دمشق    19 / 06 / 2018
الجيش يحبط محاولات تسلل «الإرهاب» في بادية تدمر وريف القنيطرة.. ويواصل إرسال تعزيزاته صوب الجنوب … الرئيس الأسد يوجه بعودة أهالي الغوطة والبداية من «مرج السلطان»  إشكاليات اللجنة الدستورية في جنيف.. بقلم: محمد نادر العمري  مباحثات سورية إيرانية حول إعادة الإعمار  صدمة في إسرائيل: إنجاز استخباري إيراني غير مسبوق  المنتخبات الكبرى... سوء طالع أم تغيّر في المعادلات؟ .. بقلم: محمد حسن الخنسا  بعد القمة التاريخية… اميركا تتحدى الصين والأخيرة ترد بحزم!  الاغتيال يطال رؤوس إرهابية كبيرة في ريف إدلب .. جيش الأحرار بلا رأس مدبّر  العراق.. هل يتجه نحو المجهول؟.. بقلم: محمد عاكف جمال  قتلى وجرحى في شجار بين أتراك وسوريين بمدينة غازي عنتاب التركية  مسؤول أمريكي: الغارة قرب البوكمال كانت إسرائيلية  غضب في "إسرائيل" من الأمير ويليام لهذا السبب؟  التنظيمات الإرهابية المنتشرة بريف درعا تعتدي بالقذائف على أحياء سكنية في السويداء.. استشهاد طفلة جراء قذائف أطلقها إرهابيو “النصرة” على درعا  قطع أثرية ثمينة سرقتها التنظيمات الإرهابية من معبد يهودي بحي جوبر تظهر في تركيا و(إسرائيل)  التحالف السعودي يواصل عدوانه على مدينة الحديدة غرب اليمن  أنقرة: الجنود الأتراك يتقدمون صوب منطقة قنديل في شمال العراق  ترامب يؤجج النزاع التجاري مع الصين  128 مفقودا إثر انقلاب مركب في إندونيسيا  وزير الخارجية التركي: تهديدات واشنطن بشأن شراء منظومة إس – 400 الروسية تؤثر على علاقاتنا  رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن يستقبل المبعوث الأممي  

أخبار سورية

2017-08-12 16:59:41  |  الأرشيف

تصفية 7 عناصر من منظمة "القبعات البيضاء" في إدلب

قُتل 7 عناصر من منظمة "القبعات البيضاء" عبر تصفيتهم بواسطة مسدسات كاتم صوت في مقرهم ببلدة سرمين شرق إدلب الواقعة تحت سيطرة "هيئة تحرير الشام".

 

وذكر الدفاع المدني التابع للمعارضة أن مجموعة مسلّحة مجهولة قامت فجر اليوم السبت بمهاجمة مركز الدفاع المدني في مدينة سرمين، حيث قامت بتصفية الفريق المناوب في المركز المكوّن من 7 عناصر وسرقة باصين صغيرين وخوذ بيضاء وأجهزة اتصالات لاسلكية.

 

ونشر ناشطون تسجيلاً مصوراً يظهر جثث عناصر القبعات البيضاء مضرّجة بالدماء، حيث تشير الصور إلى تصفيتهم وهم نائمون بواسطة مسدسات مزودة بكاتم صوت.

 

وتخضع بلدة سرمين بالكامل لسيطرة "هيئة تحرير الشام" بعد حلّ تنظيم "جند الأقصى" الذي انضم جزء كبير منه إلى صفوف الهيئة، والبقية توجهوا إلى مناطق سيطرة تنظيم "داعش".

 

وتدور حول منظمة القبعات البيضاء شبهات كثيرة حول ارتباطها بأجهزة استخبارات دولية، إلى جانب دعمها ومرافقتها للفصائل المسلحة، ومن بينها "هيئة تحرير الشام" المصنفة من التنظيمات الإرهابية في المعارك، لإسعاف جرحى الاشتباكات، ودفن جثث القتلى.
وكانت الصحفية البريطانية فانيسا بيلي قالت في وقت سابق إن منظمة "القبعات البيضاء"، التي تقول عن نفسها إنها محايدة ومستقلة قوامها متطوعون لا يحظون بأي تمويل أجنبي، تمثّل مصالح الدول الغربية التي تدعم جماعات المعارضة المسلحة في سوريا، وتتعاون مع الجماعات الإرهابية هناك.

 

وأضافت الصحفية البريطانية أن "تسجيلات فيديو وصوراً كثيرة تلتقط في هذه المناطق تؤكد أن هذه المنظمة تتعاون مع هؤلاء الإرهابيين"، مشيرة إلى أن "القبعات البيضاء" تقدّم الخدمات الطبية لهم، وتشارك في عمليات القتل والإعدامات الجماعية للمدنيين والجنود السوريين".

عدد القراءات : 3789
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider