دمشق    24 / 06 / 2017
ضابطان سابقان في جيش صدام حسين أقوى المرشحين لخلافة البغدادي  قوات الأمن السعودية تحبط عملية إرهابية قرب الحرم المكي  بالصورة .. برلمانية أسترالية ترضع طفلتها أثناء مداخلة في البرلمان  هل تخلى ابن نايف عن ولاية العهد في السعودية مقابل 200 مليار دولار  الشعار: لن نتساهل في قمع أي مخالفة أو مظهر مسيء للوطن أو المواطن  ضربات روسية من دون «إخطار» واشنطن: الجيش يقترب من حدود دير الزور  المقاومة في «حرب البادية»: كنز من الخبرة العسكرية  «خلافاً للتخطيط»... إسرائيل تتدحرج نحو «الهاوية» السورية  مصائب قطر عند السوريين فوائد .. تأثير الأزمة القطرية إيجابي على الليرة السورية  معركة جوبر مستمرة وتخبط في صفوف جبهة النصرة  الأزمة الخليجية: إلى ما بعد الأزمة السورية!  الصراع على شرق سورية والأكراد يدفعون الثمن.. بقلم: د.هدى رزق  سورية وبدء العدّ العكسي للانتصار.. بقلم: إبراهيم ياسين  الدوحة سترد رسميا على مطالب الدول العربية الأربع  الغموض يلف مصير البغدادي!  إسرائيل تشتكي: تشجير جنوب لبنان ممنوع.. “حزب الله” يرصدنا ويراقبنا  رئيس البرلمان العراقي: الإرهاب يحاول إيصال رسائل لها بعد سياسي  جريمة قتل في ريف دمشق والقاتل بقبضة الأمن الجنائي  بالصور: هذا ما يجري في اللاذقية.. هل انتهى "التشبيح"؟  مصدر إيراني: بن سلمان إلتقى موفدا سورية  

أخبار سورية

2016-12-09 05:01:43  |  الأرشيف

حميميم: أكثر من 8 آلاف مدني غادروا شرق حلب

  أعلن مركز التنسيق الروسي للمصالحة الوطنية في سوريا أن نحو 8.5 آلاف شخص، بينهم 2900 طفل غادروا خلال الـ 24 ساعة الأخيرة المناطق التي يسيطر عليها المسلحون في حلب.
وجاء في بيان مركز حميميم لتنسيق المصالحة بين أطراف الأزمة السورية، التابع لوزارة الدفاع الروسية، الجمعة 9 ديسمبر/كانون الأول أنه "خلال الـ 24 ساعة الأخيرة وحدها، غادر المناطق التي لا تزال تحت سيطرة المسلحين في حلب، وبمساعدة المركز الروسي للهدنة في سوريا، ما مجموعه 8461 شخصا من السكان، بمن فيهم 2934 طفلا".

وأكد المركز على مواصلته تقديم الدعم والمساعدة للسكان المدنيين الفارين من المناطق التي يسيطر عليها المسلحون.

وأضاف مركز التنسيق أن 14 مسلحا من حلب الشرقية خرجوا من هناك باتجاه غرب حلب وألقوا سلاحهم، وهم يخضعون للعفو العام المعلن بموجب قرار الرئيس السوري.

كما ذكر المركز أيضا في بيانه، أن "العسكريين الروس من المركز الدولي لإزالة الألغام، يواصلون العملية الإنسانية لإزالة الألغام من المناطق المحررة من المسلحين بشرق حلب، إذ تمت إزالة كافة العبوات الناسفة بمناطق سكنية، تبلغ مساحتها الإجمالية 6 هكتارات، فضلا عن إزالة الألغام من محطة ضخ المياه، ومحطتين للطاقة الكهربائية ومدرستين ومسجدين".

وفي السياق ذاته، أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس 8 ديسمبر/كانون الأول عن وقف القوات الحكومية كافة العمليات العسكرية في حلب الشرقية من أجل إجلاء المدنيين وإدخال المساعدات الإنسانية، وقال لافروف، على هامش جلسة مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي: "أوقف الجيش السوري اليوم عملياته القتالية في حلب الشرقية وذلك من أجل تنفيذ أكبر عملية إجلاء للمدنيين الراغبين بمغادرة المنطقة.

يذكر أن الجيش السوري والقوات الرديفة له حررت خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة أكثر من 80 بالمئة من أحياء حلب الشرقية، وبحسب مصادر محلية، لا يزال المسلحون يسيطرون على ما لا يزيد عن 10 أو 12 كيلومترا مربعا بشرق حلب.
عدد القراءات : 3825

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider