دمشق    24 / 06 / 2018
إيطاليا مستاءة من مالطا لرفضها استقبال سفينة مهاجرين والأخيرة ترد  البنتاغون يعلق مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية  حريق في مستودع للأدوات الصحية بحي العمارة وفرق الإطفاء تعمل على إخماده  تسريع تنفيذ اتفاق التسوية بدوما.. وحجب مواقع «الإعلام الحربي المركزي» على «فيسبوك وتويتر»! … الجيش يردي مسلحي «النصرة» وداعش في ريفي حماة وحمص  خلافات بين الدول المساندة للمعارضة حول ممثليها في «الدستورية» … روسيا: ندعم عمليات الجيش السوري في جنوب البلاد  وفد عسكري أميركي زار منبج: لا تغيير في إدارة المدينة … نظام أردوغان يعتبر استمرار احتلاله يحمل أهمية لسورية!  عن «جسد المسيح» وهوليود الدعاية الأميركية: هل من مكانٍ للأخلاق في السياسة؟  هزائم بالجملة وخروج جماعي.. حصيلة عربية متواضعة في مونديال روسيا  إسرائيل كانت في جوبر … أهم عمليات الموساد بمساعدة “الثوار” عندما تصدق رواية دمشق عن المؤامرة  عرب الثروة يقتلون عرب الثورة.. بقلم: طلال سلمان  ملف الجنوب السوري.. أميركا التي لم تُسلّم والمعارضة التي لم تتعلم  ما هي الرسالة التي أرسلتها الولايات المتحدة للميليشيات المسلحة جنوب سورية؟  أولاد الفكر الحرام …بقايا برنار ليفي.. بقلم: يامن أحمد  الأداء البرلماني.. هل حقق رضى المواطن؟ برلمانيون يعترفون: لا نلبّي تطلعات الشارع ولا نملك أقلاماً خضراء  واشنطن تبلغ المعارضة والمسلحين بأنها لن تتدخل في جنوب البلاد  6 مليارديرات ساهموا في خروج ترامب من الاتفاق النووي  كيف سيؤثر تحرير درعا على موازين القوى في سورية؟  الأتراك يدلون بأصواتهم اليوم في انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة  "نيويورك تايمز": الآفات "الترامبية" تنتشر في العالم لذا يجب على الغرب الوقوف بحزم في وجهها  

أخبار سورية

2017-01-12 07:19:42  |  الأرشيف

«التحالف» يواصل حصد قياديي النصرة بإدلب.. وداعش يوطن عراقيين في دير الزور … غارات سورية روسية ضد داعش جنوب الباب

على وقع تصدي وحدات الجيش العربي السوري لمحاولات ميليشيات غوطة دمشق الشرقية خرق اتفاق وقف إطلاق النار بالتصدي لها تكثفت غارات سلاحي الجو السوري والروسي أمس ضد تنظيم داعش الإرهابي جنوب مدينة الباب التي تواصل أنقرة تخبطها فيها دون تقدم، بموازاة محاولات التنظيم توطين عوائل عراقية بدل سورية في دير الزور، واستمرار غارات «التحالف الدولي» ضد جبهة النصرة الإرهابية في ريف إدلب.
وأكد مصدر ميداني في الغوطة الشرقية في تصريح لـ«الوطن»، أن الجيش واصل التزامه بالهدنة في جبهات الغوطة الشرقية، مشيراً إلى أن الاشتباكات مع المسلحين في أكثر من نقطة مردها إلى خرق الميليشيات للاتفاق.
في المقابل أشارت تنسيقيات المسلحين إلى أن «الغارات الجوية عادت للمرة الأولى إلى سماء الغوطة الشرقية منذ سريان اتفاق وقف إطلاق النار» في 30 كانون الأول الماضي، وذكرت أن عدد الغارات بلغت أمس «7 استهدفت (مسلحي) بلدة أوتايا»، إضافة إلى عدة غارات على مواقع المسلحين في بلدة حزرما، واستهداف مواقع المسلحين على أطراف مدينة دوما بقذائف الهاون، وهو ما أكده أيضاً «المرصد السوري لحقوق الإنسان» المعارض.
شمالاً ذكر نشطاء على فيسبوك أن «الطائرات الروسية والسورية شنت نحو 60 غارة جنوب مدينة الباب بريف حلب الشرقي استهدفت مواقع داعش في قرى عران والبيرة وتادف وسط حشود للقوات المرادفة لقوات النظام في مطار كويرس شرق حلب»، وهو ما أكده التنظيم عبر وكالة «أعماق» التابعة له، تأكيدا لما كانت قد أشارت إليه «الوطن» منذ أيام متوقعة توجه الجيش إلى الباب.
وأكد النشطاء أن «فصائل الثوار المشاركة في عملية «درع الفرات» مدعومة بالجيش التركي شنت هجوماً برياً جديداً على قرية السفلانية شرق مدينة الباب مدعومة بغطاء جوي ومدفعي تركي ولم تحرز القوات المهاجمة أي تقدم يذكر».
بموازاة ذلك استمرت الغارات الجوية التي تستهدف «النصرة» وقياداتها في إدلب وذكر نشطاء معارضون أن «أكثر من ست غارات لطيران التحالف الدولي جميعها استهدفت مقاتلي فتح الشام (النصرة) بين معردبسة وسراقب»، أسفرت عن «مقتل القياديين أبو أنس المصري وأبو عكرمة التونسي و100 عنصر لفتح الشام».
وفي حمص ذكرت مواقع معارضة أن «عنصراً من خلايا داعش في الريف الشمالي، اخترق صفوف النصرة، والتحق بإحدى دوراتها الشرعية في قرية ديرفول، وتمكن من دس السم في طعام عناصرها»، ما أسفر عن مقتل 3 من النصرة وإصابة 15 آخرين بحسب «المرصد».
بموازاة ذلك، نقلت مواقع إلكترونية معارضة عن أحد سكان الريف الغربي لمدينة دير الزور قوله: إن داعش قام بالاستيلاء على منازل غادرها أصحابها إلى خارج مناطق سيطرته، وإسكان عناصره فيها، أو عوائل مدنية هاربة من معارك الموصل، أو عوائل لعناصر من التنظيم قادمة من مناطق سيطرته بمدن سورية أخرى بسبب المعارك».

عدد القراءات : 4242
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider