دمشق    14 / 12 / 2017
اعتقالات استباقية في الضفة... وصواريخ غزة مستمرة  الإعلام السعودي منبراً لإسرائيل: المقاومة خراب... وإعلان ترامب «تحصيل حاصل»  بغداد ــ أربيل: لا حلّ في الأفق  مانشستر سيتي والوحش الكاتالوني المطوّر  ألاباما حصن الجمهوريين في أيدي الديموقراطيين  الكرملين: لن نعيد جميع عسكريينا من سورية وتحضيرات «سوتشي» جارية  صفعات واشنطن لم توقظ المعارضة من سباتها.. و«أستانا 8» في 22 المقبل … «جنيف 8» لا يزال بلا دخان أبيض  مسلحو القلمون الشرقي يعرقلون مفاوضات المصالحة  الحشد العراقي: 60 بالمئة من الحدود مع سورية بقبضتنا  لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  جماعة أنصار الله تفرج عن مراسل سبوتنيك في صنعاء  استدارة تركيّة نحو سورية: ماذا عن واشنطن؟  

أخبار سورية

2017-08-13 16:59:04  |  الأرشيف

ثماني لجان لتسريع إجراءات صرف التعويضات للمتضررين جراء الإرهاب بريف حلب

دعت محافظة حلب أهالي مناطق وقرى ريف حلب التي تمت إعادة الأمن والاستقرار اليها وتخليصها من رجس الإرهاب إلى مراجعة الوحدات الإدارية في مناطقهم والقيام بالإجراءات اللازمة لصرف التعويضات للمتضررين منهم جراء الإرهاب.

وأكد محافظ حلب حسين دياب في تصريح لمراسل سانا اليوم أنه بعد تطهير أجزاء واسعة من ريف حلب من الإرهاب فإنه يتم بذل كل الجهود لإعادة كل أشكال الحياة لهذه المناطق وتسهيل عودة الأهالي وتأمين مستلزماتهم الخدمية والمعيشية وتأهيل البنى التحتية والمرافق الخدمية مشددا على حرص المحافظة على تسريع صرف التعويضات للمتضررين جراء الإرهاب وتبسيط الإجراءات وزيادة عدد اللجان المكلفة بالعمل بما يسهم في انجاز العمل المطلوب بأسرع وقت ممكن.

ودعا المحافظ “كل شخص تضررت أملاكه بسبب الإرهاب في ريف المحافظة إلى المسارعة لتنظيم الضبط اللازم ومراجعة الوحدة الإدارية في منطقته والحصول على وثيقة ملكية ومن ثم مراجعة اللجان المشكلة من مديرية الخدمات الفنية التي ستتولى إجراءات الكشف الحسي والتدقيق والتقييم المالي وإنجاز الأضابير اللازمة ورفعها الى اللجنة الفرعية لتعويض الأضرار التي تحرص على انجاز كل الخطوات وصرف التعويضات لمستحقيها بأسرع ما يمكن”.

ولفت المحافظ إلى أنه تم تشكيل 6 لجان للكشف الحسي موزعة على مناطق السفيرة ودير حافر ومنبج وسمعان والباب واعزاز ومناطقها من مديرية الخدمات الفنية إضافة للجنة للتدقيق وأخرى للتقييم المالي موضحا أنه تم استقبال وإنجاز 140 إضبارة تعويض أضرار لأهالي ريف حلب منذ الـ 15 من تموز الماضي وحتى الآن مشيرا إلى أن العمل لا يزال مستمرا ويمكن زيادة عدد اللجان في حال اقتضت الضرورة ذلك.

عدد القراءات : 3511

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider