دمشق    18 / 11 / 2017
مؤتمر الحوار السوري خارج جدول أعمال بوتين ومصادر تكشف موعده المفترض  استشهاد 4 أشخاص جراء قذائف الإرهاب على حيي الدويلعة والزبلطاني  ماكرون: سأستقبل الحريري كرئيساً للحكومة اللبنانية  ظريف: التحالف السعودي يغرق في مستنقع اليمني  أفضلية تاريخية وأرقام قياسية للريال في أبرز 10 حقائق قبل الديربي  وزير الخارجية القطري: ما حدث لقطر يحدث الآن مع لبنان بطريقة أخرى  روسيا تحذر من خطر هجمات جديدة في أوروبا والولايات المتحدة خلال أعياد رأس السنة  الحريري: أنا في طريقي إلى المطار لمغادرة السعودية  البنتاغون: شراء تركيا منظومات "إس-400" قد يعرقل اقتناءها مقاتلات "F-35"  اكتشاف علمي أمريكي لمعالجة أمراض الدماغ المستعصية  السودان يكشف عن امتلاكه أضخم احتياطي نحاس في العالم  بيانات المصارف متاحة بملفات أكسل للعموم  مدير التسليف الشعبي : التعثر لم يتجاوز المليارين والمكوث سيحد من الإقراض  الخارجية التركية: موقف الناتو من أردوغان وأتاتورك غير أخلاقي  صدام ساخن بين روما ولاتسيو.. ونابولي يختبر قوته أمام ميلان  أنباء عن نقل الأمير متعب و 5 أمراء من الموقوفين إلى المستشفى  موسكو: المشروع الياباني غير واقعي حول تمديد تفويض آلية التحقيق بشأن كيميائي سورية  المجد يلحق الخسارة الأولى بتشرين  بعد يوم من عرقلة المشروع الأمريكي روسيا تعرقل المشروع الياباني  

أخبار سورية

2017-10-17 05:38:30  |  الأرشيف

أنباء عن استبعاد الجربا والمحاميد من الترشح لرئاسة «العليا للمفاوضات»

كشف مصدر قيادي في المعارضة عن استبعاد كل من أحمد الجربا وخالد المحاميد من الترشح لرئاسة «الهيئة العليا للمفاوضات المعارضة».
ونقلت تقارير صحفية عن قيادي في المعارضة السورية، قوله في معرض رده على سؤال بخصوص الأنباء التي ترددت بشأن استقالة المنسق العام للهيئة رياض حجاب، وترشيح أسماء أحمد عاصي الجربا والمحاميد لرئاسة «الهيئة» مكان حجاب، بأن «لا صحة لتلك الأنباء».
وأكد المصدر أن المجتمعين «استبعدوا الجربا والمحاميد فوراً».
وكانت «الهيئة» بدأت اجتماعاتها أول من أمس في الرياض من أجل وضع الشكل الجديد للهيئة، بعد مطالبات دولية وإقليمية بإعادة هيكليتها وإشراك شخصيات جديدة من شأنها أن تجعل «الهيئة العليا» أكثر تمثيلاً للتيارات السياسية «المعارضة».
وذكرت حينها مصادر معارضة أن هذا الاجتماع سيكون مفصلياً في مسار المعارضة بعد أن طلبت السعودية الشهر الماضي إعادة النظر في المتغيرات الدولية، وسيكون الاجتماع «كسر عظم» بين تيار متشدد وآخر معتدل، وأنه من المتوقع أن تترشح ثلاث شخصيات لخلافة حجاب هم نصر الحريري وأحمد الجربا وخالد المحاميد الذي أعلن الشهر الماضي أن الحرب في سورية انتهت وأُقيل على إثرها من «الهيئة».
وأضاف القيادي الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لأسباب خاصة بقوله: إن اجتماعات داخلية برئاسة حجاب تجري في مقر الهيئة في الرياض لمناقشة الأوضاع السياسية الراهنة وتحديد رؤيتها حول توسعة الهيئة وفق وجهة نظرها.
ولفت إلى أن الاجتماع بدأ بوضع رؤية للتوسعة تخص «الهيئة» وتأكيد التمسك بقوة في بيان الرياض1، واتخاذ موقف رسمي حيال الرياض2، وأنه من المتوقع صدور بيان يتم تحديد موقف «الهيئة» من التوسعة حال انتهاء الاجتماعات.

عدد القراءات : 3586

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider