دمشق    14 / 12 / 2017
28 مليوناً عدد سكان سورية منهم 21 مليوناً داخل البلاد  الأردن تغرد خارج سرب "دول الاعتدال"؛ هل تنجح؟!  زيارة نتنياهو الأوروبية.. تسوّل بحجّة "معاداة اليهودية"  تفاصيل "لقاء الرياض" بين قادة "التحالف الخليجي الجديد"  استدارة تركيّة نحو سورية: ماذا عن واشنطن؟  جماعة أنصار الله تفرج عن مراسل سبوتنيك في صنعاء  اعتقالات استباقية في الضفة... وصواريخ غزة مستمرة  الإعلام السعودي منبراً لإسرائيل: المقاومة خراب... وإعلان ترامب «تحصيل حاصل»  بغداد ــ أربيل: لا حلّ في الأفق  «تنازل» أميركي في «الملف الكوري»: فلنَلتَقِ فقط!  مانشستر سيتي والوحش الكاتالوني المطوّر  ألاباما حصن الجمهوريين في أيدي الديموقراطيين  الكرملين: لن نعيد جميع عسكريينا من سورية وتحضيرات «سوتشي» جارية  صفعات واشنطن لم توقظ المعارضة من سباتها.. و«أستانا 8» في 22 المقبل … «جنيف 8» لا يزال بلا دخان أبيض  مسلحو القلمون الشرقي يعرقلون مفاوضات المصالحة  الحشد العراقي: 60 بالمئة من الحدود مع سورية بقبضتنا  لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  

أخبار سورية

2017-06-19 07:32:44  |  الأرشيف

الجيش السوري يقفل مداخل الرقة.. ويتقدم بإتجاهها

 أقفل الجيش السوري طرق إنسحاب تنظيم "داعش" من الرقة بالنار والبرّ موصلاً رسائل واضحة، بدعم جوّي روسي، أن إنسحاب "داعش" من الرقة إلى البادية حيث يخوض الجيش السوري وحلفاؤه معركة هي الأكبر في تاريخ الحرب السورية، ممنوع، كما أن حسم "قوات سوريا الديمقراطية" معركة مدينة الرقة من دون طلقة رصاص ممنوع أيضاً.

وبعد عدّة غارات إستهدفت مواكب لـ"داعش" المنسحبة من الرقة، عاد مسلحو التنظيم وشنوا هجمات إستعادوا فيها الأحياء الصغيرة التي دخلها المسلحون الأكراد في المدينة، الأمر الذي غيّر الحسابات الميدانية وأعاد خلط أوراق التوازنات بين واشنطن وموسكو، خاصة بعد عمليات التقدم الكبيرة للجيش السوري إنطلاقاً من ريف حلب الشرقي بإتجاه ريف الرقة، إذ إستطاعت قوات النمر التابعة للعميد سهيل الحسن السيطرة على أكثر من 2500 كلم2 من الريف الجنوبي الغربي لمحافظة الرقة وعلى عدد من عِقَد المواصلات المهمة في المنطقة.

ولم تحسم مصادر ميدانية في حديث إلى "لبنان 24" ما إذا كان الجيش السوري سيفرض نفسه طرفاً أساسياً في معركة مدينة الرقة، لكن الأكيد أن تقدمه بإتجاهها سيستمر بالوتيرة السريعة ذاتها، خاصة في إطار تطويق تنظيم "داعش" وربط المحافظات السورية ببعضها البعض.

وتشير المصادر إلى أنه في حال حصول تقدم كبير للجيش السوري في الريف الجنوبي للرقة، فمن الذي يضمن من أي إتجاه سيسير الجيش السوري للسيطرة على مدينة السخنة الإستراتيجية، فهل يتقدم جنوباً من ريف الرقة؟ أم يستمر في معاركه من ريف حمص الشرقي بإتجاه المدينة؟

يسعى الجيش السوري إلى تشتيت قوة تنظيم "داعش" بهدف الإسراع في وتيرة السيطرة على المناطق القريبة من الحدود العراقية، وفكّ الحصار عن دير الزور، لذلك فهو بدأ صباح اليوم معركة جديدة في ريف السلمية وريف خناصر جنوب حلب، وبدأ التقدم جنوباً، في المقابل تسعى قوات للتقدم على مختلف محاور ريف حمص، وريف دمشق الشرقي.

يبدو أن أمام الجيش السوري معركتان، الأولى في دير الزور الذي والتي كانت تعتبر الهدف الأساسي من كل المعارك والجبهات المفتوحة في الشرق السوري، لكن في الساعات الـ48 الماضية باتت معركة الرقة أقرب مما كان كثير من المحللين يتوقعون..

 

عدد القراءات : 3657

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider