دمشق    25 / 07 / 2017
جولة أردوغان الخليجية: نافذة الحل مغلقة  تركيا تغلق كافة المعابر مع سورية بعد سيطرة جبهة النصرة على كامل المنافذ الحدودية  إذا قال الخليج لا.. لأميركا !!.. بقلم: نبيه البرجي  واشنطن تتخلى عن تل أبيب.. موسكو أقوى!..بقلم: إيفلين دوبا  سورية.. وتوازن المصالح الدولية.. بقلم: رفعت البدوي  توقعات بتعديلات حكومية تطال محافظين ومدراء عامين..ووزراء أيضاً!  هكذا يرى أمراء السعودية "تجريد" بن نايف من صلاحياته  الاتحاد الاوروبي: لن نقبل بفرض عقوبات أمريكية ضد روسيا تنتهك مصالحنا  الجيش العراقي: لن نتدخل في حال قيام دولة كردية  استشهاد أردني وإصابة اسرائيلي بإطلاق نار داخل سفارة كيان الاحتلال في عمان  طيران “التحالف الأمريكي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي  بأمر ملكي خادم الحرمين ينيب ولي العهد مكانه  لزيادة الفاتورة ..مشفى خاص تبقي شخص متوفي في العناية المشددة لمدة أربعة أيام  قيادة عمليات مقاتلي حزب الله: المعركة مع "جبهة النصرة" أشرفت على النهاية  مؤامرة لإغراق الجزائر بـ6 ملايين إفريقي  مؤتمر دولي نقابي ضد الإرهاب في دمشق أيلول المقبل بمشاركة أكثر من 100 منظمة دولية  ماذا عن تيلرسون.. هل قرّر الاستقالة؟  الصراع الوجودي بين "النصرة" و"أحرار الشام": الواقع، الحقائق والخلفيات!  "عاصفة القلمون" تقترب من ساعة الحسم  الانتهاء من إعداد سيناريو عزل الملك السعودي وتنصيب نجله  

أخبار سورية

2017-02-27 23:21:57  |  الأرشيف

بنزين دمشق يعود لسابق عهده ومليون لتر يومياً في المحطات … مصدر تمويني : مشكلة المازوت حالياً بسبب عدم توافر صهاريج لنقله إلى دمشق

عبد الهادي شباط
كشف مصدر تمويني لـ«الوطن» أن عدد طلبات البنزين المخصصة لمدينة دمشق تحسنت واقتربت من العدد الطبيعي حيث بات يصل مؤخراً لمدينة دمشق نحو 45 طلباً يومياً ما يعادل نحو مليون لتر بنزين حيث تقترب سعة الطلب أو الشاحنة 22 ألف لتر مؤكداً أن مظاهر الازدحام بدأت تتراجع أمام محطات الوقود وأن انتهاء الظاهرة «الازدحام» بشكلها النهائي يرتبط بتوافر المادة أيضاً في المناطق المجاورة لدمشق حيث تعتمد معظم الضواحي في تأمين احتياجاتها من البنزين على محطات دمشق.
وعن حال مادة المازوت بيّن أنه يصل لدمشق يومياً نحو 50% من الكميات المطلوبة حيث تم التسجيل على أكثر من 40 طلباً يومياً لكن ما يتم نقله لدمشق وإيصاله لا يتعدى 25 طلباً يومياً وهو ما يمثل حوالي نصف مليون لتر من مادة المازوت.
مبيناً أن المشكلة في عدم وصول كامل الكميات التي تسجلها محطات دمشق يومياً سببه المباشر عدم تأمين وسائط النقل الكافية حيث يصل العديد من الشاحنات والصهاريج على خطوط النقل إلى لبنان وبأجور مرتفعة ولم تعد تناسبهم أجور النقل للمحروقات مؤكداً أنه لو توافرت الناقلات الكافية فإن المادة متوافرة في مصدرها ويمكن تأمين أكثر من 800 ألف لتر يومياً. وعن توقف توزيع المازوت لأغراض التدفئة بين أن نسبة المازوت المخصص لهذا الغرض انخفضت بسبب عدم وجود المادة الكافية وأن أولويات التوزيع تتركز على تأمين احتياجات وسائط النقل واحتياجات الجهات العامة خاصة احتياجات الأفران والمخابز والمشافي والتي لابد من تأمين ما تحتاجه يومياً كونها تقدم خدمات ضرورية وأساسية لحياة المواطنين.
وحول توزيع المحروقات أوضح أنه في دمشق 10 محطات حكومية ونحو 13 محطة خاصة كلها تعمل حالياً في توزيع مادة البنزين ويتم توزيع مادة المازوت على هذه المحطات حسب ما هو مخطط وحسب الاحتياجات ومراعاة التوزع الجغرافي لهذه المحطات مضيفاً أنه يتوافر في دمشق أيضاً 7 خزانات لمادة المازوت موزعة في مناطق مختلفة لتأمين احتياجات مادة المازوت لوسائط النقل العامة خاصة السرافيس العاملة على خطوط النقل المحلية إضافة إلى وجود خزان رئيسي حكومي في منطقة البرامكة يتبع لمحافظة دمشق يسهم في عملية توزيع مادة المازوت وعن كمية مادة البنزين المخصصة حالياً لكل سيارة في محطات الوقود بدمشق بين أنها ما زالت مستمرة بـ25 لتراً للسيارة وأنه سيتم الاستمرار في هذا النحو حتى تزول مظاهر الازدحام أمام المحطات وتخف حدة الطلب على المادة.

 

عدد القراءات : 3376

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider