دمشق    19 / 02 / 2017
سيناريوهات العلاقات الروسية ـ الأمريكية تسويات أم حروب؟  برزة والقابون أمام خيارين لا ثالث لهما  بدء ظهور اضطرابات خلقية في الحسكة.. فتش عن قنابل اليورانيوم الأمريكي  مُعاقبة الإيرانيين أم مُعاقبة العرب؟.. بقلم: نبيه البرجي  عقدة «وفد المعارضة الواحد» إلى جنيف 4 تتواصل.. الأمم المتحدة غير متفائلة و«منصة موسكو» لن تشارك … روسيا تتجاوز التشويش على حل الأزمة السورية خلال «ميونيخ للأمن»  «الكتلة الوطنية»: دي ميستورا رد على اعتراضنا بأن لا مناقشة للدستور في جنيف  أزمة المشتقات النفطية إلى زوال  عامل «ملتزم» يمنع قاضياً من دخوله إلى مشتل بسيارته.. فيسجنه الأخير!  «غضب الفرات» بدأت مرحلة عزل الرقة عن دير الزور … «المرصد» أنقرة: داعش ما زال يسيطر على 90% من الباب  طلاب يذهبون للمدارس مع «بطانياتهم»  رغم تحذيرات واشنطن.. الحرس الثوري الإيراني يجري مناورات عسكرية  الولايات المتحدة ترسل ألف عسكري إلى بولندا  بوتفليقة يحذر الجزائريين من الانسياق وراء المؤامرات الأجنبية  قمة سرية جمعت زعيمي مصر والأردن وكيري ونتنياهو وبحثت "خطة سلام إقليمية"  "البنيان المرصوص" تتراجع في درعا.. وهذه دعوتها!  فرع جامعة دمشق بدرعا يؤجل امتحانات اليوم والغد إلى موعد لاحق بسبب الاعتداءات الإرهابية على مباني الجامعة والأحياء السكنية  استشهاد طفل نتيجة سقوط قذائف أطلقها إرهابيون على حي السحاري في مدينة درعا  ترامب: سنقيم مناطق آمنة في سورية بتمويل من الخليج  مكتب ميركل يرجح ترحيل عشرات آلاف الوافدين  

أخبار سورية

2016-11-28 08:35:03  |  الأرشيف

الجيش السوري يستعيد السيطرة على منطقة شمال شرق حلب بالكامل

 تمكنت وحدات من الجيش السوري والقوات الرديفة، الاثنين 28 نوفمبر/تشرين الثاني، من السيطرة بشكل كامل على حيي الحيدرية والصاخور بمدينة حلب.
وذلك بعد أن استعادت في اليومين الماضيين السيطرة الكاملة على حي جبل بدرو، ومنطقة الهلك، ومساكن هنانو، والمنطقة المحيطة بها في مدينة حلب بعد القضاء على آخر تجمعات المسلحين فيها.

وبذلك تكون السلطات السورية قد تمكنت من بسط سيطرتها على ثلث الأحياء الشرقية لمدينة حلب، عقب الهجوم الذي شنته قوات الجيش السوري منتصف الشهر الحالي لاستعادة تلك الأحياء وتضييق الخناق على الفصائل المسلحة.

وأشار نشطاء إلى أنه باستعادة الجيش حي الحيدرية سيتمكن بذلك من قطع شرقي حلب إلى قسمين شمالي وجنوبي، وهذا التقدم السريع يأتي نتيجة خطة عسكرية اتبعها الجيش في هجومه وتقضي بفتح جبهات عدة في وقت واحد، بهدف إضعاف مقاتلي الفصائل وتشتيت قواهم.

وبحسب نشطاء حقوقيين، يتواصل فرار آلاف المدنيين نحو مناطق يسيطر عليها الجيش والأكراد في حلب، إذ  فر نحو عشرة آلاف شخص من أحياء حلب الشرقية نحو المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش وحي الشيخ مقصود الواقع تحت سيطرة الأكراد.

وفي هذا السياق، بثت مواقع إعلامية مشاهد لآلاف المدنيين معظمهم نساء وأطفال يفرون ويخرجون من مناطق يسيطر عليها مسلحون شرق حلب.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي ينزح فيها هذا العدد من السكان من المناطق التي كانت تسيطر عليها المجموعات المسلحة منذ 2012، حين انقسمت المدينة بين أحياء شرقية تحت سيطرة المسلحين، وغربية تحت سيطرة القوات الحكومية.

وتزامنا مع تقدم الجيش السوري، تمكن المقاتلون الأكراد الأحد 27 نوفمبر/تشرين الثاني من السيطرة على جزء من حي بستان الباشا كان تحت سيطرة الفصائل المعارضة، وحي الهلك التحتاني"، وهما منطقتان مجاورتان لحي الشيخ مقصود ذي الغالبية الكردية.
عدد القراءات : 364

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider