركة أخرى لزعامة المحافظين والحكومة؟  

ثقافــــة

2018-07-23 11:45:12  |  الأرشيف

الأديب حسن م يوسف: المطلوب من معرض الكتاب أن يكون جسراً للكتب العربية التي تنصب أمامها السدود

مع اقتراب موعد افتتاح الدورة الثلاثين لمعرض الكتاب تزداد الآمال بأن يحقق المعرض رسالته في نشر الثقافة والمعرفة ولا سيما بعد عودة الأمان إلى البلاد ما يسهم بزيادة عدد المشاركين من دور النشر والزوار.
 
وحول هذا الموضوع أشار الأديب حسن م يوسف في تصريح لـ سانا إلى أنه في عصر تراجع الكلمة المقروءة لصالح الصورة تواجه دور نشر الكتاب ومعارضه تحديات كبيرة في كل أنحاء العالم “إلا أن هذه التحديات تواجهنا أضعافاً مضاعفة في سورية بسبب ظروف الحرب التي تشن على وطننا”.
 
ويرى الأديب يوسف أنه يجب علينا أن نعترف أن حالة الكتاب والقراءة في تراجع متزايد وهذا الأمر لم يبدأ مع الحرب لأنه موجود قبلها فالقراءة لم تتأصل كعادة يومية في حياة مواطننا السوري والعربي عموماً وهذا يتجلى في واقع دور النشر التي تنشر ألف أو ألفي نسخة لأكثر من أربعمئة مليون قارئء عربي ومع ذلك فهذه النسخ جلها لا يباع.
 
وقال الأديب يوسف: “العامل الاقتصادي أدى الى اضعاف قدرة الطبقة الوسطى التي ينتمي جل القراء إليها ما جعلهم عاجزين عن شراء الكتاب وهذا الوضع يشكل عائقاً حقيقياً أمام صناعة الكتاب ومعارضه والثقافة بشكل عام” لافتا إلى أن المطلوب من معرض الكتاب أن يكون جسراً للكتب العربية التي تنصب أمامها السدود والحواجز والمطلوب منه قبل كل شيء أن يكون رسالة الى العالم بأن سورية رغم ظروفها القاسية ما زالت تصنع الثقافة وتسوقها.
 
وتقام الدورة الثلاثون لمعرض الكتاب في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق في الفترة بين الـ 31 من تموز الجاري والـ 11 من آب القادم.
 
وبحسب مدير مكتبة الأسد الوطنية إياد مرشد بلغ عدد دور النشر السورية والعربية والأجنبية التي ثبتت مشاركتها بالمعرض في دورته الحالية 200 دار نشر من لبنان ومصر والمغرب وإيران وروسيا والدانمارك والعراق.
عدد القراءات : 555

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider