دمشق    14 / 12 / 2017
مسلحو القلمون الشرقي يعرقلون مفاوضات المصالحة  الحشد العراقي: 60 بالمئة من الحدود مع سورية بقبضتنا  لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  بوتين: لن نتوقف عن تطوير جيشنا وأسطولنا  بوتين: سنضمن أمننا دون الانخراط في سباق التسلح  بوتين: ساكاشفيلي عار على الشعبين الأوكراني والجورجي  العراق.. ظهور تنظيم إرهابي جديد في شمالي البلاد  الرئيس الصيني يشدد على عدم جواز نشوب حرب في شبه الجزيرة الكورية  البنتاغون: مقتل أكثر من 20 إرهابيا تابعا لـ"داعش" بالقرب من قاعدة "التنف" في سورية  في ذكرى قرار الضم المشؤوم.. أبناء القنيطرة والجولان يؤكدون أن القضاء على الإرهاب عنوان المرحلة القادمة  مجلس الاتحاد الروسي يبحث توسيع قاعدة الأسطول البحري في طرطوس  دي ميستورا يبلغ أعضاء مجلس الأمن الدولي بنتائج "جنيف 8"  الاتحاد البرلماني العربي يرفض قرار ترامب بشأن القدس  

أخبار سورية

2017-02-10 20:30:07  |  الأرشيف

درعا إلى الواجهة مجددًا

شهدت محافظة درعا في الجنوب السوري حراكًا" مكثفاً" مؤخرًا"، بدا وكأنه يتماهى مع دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإنشاء مناطق آمنة في سورية، وسط تسريبات أن هذه المحافظة الواقعة على الحدود السورية الأردنية، هي إحدى تلك المناطق الآمنة المزمع إنشاءها، مع بروز عدة أحداث تدعم مصداقية هذه التسريبات.

ولعل أبرزها المشاركة الأردنية لأول مرة في اجتماع الآستانة الذي عقد الإثنين الماضي لينضم إلى الدول الراعية لآستانة 1 ( روسيا - إيران - تركية )، وجاءت المشاركة الأردنية بعد سلسلة غارات نفذتها الطائرات الحربية الأردنية على مواقع تنظيم الدولة داعش في جنوبي سورية.

وكان من آثار المشاركة الأردنية في اجتماع الآستانة الإعلان يوم الخميس 99 شباط عن تشكيل تجمع جديد تحت مسمى قوات الجنوب و الذي يضم كل من : ألوية العمري - فرقة الحسم - لواء الكرامة - فرقة الحق - فرقة 18 آذار - فرقة احرار نوى - فرقة صلاح الدين - الفرقة 46 مشاة.

وعين العميد عبدالله القرازعة رئيسا" للمكتب الاستشاري العام للتجمع .

أما المجلس العسكري فيتكون من :

1 – العقيد زياد الحريري رئيسا للمجلس العسكري
2- العقيد ابراهيم الغوراني نائبا لرئيس المجلس للشؤون العسكرية
3- العقيد قاسم الحريري نائبا لرئيس المجلس لشؤون التنظيم و الإدارة
4- العقيد محمد الدهني رئيس أركان المجلس العسكري
5- العقيد يوسف مرعي ناطق رسمي
6- النقيب جهاد القطاعنة قائد غرفة العمليات
7- ابو محمد الاخطبوط مسؤول التواصل و التنسيق

ولم تمض ساعات عن الإعلان عن التجمع الجديد، حتى عادت موجة الاغتيالات تضرب ألوية العمري، و التي تعتبر العمود الفقري للفصائل المسلحة في حوران و تعتبر السعودية الداعم الأبرز له. حيث أعلن عن اغتيال مجدي قطاعنة القيادي في ألوية العمري.

يذكر أن قادة من ألوية العمري تعرضوا لعدة عمليات اغتيال منها فشلت، و منها نجحت في تحقيق هدفها لعل أبرزها :

1- اغتيال قائد و مؤسس ألوية العمري النقيب قيس القطاعنة على يد الناشط الإعلامي المحسوب على جبهة النصرة محمود حشيش المشهور باسم (قيصر حبيب ) في آب 2014 .

2- اغتيال نائب تجمع ألوية العمري ملوح العايش في تشرين الأول 2016 .

تسارع الأحداث في الجنوب السوري بشكل مفاجئ بعد فترة سبات طويلة تترك أكثر من إشارة استفهام حول حقيقة ما يجري خلف الكواليس في آستانة.

 ريزان حدو - الاعلام الحربي

عدد القراءات : 4254

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider