دمشق    21 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

أخبار سورية

2017-06-30 07:28:08  |  الأرشيف

القانون فوق التشبيح و التشليح..إزالة الفيميه عن السيارات .. خطوة بسيطة على طريق وقف ممارسات و ارتكابات أصحاب السيارات المفيمة .. والمرعبة

ليس إزالة الفيمه عن  السيارات إلا خطوة صغيرة ومبدئية لخطوات وإجراءات كبيرة وحاسمة قادمة خلال الأيام القدمة ستفضي إلى إزالة ومحاربة مظاهر التشبيح و التشليح والتسليح التي باتت منتشرة بشكل جعل منها ظاهرة .. زاد من وطأتها ظهور عصابات تقوم بالخطف والسرقة و القتل وحتى تهريب المخدرات و الاسلحة و المازوت وغيرها من الممارسات التي حان الوقت لأن تُلفظ ويتم القضاء عليها .
طبعا لا تبدو محاربة هذه المظاهر بالأمر السهل وستشهد مقاومة لأنّ من يقوم بها ما هم الا خارجون عن القانون باسم الوطن وهم الذين وصفهم السيد الرئيس بدقة ووضوح خلال حديثه إلى الحكومة أيضا ستتم محاربة و القضاء على مظاهر التعبيش حتى في محلات بيعها باعتبارها مظهر أساء الى المجتمع السوري وأساء إلى تضحيات  أبطال و شهداء و جرحى الوطن .  
وبحسب المعلومات فقط أعطيت الاموار للأجهزة و المؤسسات المعنية للقيام بحملة للقضاء على هذه المظاهر أياً كان الأشحاص .. إذ أنّ الكثير من المشلحين و المشبحين يتلطون وراء أسماء متنفذة وبعضهم يسيء الى أسماء معينة و غيرها من التفاصيل التي بات يعرفها ويتداولها كل السوريين بلا استثناء .
اللافت و المهم في الأمر هو ترحيب الناس وتحمسهم لخطوات إعادة هيبة القانون وفرضه على أرض الواقع ابتداء من  قوانين المرور , و القضاء على مظاهر العبث بالقانون علانية وبشكل وقح من قبل البعض الذين اعتقدوا أنّ امتلاء جيوبهم باعتبارهم أثرياء حرب تخول لهم فعل كل شيء دون أي رادع .. ترحيب الناس وصل الى الارتياح لما تقوم به الحكومة من متابعة خطواتها ومشاريعها و اجراءاتها ضمن مؤسساتها من مشاريع وخدمات للتأكد من حسن سيرها وتنفيذها وعدم تركها أسيرة الإهمال و التراخي كما حدث مع الكثير من المشاريع التي تحولت الى عبء بسبب الاهمال و الفساد .
هناك خطوات كبيرة و مهمة على صعيد مكافحة التهريب والمهربين وبحسب مصدر فإنّ مكافحة التهريب سيشكل أولوية للعمل في المرحلة القادمة حماية للاقتصاد الوطني وللصناعة الوطنية التي تحاول الحكومة دعمها بشكل حقيقي من أجل ضمان إقلاعها .
 

عدد القراءات : 3732
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider