دمشق    22 / 10 / 2017
خطاب من أحد ضحايا تيتانيك يباع بمبلغ خرافي  رئيس أركان الجيش الإسرائيلي في اجتماع واحد مع نظيريه السعودي والإماراتي  الولايات المتّحدة الأمريكية: عجزٌ في الميزانيّة وإصلاحات مثيرة للجدل  الداخلية المصرية تعلن مقتل 16 شرطيا وإصابة آخرين في اشتباكات الواحات  أَمْرَكَة الرقة… الكرد واجهة.. بقلم: عباس ضاهر  قرار بمنع استخدام أسماء أو ألقاب الضباط على وسائل الإعلام  إرهابيون نقلوا من سورية والعراق الى ليبيا للتسلل الى سيناء  تيلرسون يرعى في الرياض تقاربا سعوديا عراقيا  وحدات من الجيش العربي السوري تستعيد السيطرة على قرية خشام بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي داعش فيها  الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتعيين الدكتور محمد ماهر قباقيبي رئيسا لجامعة دمشق  مجلس الشعب يقر مشروع قانون يجيز لمجلس القضاء الأعلى نقل الدعاوى من محكمة إلى أخرى  ترامب ومنصات التواصل الاجتماعي..من تويتر إلى فايسبوك  رفع صورة أوجلان أول الغيث؛ هل تجاوز الأكراد الخطوط الحمر... ما نتائج ذلك؟!  انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي في مواجهة القبول أو الرفض؟  مقتل أكثر من 400 إرهابي من طالبان في جنوب أفغانستان خلال 3 أشهر  "قسد" تعلن سيطرتها على أكبر حقل نفطي في سورية  العلاقات المغربيّة الجزائريّة إلى الحضيض بعد التّراشق باتهامات تبييض أموال المخدرات والوساطة الجنسيّة  تقرير إسرائيليّ: الهدف المفصليّ لاستماتة نتنياهو بالدفاع عن استقلال كردستان العراق هو النفط ومُواجهة إيران على حدودها بدولةٍ تعتبرها ذخرًا إستراتيجيًا  باقري في دمشق وحلب ... هل وصلت الرسائل !؟  

نجم الأسبوع

2017-10-04 19:02:01  |  الأرشيف

علي صالح

ولد علي عبد الله صالح في 21 آذار 1942.

 كان صالح رئيس الجمهورية العربية اليمنية (اليمن الشمالي) في الفترة من 1978 - 1990 ثم أصبح رئيس الجمهورية اليمنية بعد وحدة اليمن عام 1990. لقبه في وسائل إعلام الدولة هو "فخامة الأخ المشير علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية حفظه الله".

في 3 حزيران 2011، جرح صالح بعد هجوم صاروخي أطلق على المجمع الرئاسي. في اليوم التالي نقل إلى المستشفى العسكري في الرياض، السعودية للعلاج، وعين عبد الرب منصور الهادي نائبا له وتولى القيام بمهام الرئيس لحين عودته.

وُلد علي عبد الله صالح  في قرية بيت الأحمر في محافظة صنعاء, وتلقى تعليمه الأولي في (معلامة) القرية، ثم هرب في 1958 ليلتحق بالجيش في سن السادسة عشرة, التحق بمدرسة صف ضباط القوات المسلحة في 1960وشارك في أحداث ثورة 26 أيلول.

في 1963 رقي إلى رتبة ملازم ثان، وشارك مع الثوار في الدفاع عن الثورة أثناء حصار السبعين، بعدها التحق بمدرسة المدرعات في 1964 ليتخصص في حرب المدرعات، ويتولى بعدها مهمات قيادية في مجال القتال بالمدرعات.

عرف بأنه لا يخشى شيئاً، فكان شجاعاً ومشاكساً. ويُقال أن زملاءه خافوا منه بعد اعتدائه بالضرب على قائد معسكر خالد بن الوليد في تعز، وخضوعه للمجازاة العسكرية عدة مرات دون أن يخاف. في 1975 أصبح القائد العسكري للواء تعز، وقائد معسكر خالد بن الوليد ما أكسبه نفوذاً كبيراً، ومثل الجمهورية العربية اليمنية في عدة محافل خارج البلاد.

تنازل علي عن الحكم لنائبه عبد الرب الهادي بعد الاتفاقية الخليجية التي وقعها, في 2011  وجائت الاتفاقية إثر اندلاع ثورة احتجاجات على حكمه.

 

عدد القراءات : 211

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider