دمشق    26 / 05 / 2018
الجهات المختصة تعثر على ورشة لتصنيع القذائف وكميات من الذخائر وقذائف الهاون في الغنطو بريف حمص الشمالي-فيديو  رئيس كوريا الجنوبية يدعو لمفاوضات مباشرة بين ترامب وكيم  المحكمة العليا الإسرائيلية تشرعن قتل المتظاهرين في غزة!  الاحتلال يحوّل القدس لثكنة عسكرية في جمعة رمضان الثانية  بلا فلسطين.. لسنا خير أمة .. بل لسنا أمة!.. بقلم: طلال سلمان  هل تكون أوكرانيا الوطن البديل لليهود؟.. بقلم: د. محمد الصياد  أمريكا تؤكّد أن باب الحوار مع كوريا الشمالية ما زال مفتوحاً  ربع سكان العالم سيصابون بالسمنة بحلول عام 2045  السيد نصر الله في عيد المقاومة والتحرير: الجيش العربي السوري كان له دور كبير في دحر المحتل من جنوب لبنان  الجيش السوري ينذر المسلحين في 3 بلدات شمالي درعا "بلهجة تصالحية"  العثور على ملايين الدولارات بحوزة رئيس وزراء ماليزيا السابق  استشهاد فلسطيني وإصابة 41 جراء قمع الاحتلال مسيرات العودة  تركيا وأمريكا تعلنان وضع خارطة طريق للتعاون في منبج  بوتين حول إسقاط "الماليزية": لا يمكننا قبول نتائج تحقيق لم نشارك فيه  الرئيس بوتين يعلن أمرا مهما حول ترشحه لفترة رئاسية ثالثة  مركز المصالحة: تسوية أوضاع أكثر من 3 آلاف مسلح خلال 24 ساعة  كوريا الجنوبية: سعداء لعودة الحرارة للمحادثات بين كوريا الشمالية وأميركا  عندما يفتخر «إيهود باراك» بخياره في ذكرى عيد التحرير.. بقلم: روزانا رمال  تركيا: إسرائيل ستضر نفسها إذا اعترفت بـ"إبادة الأرمن"  أقوى بـ160 مرة من قنبلة هيروشيما… تحديد قوة رشقة صاروخية من روسيا  

أخبار سورية

2017-02-10 20:30:07  |  الأرشيف

درعا إلى الواجهة مجددًا

شهدت محافظة درعا في الجنوب السوري حراكًا" مكثفاً" مؤخرًا"، بدا وكأنه يتماهى مع دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإنشاء مناطق آمنة في سورية، وسط تسريبات أن هذه المحافظة الواقعة على الحدود السورية الأردنية، هي إحدى تلك المناطق الآمنة المزمع إنشاءها، مع بروز عدة أحداث تدعم مصداقية هذه التسريبات.

ولعل أبرزها المشاركة الأردنية لأول مرة في اجتماع الآستانة الذي عقد الإثنين الماضي لينضم إلى الدول الراعية لآستانة 1 ( روسيا - إيران - تركية )، وجاءت المشاركة الأردنية بعد سلسلة غارات نفذتها الطائرات الحربية الأردنية على مواقع تنظيم الدولة داعش في جنوبي سورية.

وكان من آثار المشاركة الأردنية في اجتماع الآستانة الإعلان يوم الخميس 99 شباط عن تشكيل تجمع جديد تحت مسمى قوات الجنوب و الذي يضم كل من : ألوية العمري - فرقة الحسم - لواء الكرامة - فرقة الحق - فرقة 18 آذار - فرقة احرار نوى - فرقة صلاح الدين - الفرقة 46 مشاة.

وعين العميد عبدالله القرازعة رئيسا" للمكتب الاستشاري العام للتجمع .

أما المجلس العسكري فيتكون من :

1 – العقيد زياد الحريري رئيسا للمجلس العسكري
2- العقيد ابراهيم الغوراني نائبا لرئيس المجلس للشؤون العسكرية
3- العقيد قاسم الحريري نائبا لرئيس المجلس لشؤون التنظيم و الإدارة
4- العقيد محمد الدهني رئيس أركان المجلس العسكري
5- العقيد يوسف مرعي ناطق رسمي
6- النقيب جهاد القطاعنة قائد غرفة العمليات
7- ابو محمد الاخطبوط مسؤول التواصل و التنسيق

ولم تمض ساعات عن الإعلان عن التجمع الجديد، حتى عادت موجة الاغتيالات تضرب ألوية العمري، و التي تعتبر العمود الفقري للفصائل المسلحة في حوران و تعتبر السعودية الداعم الأبرز له. حيث أعلن عن اغتيال مجدي قطاعنة القيادي في ألوية العمري.

يذكر أن قادة من ألوية العمري تعرضوا لعدة عمليات اغتيال منها فشلت، و منها نجحت في تحقيق هدفها لعل أبرزها :

1- اغتيال قائد و مؤسس ألوية العمري النقيب قيس القطاعنة على يد الناشط الإعلامي المحسوب على جبهة النصرة محمود حشيش المشهور باسم (قيصر حبيب ) في آب 2014 .

2- اغتيال نائب تجمع ألوية العمري ملوح العايش في تشرين الأول 2016 .

تسارع الأحداث في الجنوب السوري بشكل مفاجئ بعد فترة سبات طويلة تترك أكثر من إشارة استفهام حول حقيقة ما يجري خلف الكواليس في آستانة.

 ريزان حدو - الاعلام الحربي

عدد القراءات : 4452
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider