دمشق    19 / 07 / 2018
البشير أمام السيسي: يهمنا علاقات استراتيجية مع مصر بعد إضاعة سنوات في قضايا أخرى  السيسي: زيارتي إلى السودان في إطار السعي لدعم المصالح الاستراتيجية للبلدين في كافة المجالات  دخول الحافلات إلى قرية أم باطنة بريف القنيطرة لنقل الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى شمال سورية  ترامب يكلف مساعده بدعوة بوتين لزيارة واشنطن هذا الخريف  إيطاليا تقدم اقتراحا جديدا للاتحاد الأوروبي بشأن ملف الهجرة  مدير المخابرات الأمريكية: لا أعلم ما حدث خلال اجتماع ترامب وبوتين  مفوضية الانتخابات العراقية: انتهاء عملية العد والفرز في محافظة الأنبار  الرئيس الجورجي: التعاون بين جورجيا و"الناتو" يخدم أمن المنطقة واستقرارها  كوبا: مستمرون بدعم سورية في حربها ضد الإرهاب  الخارجية الروسية: التعديلات اليابانية حول جزر الكوريل تتعارض مع الاتفاقيات بين الدولتين  مصادر: توقعات بخروج 1500 مسلح اليوم ضمن اتفاق القنيطرة  الرئاسة التركية تدين قانون "القومية" الإسرائيلي  الرئيس عباس: القدس عاصمة فلسطين ولا سلام واستقرار دونها  روسيا والصين تعرقلان طلبا أمريكيا بمنع تصدير مشتقات النفط إلى بيونغ يانغ  ترامب يرفض اقتراح بوتين حول تنظيم استجواب للمواطنين على أساس متبادل  مصدر دبلوماسي: الاتحاد الأوروبي سيرد بالمثل على قرارات ترامب  ترامب: "الجبل الأسود" سيجرنا إلى حرب عالمية ثالثة  روسيا تأخذ بالاعتبار خطط بولندا لنشر فرقة أمريكية على أراضيها  اليمن... 8 قتلى و5 جرحى في غارة للتحالف على صعدة  

أخبار سورية

2017-04-24 21:57:34  |  الأرشيف

في ذكرى الإبادة الأرمنية على يد العثمانيين.. بولاديان: ندين جرائم الإرهاب المدعوم تركيا في سورية

لم يقتصر اجرام الدولة العثمانية فقط على الشعب الارمني وإن كان النصيب الاكبر من الاجرام التركي قد أصاب الارمن حيث سقط ما يقارب المليون ونصف المليون ارمني في الابادة الارمنية خلال الحرب العالمية الاولى فالدولة التي تأسست وعاشت على دماء الشعوب في الماضي يستمر حفيدهم المتمثل بنظام اردوغان بالمجازر والارهاب ضد السوريين ولو بالواسطة هذه المرة.

وفي ذكرى مجزرة الإبادة الأرمنية في عامها الثاني بعد المئة قال السفير الأرميني لدى سورية أرشاك بولاديان: “إن الإبادة الشنيعة التي جرت بحق الشعب الأرمني في أوائل القرن العشرين هي جريمة كبرى ضد الإنسانية ونقدر عاليا المعاملة الإنسانية من قبل الشعب السوري الذي احتضن من نجوا من هذه الإبادة العثمانية وفتحوا لهم بيوتهم”.

وفي الوقت الذي تحاول تركيا فيه تدمير كل ما بقي من دلائل تاريخية توثق جرائم العثمانيين وتقوم بارسال افواج من الارهابيين بعد تدريبهم وتزويدهم بالسلاح وتسهيل عبورهم الحدود والاعتداء على متاحف الأرمن ومزاراتهم التي دمرها “داعش” من دير الزور الى ريف اللاذقية أكد بولاديان أن موضوع تدويل القضية الأرمنية هو من أولويات الحكومة الأرمينية مشيرا إلى أن بلاده تقوم بمتابعته بجدية في كل المحافل الدولية وتناشد المجتمع الدولي للاعتراف بهذه المذبحة وإدانتها وخاصة أن الأنظمة التركية منذ البداية وحتى الآن تبنت سياسة الرفض والإنكار لها.

وبعد أكثر من قرن من هذه الابادة وعدم اعتراف تركيا بما ارتكبته ورفضها تعويض ابناء الضحايا معنويا وماديا يتجدد الفكر العثماني الاجرامي برداء الاخوان المسلمين بمجازر على الارض السورية ليس اخرها التفجير الارهابي بسيارة مفخخة والذي استهدف منطقة تجمع الحافلات التي كانت تنقل أهالي بلدتي كفريا والفوعة في منطقة الراشدين غرب مدينة حلب وتسبب باستشهاد واصابة عشرات المدنيين اغلبهم من الاطفال والنساء.

وأكد بولاديان “أن بلاده تدين بشدة الإرهاب بجميع أشكاله والجرائم الشنيعة التي تجري على الأراضي السورية على أيدي العصابات الإرهابية التكفيرية المدعومة من قبل النظام التركي برئاسة المجرم رجب طيب أردوغان”.

ويبقى الارهابيون الذين يرتكبون المجازر في سورية هم إما أبناء أو أحفاد الدولة العثمانية وتنظيم “داعش” الإرهابي يكرر اليوم نفس الجرائم التي ارتكبتها تركيا بحق الارمن قبل مئة عام في مسار إجرامي إرهابي متواصل وبنفس الأيادي.

عدد القراءات : 4021
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider