دمشق    19 / 07 / 2018
سفن كسر الحصار تبحر اليوم من إيطاليا نحو قطاع غزة  سورية تجري مباحثات مع روسيا حول شراء طائرات إم إس-21  الحجز على أموال رجل أعمال معروف ضمانا لـ20 مليون دولار  (إسرائيل) وسورية على شفير حرب  انتهاء إجلاء المدنيين عن كفريا والفوعة في ريف إدلب الشمالي  الجيش يفرض الاستسلام على إرهابيي نوى.. ويستهدف دواعش حوض اليرموك  الكونغرس الأمريكي يستجوب مترجمة ترامب خلال قمته مع بوتين  معركة الحديدة وتغيير معادلات الحرب في اليمن  بعد نجاح لسنوات.. لماذا تتلقى الإمارات الفشل تلو الآخر؟  الرؤى المتنافسة في أوروبا تهدد بتمزيق الاتحاد الأوروبي  دروس من الاتحاد الكونفيدرالي الألماني.. بقلم: أنس وهيب الكردي  ماذا يعني السحب الاحترازي لهذا الدواء من السوق؟ … «الفالسارتان».. الخلل الحاصل بسبب المادة المستوردة وليس التصنيع المحلي  بعد موافقة الهيئة العامة للشركة على طلب إعفاء بكر بكر من منصبه … لا مدير عاماً لـ«السورية للاتصالات» حتى تاريخه  تقديرات بعودة 35 ألف شخص إلى زملكا وعربين … الجيش يدمي «النصرة» وحلفاءها في ريف حماة الشمالي  مؤشر على قرب خروج التفاوض مع الحكومة إلى العلن … «مسد»: سنفتح مكاتب في أربع محافظات بينها العاصمة  داعش يزعزع سيطرة «قسد» … ورتل لـ«التحالف الدولي» إلى الرقة!  إنهاء الحرب السورية و”الأسد الى الأبد”.. أوراق أميركية وروسيّة مهمّة!  لماذا يتورط حلفاء السعودية بالفساد؟  سورية تنتصر واردوغان يتجرع كأس السم الذي طبخه في شمال سورية  ترامب: العلاقات مع روسيا تحسنت بعد القمة مع بوتين  

أخبار سورية

2017-12-17 06:09:52  |  الأرشيف

المباشرة بصيانة وتأهيل مدخل العاصمة دمشق

بدأت وزارة النقل أعمال صيانة وتأهيل مدخل دمشق الشمالي الغربي ضمن توجيه رئيس مجلس الوزراء ابتداء من عقدة جنود الأسد حتى عقدة الشام الجديدة بطول 5.5 كيلومترات على أن تشمل أعمال الصيانة معالجة طبقة الإسفلت وترحيل الأنقاض على جانبي الطريق ومعالجة التصريف المطري في المواقع التي يتم فيها تجمع المياه المطرية إضافة إلى معالجة الأطاريف على جانبي الطريق.
ويشرف على تنفيذ الأعمال المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية والجهة المتعهدة هي مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية، علما أن الطريق يتبع وزارة الإدارة المحلية(محافظتي دمشق وريف دمشق) وتبنت وزارة النقل أعمال إعادة تأهيل الطريق بشكل كامل نظرا لأهمية هذا الطريق لحركة الدخول والخروج من مدينة دمشق وإليها ما يتطلب إجراء أعمال صيانة لوضع الطريق بالشكل اللائق للمدينة.
وفي السياق قام وزير النقل علي حمود بجولة أمس على واقع أعمال التنفيذ، مؤكداً في تصريح خاص لـ«الوطن» أن الوزارة ستقدم الدعم والتسهيلات اللازمة لإنجاز الطريق بأفضل المواصفات الفنية المطلوبة وبفترة زمنية قياسية نظراً لحيوية الطريق الإستراتيجية كونه المدخل الأساسي للعاصمة دمشق تزامناً مع عشرات آلاف المركبات الداخلة والخارجة من وإلى دمشق.
وأكد حمود أهمية السرعة في إنجاز الأعمال، مع ضرورة عدم وجود فواصل طولية وعرضية ومطبات وأي تجمع للمياه، واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإنجاز الطريق لتباشر بعدها هندسة المرور بأعمالها بما في ذلك الدهان الطرقي ووضع الإشارات والشاخصات المرورية والعواكس والمسامير وكل ما يلزم حتى الإشارات التحذيرية، مشيراً إلى تأمين المجابل الزفتية و(القشاطات) وتقديم جميع المستلزمات.
وشدد حمود على ضرورة تنفيذ الطريق بمواصفات فنية عالية وبأعلى معايير السلامة المرورية لتحقيق الغاية والهدف المرجو، مع أهمية إعادة إصلاح المطبات أو إزالتها والتعامل بمرونة مع واقع الأمر.
وفي تصريح لـ«الوطن» قال ممثل شركة الإنشاءات العسكرية عبد الغني قاسم: إن الشركة ستضع جميع الإمكانات لإنجاز الطريق بأسرع وقت ممكن، حيث من المتوقع الانتهاء خلال أسبوعين في حال تم تفريغ الطريق من الازدحام المروري الكثيف الذي يشهده.

عدد القراءات : 3532
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider