دمشق    27 / 05 / 2018
داعش يهاجم الحشد وحوّاماتٌ أمريكيّة تهبط بمناطق سيطرة داعش في تل صفوك  ماكين يعترف: الحرب على العراق كانت خطأ  أهالي الحجر الأسود ومخيم اليرموك يتفقدون منازلهم  ربع قرن من التحرش يطيح برئيس جامعة أميركية  دمشق تحدد أسماء مندوبيها في «لجنة مناقشة الدستور»  «حميميم»: تنامي قدرات داعش سببه تقديم الدعم من إحدى الدول التي تدعي محاربة الإرهاب … أهالي الحسكة يناشدون الدولة التدخل والحماية من «قسد»  انعدام الثقة بين «حركة المجتمع الديمقراطي» و«المجلس الوطني الكردي» يعقد الموقف… اتفاق القوى السياسية «الكردية» بحاجة إلى وساطة دولية!  كريدي: يجري وضع اللبنة الأساسية لإطلاق مسار واضح يؤسس للحل  طهران: هزيمة أميركا في سورية أفدح مما كانت في فيتنام  ناجي: الإرهابيون نبشوا قبور «اليرموك» بحثاً عن جثث جنود إسرائيليين  ابتزاز أموال النفط والسيناريوهات المقبلة.. بقلم: تحسين الحلبي  بين درهم وقاية أميركي وقنطارِ علاج روسي: أوروبا إلى أين؟  لماذا نَقول شُكرًا لزَعيم النَّزاهة مهاتير محمد؟  روائع الشتائم!.. بقلم: خالد القشطيني  هل تبقى اللغة الإنكليزية الأكثر شعبية في العالم؟  بعد 6 سنوات من العمل الجراحي اكتشاف قطعة شاش كبيرة بين أحشائه  إتصالات متقدمة بين حماس واسرائيل.. إتفاق هدنة وصفقة تبادل ومشاريع اقتصادية  روسيا تعد "كابوسا عسكريا" لحلف "الناتو"  فلوريدا تعلن حالة الطوارئ  

أخبار سورية

2017-09-14 08:32:54  |  الأرشيف

مساع لإشراف «اليونيسيف» على عملية التعليم في الحسكة

كشفت مصادر في السلك التربوي، عن وجود مساع لوضع العملية التعليمية في مناطق التي تسيطر عليها «الإدارة الذاتية» الكردية في شرق سورية تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف»، في الوقت الذي رفضت فيه إدارة إحدى الثانويات في مدينة القامشلي وضعها تحت إشراف هيئة التربية التابعة لـــ«الإدارة الذاتية» الكردية.
ونقلت مواقع إلكترونية معارضة، عن المصادر (فضلت عدم ذكر اسمها): «حدوث لقاءين بين ممثلين عن الإدارة الذاتية والمؤسسات التعليمية التابعة للحكومة، خلال الأسبوعين الماضيين، وذلك بهدف مناقشة اقتراح لوضع العملية التعليمية تحت إشراف منظمة «يونيسيف»، لكن اللقاءين لم يسفرا عن أية نتائج، بحسب وصفها.
من جانب آخر ذكرت مصادر من حي الوسطى (ذي الأغلبية السريانية الأشورية)، أن إدارة المدرسة وأهالي الحي رفضوا وضع ثانوية العروبة للمتفوقين تحت إشراف «الإدارة الذاتية»، وذلك بعد محاولة من موظفين من هيئة التربية في «الإدارة الذاتية» تقديم عرض للثانوية. يذكر أن «الإدارة الذاتية» سمحت قبل أكثر من شهر بافتتاح الدورات الخاصة للشهادتين الإعدادية والثانوية بعد قرار سابق بمنعها، حيث من المتوقع.
وقبل أيام، وجه محافظة الحسكة جايز الموسى ومديرة التربية في المحافظة ورؤساء المجمعات التربوية كافة لتعليم منهاج وزارة التربية ومتابعة العملية التعليمية حتى لو على الأرصفة بعد إغلاق «الإدارة الذاتية» لعدد كبير من مباني المدارس في المحافظة، ومنع الكوادر الإدارية والمدرسين التابعين لوزارة التربية من دخول المدارس الخاضعة لسيطرتها مع بدء العام الدراسي الجديد 2017-2018.
وأكدت مصادر أهلية حينها أن الأهالي لم يرسلوا أولادهم إلى المدارس بعد، فيما لا تزال بعض مدارس القرى مغلقة.
وكانت «الإدارة الذاتية» أعلنت أن نحو 13 ألف مدرّس ومدرّسة تم تدريبهم لمزاولة مهنة التدريس في مدارس خاضعة لسيطرتها خلال العام الدراسي الحالي بدءا من الإثنين الماضي.
وفتحت إدارة حزب «الاتحاد الديمقراطي» الذاتية الذي يشرف على «الإدارة الذاتية» الأسبوع الماضي مجال تسجيل الطلاب الجدد في مدارسها بعد رفضها عرض «يونيسيف» لتسليم 2000 مدرسة تسيطر عليها في محافظة الحسكة للمنظمة لإنهاء مشكلة «صراع المناهج» في المحافظة بينها وبين الحكومة السورية.
وأكد حينها مدرس خضع لدورات تدريبية نظمتها «يونيسيف» لهذا الغرض أن مديرية التربية التابعة للحكومة السورية وافقت على العرض، في حين رفضت «الإدارة الذاتية» تسليم المدارس وأصرت على تدريس مناهجها الخاصة في مراحل ما قبل التعليم الجامعي كافة.
وأضاف: إن «يونيسيف» نظمت ثلاث دورات تدريبية لمجمعات من المعلمين على مناهج تعليم الصفوف الأول والرابع والسابع والعاشر في مدارس «أبي ذر الغفاري» و»التجارة» بمدينة الحسكة، مشيراً إلى حصول عمليات فساد في اختيار أسماء المعلمين لهذه الدورات واختيار بعض الإداريين من مديرين وموجهين غير مختصين لحضور الدورات التدريبية بحجة النقص أو العمل كأمناء سر القاعات بسبب تخصيص المنظمة مبلغ 100 دولار أميركي لكل معلم يتبع الدورات التي انتهت بنهاية الشهر الماضي.

عدد القراءات : 3736
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider