الأخبار |
ماي تنجو من "سحب الثقة"  قناة عبرية تكشف النقاب عن تفاصيل جديدة حول "صفقة القرن"  وهاب: لو حضر الرئيس الأسد القمة الاقتصادية لتراكض الرؤساء للحضور  رونالدو يمنح كأس السوبر الايطالي ليوفنتوس على حساب ميلان  واشنطن تعلن وقف العمل بمعاهدة الصواريخ المتوسطة في الموعد المحدد  أردوغان يكشف العدد الحقيقي لقتلى الجيش الأمريكي بانفجار منبج  مايك بنس: بعد أن هزمنا "داعش" في سورية قواتنا تعود إلى الوطن  بايرن ميونخ يتخلى عن حلم الشتاء  مصدر ينفي الأنباء عن محاولة اغتيال بوتين في صربيا  الخارجية الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بوقف الاستيطان  بيسكوف يكشف عن أولويات بوتين  مسؤول أمريكي: مقتل 4 من جنودنا وإصابة 3 في انفجار منبج  المقداد: علاقات التعاون بين سورية واللجنة الدولية للصليب الأحمر عميقة وقوية  ماليزيا ترفض استضافة فعاليات يشارك فيها كيان الاحتلال الإسرائيلي  ارتفاع موج البحر يحدث أضرارا في كورنيش بانياس  قاسم يؤكد فشل المشروع الأمريكي في سورية  كأس آسيا 2019.. إيران تحتفظ بالصدارة بتعادل سلبي مع العراق  منتخب اليمن يودع كأس آسيا بهزيمة ثالثة أمام فيتنام  الخارجية الإيرانية: إطلاق القمر الصناعي لا يعد عملا عسكريا  ظريف: لقد أدرك العالم أن أمريكا باتت بمثابة "الملك العاري"     

أخبار سورية

2017-07-01 16:49:39  |  الأرشيف

الطائرات الأمريكية تنقل عناصر"داعش" من الرقة إلى جهات غير معلومة

قال عضو البرلمان السوري النائب، عمار الأسد إن العالم أجمع، أصبح مدركا للأساليب المتبعة من قبل الغرب، في التعامل مع الدولة السورية، من خلال فبركة الأفلام والأدلة التي تثبت تورط الحكومة السورية في إبادة مدنيي سوريا.

وأضاف البرلماني السوري، خلال حواره في حلقة السبت، من برنامج "بوضوح"، المذاع عبر أثير "سبوتنيك"، أن السيطرة على عمل المنظمات الدولية المصدّرة للتقارير"المفبركة" ضد الحكومة السورية باستخدامها الأسلحة الكيميائية ضد الشعب السوري، و"تسييس عمل تلك المنظمات، من قبل أمريكا، ودول الغرب مثل، بريطانيا، وفرنسا، أفقد تلك المنظمات مصداقيتها ومصداقية التقارير الصادرة عنها".

وأوضح الأسد، أن مسرح تلك الأفلام، والأخبار المفبركة، "يكون بمكان في دول غير سوريا برعاية منظمة "الخوذ البيضاء" التي تعمل على إنتاج أفلام في عدّة دول باستخدام جثث أطفال وهمية، لإضفاء طابع الوحشية، والفاشية التي تنتهجها الإدارة السورية- حيال الشعب السوري وأطفاله- على تلك الأفلام".
وعن الهدف من وراء ذلك قال عمار الأسد، "يقف وراء ذلك النية الغربية، والأمريكية لشيطنة نظرة الرأي العام الدولي، تجاه سوريا التي تحقق المزيد تلو المزيد من الانتصارات في حربها على الإرهاب وتحرير أراضيها من قبضته بدعم من حلفائها، والتي تثبت فشل أعدائها  على الأرض".

وأردف:

الأسلحة الكيميائية هي الذريعة، التي يتم بها اجتياح الدول العربية لإسقاط أنظمتها.

وأوضح البرلماني السوري أن ما يحدث في سوريا اليوم هو ماحدث في العراق عام 2003، حين اجتاحت القوات الأمريكية العراق بذريعة وجود أسلحة كيميائية، وأسقطت الدولة العراقية، وحكم الرئيس العراقي السابق صدام حسين.

وقال الأسد إن السبب وراء انزعاج دول الغرب، والدول المشاركة في قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، إلى التقدم الذي يحرزه الجيش السوري، بمعاونة القوات الروسية، وتحرير الأراضي السورية، من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأكد النائب السوري أن "الطائرات الأمريكية تستعمل في سوريا، وفي الرقة —على وجه الخصوص- كـ"وسيلة نقل"، يتم عن طريقها، نقل عناصر "داعش"، من الأراضي السورية إلى وجهة غير معلومة".

وفسّرالبرلماني السوري التصرفات الأمريكية على أنها "خطوات تحضيرية، تنتهجها الإدارة الأمريكية"، في صنعها للتنظيم الإرهابي الجديد، والذي سيتم الإعلان عن وجوده قريبا، في دول الشرق الأوسط بمسمى جديد، على غرار"داعش"، و"القاعدة"، "اللذان هما من الأساس صنيعة أمريكية"، عقب القضاء على "داعش"، في سوريا والعراق كما حدث من قبل وتم استحداث "داعش" عقب القضاء على "القاعدة".  

عدد القراءات : 3720
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3465
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019