دمشق    21 / 04 / 2018
عد فريق الاستطلاع..مفتشي "حظر الكيميائي"يدخلون دوما  لماذا يراهن الغرب على الخلاف بين تركيا وروسيا؟  صحيفة: الشرطة البريطانية حددت هوية المشتبه بهم في تسميم سكريبال  موسكو ترفض بشدّة محاولات تدمير وتقسيم سورية.. وحذّرنا واشنطن من تجاوز «خطوطنا الحمراء»  إيران: صواريخنا جاهزة للإطلاق فليس لديكم مكان للهرب سوى السقوط في البحر  ترامب «تاجر الأسلحة»  الولايات المتّحدة الأمريكيّة وحكام العرب "المعتدلون".. بقلم: محسن حسن  عصابة اسرائيل تقلب الأسود أبيض.. بفلم: جهاد الخازن  الخارجية القطرية تتحدث عن شواهد لـ "حلحلة" أزمة الخليج  الخارجية اليابانية: على كوريا الشمالية نزع سلاحها النووي بحلول 2020  إحدى جبهات الغوطة... استخدام هاون فائق القوة  "إس-300" في سورية.. فهل يتجرأ العدوان الثلاثي الغربي بالاقتراب منها؟  خريطة القلمون: الجيش السوري يسيطر على جبال البتراء..المسلحون الى أين؟  تحرير فتاة ايزيدية بعد اكثر من ثلاث سنوات من اختطافها بسنجار  إطلاق اسم "جمعة الشباب الثائر" على الجمعة القادمة من مسيرات العودة  مشروع امريكي لحذف فلسطين  هذا ما ستفعله روسيا بصواريخ ترامب "الذكية" التي سقطت سالمة في سورية!  الولايات المتحدة تتهم السعودية بانتهاك حقوق الإنسان  الوجه الخفي للملك محمد السادس.. رجل الأعمال صاحب الإمبراطورية الاستثمارية  سورية بعد سبع سنوات من العدوان.. بقلم: حاتم استانبولي  

أخبار سورية

2017-07-17 16:11:13  |  الأرشيف

ممثلا للرئيس الأسد..الوزير عزام يقدم التهاني للعراق شعبا وحكومة وجيشا بتحرير الموصل

قدم وزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام ممثلا للسيد الرئيس بشار الأسد اليوم التهاني للشعب والحكومة والجيش العراقي بمناسبة تحرير مدينة الموصل من الارهاب وذلك في سفارة الجمهورية العراقية بدمشق.

وأكد الوزير عزام خلال الزيارة أهمية الإنجازات التي حققتها القوات المسلحة العراقية في سبيل دحر الإهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى المدن العراقية، مشيراً إلى أن هذه الحرب الغاشمة التي يتعرض لها العراق وسورية لن تثني شعبيهما عن مواصلة الصمود والمقاومة حتى تحقيق النصر الكامل على التنظيمات الإرهابية كافة واستعادة الأمن والأمان إلى البلدين الشقيقين.

وأضاف الوزير عزام “إن سورية حكومة وشعبا وجيشا وقيادة ستستمر بمكافحة هذا الإرهاب ونستعيد مدننا ونعيد أهلنا إلى بلادهم وقراهم”.

وفي تصريح للصحفيين قال الوزير عزام “جئنا إلى السفارة العراقية لنبارك لأهلنا في العراق والجيش العراقي البطل الذي دحر الإرهاب في الموصل كما دحر الجيش العربي السوري الإرهاب في حلب ومدن أخرى”.

وأكد الوزير عزام أن سورية والعراق يد واحدة بفضل قيادة البلدين الشقيقين وسيبقيان في خندق واحد بمواجهة الإرهاب مترحما على الشهداء في البلدين وداعيا بالشفاء للجرحى.

من جهته تقدم الوزير المفوض والقائم بأعمال السفارة العراقية بدمشق رياض الطائي “بالشكر باسم حكومة العراق والشعب العراقي للسيد الرئيس بشار الأسد على هذه التهنئة بفرحة الانتصارات على تنظيم داعش الإرهابي” لافتا إلى أن “الشعبين السوري والعراقي شقيقان منذ الأزل ومصيرهما واحد ويواجهان عدوا مشتركا خلقه الأعداء لهما وهذا يحتم عليهما أن يقفا جنبا إلى جنب وصفا واحدا أمام هذا العدو”.

وأشار الطائي إلى أنه بعد اندحار العدو في حلب والموصل تتوالى هزائمه في المناطق الأخرى وسنقضي على هذا الإرهاب الذي جاءنا عبر الحدود ورعته عدة دول ويمثل أكثر من مئة جنسية.

وبين الطائي ان “دحر الإرهاب في حلب والموصل هو بشارة الانتصار عليه بفضل حكمة القيادتين السورية والعراقية” معتبرا أن اندحار تنظيم “داعش” الإرهابي في الموصل سوف يؤثر كثيرا على اندحار التنظيمات الإرهابية الأخرى في سورية والمنطقة وهذا الانتصار ليس للشعبين في سورية والعراق فقط وإنما للإنسانية جمعاء.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادى أعلن في العاشر من الشهر الجاري تحرير مدينة الموصل بالكامل من إرهابيي تنظيم “داعش” وذلك بتخطيط وانجاز وتنفيذ عراقي.

عدد القراءات : 3645

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider