دمشق    27 / 05 / 2018
الدفاع الروسية: مقتل 4 جنود روس بنيران مسلحين في سورية  لرفع الحظر عن ملاعب سورية ..مباراة بين قدامى منتخبي سورية ومصر في أب القادم  مصدر عسكري: الأشخاص الذين ظهروا في صور أثناء إلقاء القبض عليهم لقيامهم بالسرقة في إحدى المناطق المحررة ليسوا من المؤسسة العسكرية  عراقجي: لم نتخذ بعد قرارا بالبقاء أو الخروج من الاتفاق النووي  بعد "إس 400".. تركيا تفكر بـ"سو 57" الروسية بدلا من "إف 35" الأمريكية  عبد اللهيان: على واشنطن الخروج من سورية لإجراء انتخابات حرة  السيسي يؤكد لماكرون استمرار دعم مصري لجهود التسوية السياسية في ليبيا وسورية  مجلس الوزراء يخصص لجنة إعادة إعمار المناطق المحررة مؤخرا بـ 50 مليار ليرة لإعادة الخدمات الأساسية  مغنية أوبرا عالمية تغني"زهور السلام" باللهجة السورية  سورية تترأس مؤتمر نزع السلاح التابع للأمم المتحدة  إشارة تفضح نية بريطانيا البقاء في الاتحاد الأوروبي  إنقاذ 408 مهاجرين في البحر المتوسط  الشرطة البريطانية تحقق بتهديدات بالقتل لحارس ليفربول  روحاني: الأمريكيون يكذبون بزعمهم عدم حصار شعبنا  لوغانسك: العسكريون الأوكرانيون يقتلون بعضهم البعض بسبب مناطق النفوذ  روسيا تمكنت من تحديد أكثر من 1400 مشتبه بالإرهاب في 2017  تصريح مثير لماكرون عن لبنان وأزمة الحريري الأخيرة مع الرياض  الخارجية الأمريكية: محادثات بين واشنطن وبيونغ يانغ للأعداد للقمة\rالمقررة بين رئيسى البلدين  المتحدث باسم الحركة الشعبية في جنوب السودان: مفاوضات أديس أبابا فشلت  

أخبار سورية

2017-08-23 06:44:07  |  الأرشيف

الحربي أردى القائد العسكري «لأسود الشرقية».. وقضى على دواعش بدير الزور … الجيش يستعيد تل المحصة بريف حماة ويتقدم بريف حمص

واصل الجيش العربي السوري عملياته العسكرية ضد تنظيم داعش في ريف حماة محققاً مزيداً من التقدم بسيطرته على تل المحصة الإستراتيجية وقضائه على أحد أمراء «جبهة النصرة» الإرهابية، بالترافق مع تقدمه بريف حمص الشرقي، وسط أنباء عن مقتل القائد العسكري لمليشيا «أسود الشرقية» بغارة جوية، وسقوط أكثر من 15 داعشياً بغارات للطيران الحربي السوري والروسي على مواقع تنظيمهم بدير الزور.
وفي التفاصيل، سيطرت أمس وحدة من الجيش على تل المحصة الإستراتيجية الحاكمة والمطلة على جنى العلباوي بريف حماة الشرقي، وعثر فيها على أنفاق تبين أنها مقرات إقامة للدواعش، ومعدات وأثاث وكتب دينية ووثائق خاصة بهم.
كما سيطرت قوات الجيش والقوات الرديفة، على عدد من النقاط والتلال الحاكمة جنوب قرية صلبا في ريف حماة الشرقي وأوقعت قتلى وجرحى في صفوف داعش، لتصبح بذلك قرية صلبا ساقطة نارياً.
جاء ذلك بالترافق مع استهدف الطيران الحربي السوري تجمعاً للتنظيم في ريف حماة الشرقي في صلبا، ما أدى إلى مقتل العديد من الدواعش وتدمير دبابة وعربات مزودة برشاشات.
وعلى صعيد آخر، أكد مصدر إعلامي لـــ«الوطن»، مقتل الإرهابي فراس العليوي، أحد مؤسسي «جبهة النصرة» الإرهابية وأحد أمرائها في ريف حماة الشمالي، وذلك في عملية تصفية محكمة نفذها مجهولون بعد رصده في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي الغربي.
وفي محافظة حمص، نقلت وكالة «سانا» للأنباء، عن مصدر عسكري قوله: أن «وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة استعادت السيطرة على قرى وبلدات الطيبة وقلعة الطيبة وضهر الحمرا وصيدة السن واللاطوم الشرقي واللاطوم الغربي والشيخ إبراهيم والقبب الفرنسية وقصر الحير الشرقي والسوق بريف حمص الشرقي».
بموازاه ذلك، أفاد مصدر في قيادة قوات الدفاع الوطني بحمص لـــ«الوطن»: أن وحدات من الجيش بالتعاون مع قوات الدفاع الوطني اشتبكت، مع مسلحين تابعين لــ«النصرة» على اتجاه جبهة قرية جبورين بريف حمص الشمالي الغربي، بعدما شن هؤلاء هجوماً مفاجئاً باتجاه مواقع ونقاط الجيش بمحيط جبورين، لافتاً إلى أن قوات الجيش تصدت للهجوم وأفشلته بالكامل أوقعت عدداً من المسلحين المهاجمين قتلى ومصابين.
واستهدفت مدفعية الجيش الثقيلة مواقع انتشار المسلحين على امتداد خطوط الاشتباكات وفي قرية المشروع بالريف الشمالي الغربي لحمص ودمرت عدداً من تلك المواقع وأوقعت عدداً من المسلحين قتلى وجرحى ودمرت آليات لهم.
وإلى البادية السورية، أفادت عد مصادر «الوطن»، بأن القائد العسكري لمليشيا «أسود الشرقية» المدعو أحمد حسن الجراد الملقب «أبو الحسن» وعدداً من مرافقيه قتلوا في غارة للطيران الحربي السوري هناك.
وفي شرق البلاد، أفاد مصدر عسكري في تصريح نقلته «سانا»، بأن سلاحي الجو السوري والروسي وجها ضربات مكثفة على مقرات وتحصينات لمجموعات إرهابية من داعش وطرق إمدادها في تلة علوش ومحيط منطقة المقابر وطريق وادي الثردة بدير الزور، أسفرت عن «مقتل 15 إرهابيا على الأقل وإصابة آخرين وتدمير عدد من العربات والسيارات المختلفة بعضها مزود برشاشات ثقيلة».
إلى ذلك خاضت وحدات من الجيش اشتباكات ليلية، وفقاً لـــ«سانا»، مع مسلحي داعش في منطقة المقابر وحي الرشدية بمدينة دير الزور، ما أدى إلى إيقاع قتلى ومصابين في صفوف التنظيم.
وفي سياق متصل أشارت مصادر أهلية من المدينة إلى انهيار أحد الأبنية في حي كنامات بالكامل بعد انفجار قبو البناء الذي يستخدمه التنظيم لصناعة المتفجرات وتحضير المفخخات ومقتل جميع الإرهابيين فيه.
ولفتت المصادر إلى أن عدداً من أهالي ريف دير الزور الشرقي قاموا ليلة أمس بتحرير قرابة 50 مخطوفاً من أحد أوكار داعش في بلدة غرانيج ونقلهم إلى مكان آمن خارج مناطق انتشار التنظيم، مشيرة إلى إحراق الأهالي صهريجاً لنقل النفط الخام المسروق في قرية بقرص.
وتأكد وفقاً للمصادر الأهلية، مقتل الإرهابي أبو معاذ الأردني أحد أمنيي داعش في مكتب ما يسمى «والي المنطقة» بمدينة دير الزور.

عدد القراءات : 3552
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider