دمشق    19 / 08 / 2018
إدلب.. المعركة الكبرى.. بقلم: عمار عبد الغني  المواجهة الإيرانية – الأميركية.. اقتصادياً.. بقلم: سركيس أبو زيد  هل يُعلن ترامب البقاء في سوريا لخنق تركيا؟  بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصل  انتشال 7 جثث لمهاجرين غيرشرعيين قبالة سواحل صفاقس التونسية  توجيه تهمة الشروع بالقتل لمنفذ الهجوم أمام البرلمان البريطاني  في 22 آب .. إيران ستفاجئ العالم  واشنطن تتحرك على خط التكتلات العراقية، فما هي رسائلها لبغداد وطهران؟  منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لدور الـ16 بدورة الألعاب الآسيوية  إيران توجه رسالة لأعضاء "أوبك" بشأن صادرات النفط  بولتون: هدفنا إخراج إيران من سورية  "أنصار الله" في اليمن تعلن مبادرة للإفراج عن جميع الأسرى  السياحة تعلن عن مسابقة واختبار للتعاقد مع عاملين من جميع الفئات  فلسطين تتسلم مقترحات الأمم المتحدة لحماية الشعب الفلسطيني  في مجزرة جديدة للعدوان السعودي..مقتل 13 صيادا يمنيا بالحديدة  نتنياهو يشدد لبولتون على رفض امتلاك إيران للسلاح النووي  العبادي والصدر وعلاوي والحكيم يتفقون على تشكيل نواة للكتلة الأكبر ببرلمان العراق  واشنطن تلمح لاستخدام "مرتزقة" في حربها بأفغانستان  أنقرة: التعاون العسكري مع واشنطن مستمر  

أخبار سورية

2017-09-24 04:54:59  |  الأرشيف

“الفيس بوك” ينتحل صفة “النشرة الرسمية”.. يرفع الأسعار ويخفضها “حماية المستهلك” تنفي ما يشاع.. أصحاب المحال يستهزئون والمواطن يصاب بخيبة أمل “شم ولا تدوق”

أصبحت صفحات التواصل الاجتماعي تطلق الأحكام وتصدر القرارات، ومنها تحديد الأسعار في الأسواق وإصدار النشرة التسعيرية، في ظل صمت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وابتعادها عن الأسواق، مع غياب الرقابة وفق ما أوضح متابعون للشأن الخدمي، حيث تناقلت بعض الصفحات أخباراً ونشرات عديدة لانخفاض كبير في أسعار الشاورما والفروج (بروستد ومشوي ومسحب) في الأسواق. واعتبر المتابعون أن تناقل هكذا أخبار عبر حسابات “التواصل الاجتماعي” يأتي في مصلحة أصحاب المحال من أجل تخفيف الضغط عليهم، بعد أن وصل سعر سندويشة الشاورما في محال دمشق إلى ألف ليرة، إضافة إلى ترك حالة رضا وتفاؤل لدى المواطن الذي نزل ليتأكد من صحة الأخبار، إلا أنه تفاجأ عندما استقبل أصحاب المحال الموضوع باستهزاء وضحكة على ما سمعه قائلين: اذهبوا واشتروا من “الفيس بوك” وفق ما نقل بعض المواطنين، موضحين أن الأسعار تختلف من محل إلى آخر وترتفع بشكل مزاجي من دون الإعلان عن السعر حسب نشرة “حماية المستهلك”، ما جعلهم يفقدون ثقتهم بمديريات “حماية المستهلك” ولاسيما أن همّها  الأوحد التغني بالضبوط المنظمة التي لاتسمن ولا تغني عن جوع!!.
ولم تكن مفاجأة المواطنين من عدم مصداقية ما نُشر فقط، بل زاد استغرابهم من تصريحات المعنيين في وزارة “حماية المستهلك” التي نفت ما يُشاع عن أي تغيير للأسعار، حيث أكدوا أنه لم يصدر أي قرار عن أي مديرية بهذا الخصوص.
وبدورنا اتصلنا بمعاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال شعيب، الذي بيّن أن هناك انخفاضاً في سعر الفروج وذلك يرجع إلى زيادة عدد المربين بشكل عام، مستبعداً في الوقت نفسه أن يكون الانخفاض مؤقتاً،  موضحاً أن معظم الأسعار التي تُنشر على صفحات التواصل الاجتماعي غير صحيحة، وأن الأسعار الرسمية تُنشر على الصفحة الرسمية لمديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق.
وأشار شعيب إلى أن هناك حملات مكثفة من دوريات الرقابة على جميع الأسواق، مع ضرورة أن يرتقي عنصر حماية المستهلك بعمله وأدائه  وسلوكه إلى مستويات أكثر تطوراً، بحيث لا يقتصر عمله على تنظيم الضبوط والإعلان عن الأسعار والبحث عن التجاوزات، بل معالجة الخطأ وعدم تكراره، داعياً إلى تعزيز ثقافة الشكوى عند المواطن، خاصة وأن من خلاله تمّ ضبط العديد من حالات الغش والفساد والتلاعب في الأسواق.
يُشار إلى أن مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق نظمت خلال الشهر الماضي 672 ضبطاً متنوعاً، منها 272 عدم الإعلان عن السعر و41 بيع زائد و23 بيع مواد منتهية الصلاحية، إضافة إلى مخالفات أخرى. وبلغ عدد الضبوط المصالح عليها 550، كما بلغ عدد الدوريات الموزعة 936 دورية.
علي حسون

عدد القراءات : 3679
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider