دمشق    19 / 01 / 2018
واشنطن تايمز تكشف عن زيارة وفد عسكري سعودي لإسرائيل  الخارجية تعقيبا على تصريحات تيلرسون: سورية ليست بحاجة إلى دولار واحد من الولايات المتحدة لإعادة الإعمار.. سياسات واشنطن تخلق فقط الدمار والمعاناة  السورية للاتصالات: انخفاض جودة الانترنت نتيجة انقطاع أحد الكوابل البحرية الدولية بين قبرص ومرسيليا  المقداد: سورية ستقابل أي تحرك تركي عدواني أو بدء عمل عسكري تجاهها بالتصدي الملائم  وزير التربية في لقاء مع سانا: تعيين العدد الأكبر من الناجحين في المسابقة الأخيرة.. اتخاذ الإجراءات الكفيلة بضبط العملية الامتحانية  المقداد: أي عملية قتالية تركية ضد عفرين تعتبر عملاً عدوانياً  بعد غياب 7سنوات .. سورية بمعرض فيتور للسياحة في إسبانيا  عفرين تشغل العالم: دمشق تنصبُ فخّاً لـ«الصّلف التركي»  دمشق تعلن موافقتها على حضور اجتماع «فيينا»  تحويل الاقتحام إلى مصيدة للجنود  نيويورك تايمز : السعودية خسرت حرب اليمن ولا تعلن ذلك  هل يواجه الأردن مؤامرة حقيقية؟!.. بقلم: جهاد المومني  عفرين والاستعداد لمواجهة العدوان التركي.. بقلم: خليل موسى  هل تقسمت سورية إلى ديمقراطية ولا ديمقراطية ؟!!.. بقلم : غسان يوسف  "رغم استخدامه القبضة الحديدية... تحالفات "خطيرة" قد تطيح بـ"بن سلمان  إعادة فتح ميناء اللاذقية أمام الملاحة البحرية  مصر.. القبض على شخص يدعي بأنه يتكلم مع الله ويحمل رسالة منه إلى السيسي  الدفاع التركية: عملية عفرين انطلقت ويجب تنفيذها بلا تأخير  بوتين يبحث مع مجلس الأمن الروسي التحضير لمؤتمر سوتشي حول سورية  

أخبار سورية

2017-12-17 06:09:52  |  الأرشيف

المباشرة بصيانة وتأهيل مدخل العاصمة دمشق

بدأت وزارة النقل أعمال صيانة وتأهيل مدخل دمشق الشمالي الغربي ضمن توجيه رئيس مجلس الوزراء ابتداء من عقدة جنود الأسد حتى عقدة الشام الجديدة بطول 5.5 كيلومترات على أن تشمل أعمال الصيانة معالجة طبقة الإسفلت وترحيل الأنقاض على جانبي الطريق ومعالجة التصريف المطري في المواقع التي يتم فيها تجمع المياه المطرية إضافة إلى معالجة الأطاريف على جانبي الطريق.
ويشرف على تنفيذ الأعمال المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية والجهة المتعهدة هي مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية، علما أن الطريق يتبع وزارة الإدارة المحلية(محافظتي دمشق وريف دمشق) وتبنت وزارة النقل أعمال إعادة تأهيل الطريق بشكل كامل نظرا لأهمية هذا الطريق لحركة الدخول والخروج من مدينة دمشق وإليها ما يتطلب إجراء أعمال صيانة لوضع الطريق بالشكل اللائق للمدينة.
وفي السياق قام وزير النقل علي حمود بجولة أمس على واقع أعمال التنفيذ، مؤكداً في تصريح خاص لـ«الوطن» أن الوزارة ستقدم الدعم والتسهيلات اللازمة لإنجاز الطريق بأفضل المواصفات الفنية المطلوبة وبفترة زمنية قياسية نظراً لحيوية الطريق الإستراتيجية كونه المدخل الأساسي للعاصمة دمشق تزامناً مع عشرات آلاف المركبات الداخلة والخارجة من وإلى دمشق.
وأكد حمود أهمية السرعة في إنجاز الأعمال، مع ضرورة عدم وجود فواصل طولية وعرضية ومطبات وأي تجمع للمياه، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإنجاز الطريق لتباشر بعدها هندسة المرور بأعمالها بما في ذلك الدهان الطرقي ووضع الإشارات والشاخصات المرورية والعواكس والمسامير وكل ما يلزم حتى الإشارات التحذيرية، مشيراً إلى تأمين المجابل الزفتية و(القشاطات) وتقديم جميع المستلزمات.
وشدد حمود على ضرورة تنفيذ الطريق بمواصفات فنية عالية وبأعلى معايير السلامة المرورية لتحقيق الغاية والهدف المرجو، مع أهمية إعادة إصلاح المطبات أو إزالتها والتعامل بمرونة مع واقع الأمر.
وفي تصريح لـ«الوطن» قال ممثل شركة الإنشاءات العسكرية عبد الغني قاسم: إن الشركة ستضع جميع الإمكانات لإنجاز الطريق بأسرع وقت ممكن، حيث من المتوقع الانتهاء خلال أسبوعين في حال تم تفريغ الطريق من الازدحام المروري الكثيف الذي يشهده.

عدد القراءات : 3480

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider