دمشق    22 / 02 / 2018
معركة الغوطة الشرقية.. ثلاثة بواحد.. بقلم: موفق محمد  مسؤول أمريكي: أمريكا لا تخطط لاتصالات مع كوريا الشمالية في بيونع تشانغ  الدفاع الروسية تفند أنباء تغيير قائد مجموعة القوات الروسية في سورية  مقتل 15 مدنياً في غارات جوية للتحالف العربي على اليمن  أنقرة: لا اتصالات مباشرة لنا مع دمشق لكنها غير مستبعدة!  الداخلية المصرية: اعتقال 6 من "الإخوان" في مزرعة يمتلكها أبو الفتوح  محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما  الحوثي يقدم مبادرة لإيقاف الحرب في اليمن  واشنطن لحلفائها: فلنقسّم سورية  «تحرير سورية» تصول على حساب «النصرة»: الجولاني بلا غطاء إقليمي؟  واشنطن تسابق إلى «النووي السعودي»: صفقة «متساهلة» ترضي تل أبيب  أسلحة أميركية تباع عبر الإنترنت في شمال سورية!  نتانياهو يترنح سياسياً وأقرب مقربيه «شاهد ملك» ضده  الهوية المؤسساتية والإصلاح الإداري.. بقلم: سامر يحيى  استعدادات وحشود الجيش تتواصل.. وانحسار للمارة والحركة في العاصمة … ساعة الصفر لمعركة الغوطة تقترب و«النشابية» قد تكون باكورتها  مشروع قرار أممي في مجلس الأمن حول الغوطة.. وأنباء عن وساطة مصرية  «با يا دا» يعاود حملة التجنيد لشبان الرقة  سورية تردع «إسرائيل» جنوباً وتحبط سيناريو أميركياً ـ تركياً شمالاً  مسابقة لـ«العدل» تقدم إليها 850 امرأة من أصل 900  

أخبار سورية

2017-07-29 07:59:40  |  الأرشيف

توتر شديد يحيط بغوطة دمشق الشرقية… ماذا يحدث؟

تعيش بلدات الغوطة الشرقية حالة من التوتر نتيجة رفض جبهة ” النصرة” الارهابية الخروج منها وتحديدا بالقطاع الأوسط للغوطة الأمر الذي يجعل من اعتبرها ضمن مناطق خفض التوتر أمر مستحيل .
بالتوازي كان قد نُظم في مدن وبلدات تظاهرات حاشدة احتجاجا على وجود مسلحي النصرة في المنطقة، ونقلت مصادر إن التظاهرات الاحتجاجية نظمت في مدينتي دوما وعربين وبلدة كفربطنا، حيث طالب مئات المواطنين بخروج مسلحي “النصرة” من الغوطة .
هذا فيما أفادت مصادر أن مُسلحي “النصرة ” أطلقوا النار على المتظاهرين في كفربطنا، وهاجم المحتجون تلك العناصر المتطرفة، مما أجبرهم على الفرار من الموقع، دون ورود معلومات عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.
‎جاء ذلك على خلفية استئناف الصراع المسلح بين تنظيمي “النصرة” و”فيلق الرحمن”، إذ أكدت مصادر أن دورة جديدة من التصعيد نجمت بعد قيام عناصر تنظيم “فيلق الرحمن” بقطع الطرق أمام مُسلحي “النصرة” واخذ السلاح منهم عنوة، ويضاف لها اقتحام “الهيئة الطبية” بالرشاشات الثقيلة، وقتلهم المدعو ” ابو عبد الرحمن الحلبي” في بلدة حمورية اثناء عودته من جبهة جوبر، بالإضافة للعثور على جثة عنصر تابع لتنظيم “جبهة النصرة” في ساحة حمورية تمت تصفيته من قبل عناصر تابعة لتنظيم “فيلق الرحمن .
الى ذلك أفادت مصادر أخرى أن هذا الصراع بدء عند محاولة مُسلحي “النصرة” السيطرة على مقر “للفيلق الرحمن ” تبعها حادث وقع عند حاجز لـ”فيلق الرحمن” في بلدة حمورية، حيث رفض أحد عناصر “النصرة” التوقف أثناء مروره عبر الحاجز وأصاب مسلحين اثنين بالرصاص، ثم قتل بالنيران المضادة.

عدد القراءات : 3633

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider