دمشق    20 / 10 / 2017
حملات ترامب ترتد عليه.. بقلم: جهاد الخازن  المشروع القومي العربي.. واقع وطموح.. بقلم: د.سليم بركات  الوسط الفني العربي يغلي .. موت وتعاطي مخدرات وسجن وفضائح  “قسد” تعلن التجنيد الإجباري في الرقة  وزير الخارجية الألماني: ترامب يستهدف كل ما أنجزه أوباما!  تيلرسون: لا حل قريبا للأزمة القطرية  أردوغان: قدمنا لألمانيا 4500 ملف لإرهابيين ولم نتلق ردا  كوريا الشمالية على بعد خطوة من توجيه ضربة صاروخية لأمريكا  السوريون يتدربون على قيادة طائرات قادرة على اعتراض "إف-35" الإسرائيلية  لماذا سارع السبهان إلى الرقّة، وهل سيسقط اسم "البقرة الحلوب" عن بلاده هذه المرة؟!  البشمركة تتصدى للحشد الشعبي وتوقع خسائر في صفوفه  فرنسا تجدد تأكيدها على أن الحل الوحيد في سورية يجب أن يكون سياسيا  المهندس خميس يبدأ من مصياف زيارة عمل تتبعية إلى محافظات حماة واللاذقية وطرطوس  موسكو: التحقيق في الكيميائي السوري لم يكن احترافيا  جنرال روسي يتحدث عن مرحلة ما بعد العمليات العسكرية في سورية  نتنياهو يدخل على خط كركوك ويحشد دعماً دولياً لكبح "انتكاسات" البيشمركة  رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية في ريف حلب  إصابة ثلاثة مواطنين بدمشق بجروح جراء اطلاق المجموعات المسلحة قذائف هاون في خرق جديد لاتفاق منطقة تخفيف التوتر بالغوطة الشرقية  الجيش يستهل حملة الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الممتاز لكرة القدم بالفوز على الوحدة  القوى الوطنية والإسلامية والمجلس الأرثوذكسي في فلسطين: من يفرّط بأرض الوقف "خائن"  

نجم الأسبوع

2017-10-04 17:58:01  |  الأرشيف

أنيسة عبود

شاعرة وأديبة وروائية سورية (من مواليد 1957) عضو اتحاد الكتاب العرب. دكتورة مهندسة باحثة في العلوم الزراعية وعملت في الصحافة السورية والعربية منذ بداية طريقها الأدبي.
نشأتها

ولدت في جبلة. دكتورة مهندسة زراعية وباحثة في العلوم الزراعية . عضو اتحاد الكتاب العرب وهي تكتب الشعر والقصة القصيرة والرواية والمقالات الصحفية في الصحف السورية والعربية رئيسة المكتب الصحفي لوزارة الزراعة

من أقوالها المشهورة "ما أكثرني .. مزدحمةٌ بنفسي .. ما أشد وحشتي .. ليس في عيني أحد "
أعمالها

    حائزة على جائزة الرواية العربية من المجلس الأعلى للثقافة في مصر عن رواية (النعنع البري) التي أعيدت طباعتها مرات كثير وترجمت إلى 8 لغات
    من الكتب الروائية (النعنع البري)[1] (بابُ الحيرة)[2] (ركام الزمن ركام امرأة)[3] (حرير اسود)[4] (قبل الابد برصاصة)[1][5] ( شك البنت - خرز الأيام )[6]
    في القصة منها ( حريق في سنابل الذاكرة )[7] (حين تنزع الأقنعة )[8] (تفاصيل أخرى للعشق)[9] (غسق الأكاسيا)[10]
    في الشعر (مشكاة الكلام)[11] (قميص الأسئلة)[12]
    آلاف المقالات في الصحف العربية والصحف السورية وخاصة زاوية معا على الطريق في جريدة الثورة وجاليا في زاوية آفاق في جريدة تشرين
    شاركت في هيئة تحرير الأسبوع الأدبي
    ترأس المركز الصحفي لهيئة البحوث العلمية في سوريا
    شاركت في مؤتمرات عربية ودولية وترجمت بعض القصص والأشعار إلى لغات عديدة
 

عدد القراءات : 212

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider