دمشق    23 / 02 / 2018
كازاخستان تطالب خلال جلسة مجلس الأمن حول سورية بتطبيق اتفاقات أستانا بدقة  وزير الخارجية التركي: على روسيا وإيران إبداء الحرص على وقف إطلاق النار  هدنة مرتقبة لمدة 4ايام بالغوطة.. وقف القتال بدءا من منتصف الليلة  استشهاد مدني وإصابة 15 آخرين نتيجة اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق ودرعا.. والجيش يرد على مصدرها  ماكرون وميركل يحثان بوتين على دعم مبادرة أممية للهدنة في الغوطة الشرقية  معارضون سوريون: عسكريون أمريكيون يستعدون لنقل عناصر "داعش" إلى الغوطة الشرقية  الشرطة الصومالية: وقوع انفجارين ورشقات نارية قرب القصر الرئاسي في مقديشو  الغوطة الشرقيّة.. من المنافسة على "القصر" إلى صراع البقاء  المحلل الأمريكي "جيم لوب": "ترامب" انتهك العديد من الخطوط الحمراء  صواريخ مدمرة تستهدف العاصمة دمشق مخلفة دمارا كبيرا  ترامب: إدارتي من أنجح الإدارات في تاريخ الرئاسة الأمريكية  دبلوماسي أمريكي: التعامل مع روسيا بشأن سورية أصبح أكثر صعوبة  رئيس كوريا الجنوبية: لا يمكن أن نعترف بكوريا الشمالية كدولة نووية  كوريا الجنوبية تبرر استقبالها جنرالا كوريا شماليا  المسلحون يستمرون في إعاقة خروج المدنيين من الغوطة الشرقية  إغلاق حقل "الفيل" في ليبيا يرفع سعر النفط  نتنياهو: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس "يوم عظيم"  71 قذيفة استهدفت دمشق وريفها من الغوطة الشرقية  ترامب: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أكثر الصراعات تعقيدا في العالم  

أخبار سورية

2017-12-20 18:01:16  |  الأرشيف

فيديو: هذا ما تخطط له اللجان السورية والروسية

لا يقتصر نشاط روسيا الاتحادية ودعمها لسورية على الجانب العسكري فهي تقدم كافة أشكال المساندة وعلى مختلف المستويات بهدف إنهاء الأزمة ومواجهة الحرب ويعتبر الجنود الروس شركاء في الحرب على الإرهاب لما قدموه من شهداء.
 
 وعن جهود المصالحات الوطنية أشار الوزير علي حيدر خلال حديثة عن الوضع في المنطقة الجنوبية والجنوبية الشرقية من الغوطة الشرقية بريف دمشق بحضور اللواء فيكتور بانكوف من مركز التنسيق الروسي في حميميم أن الوزارة أمام مرحلة جديدة من العمل ولن توفر جهدا لتخفيف المعاناة عن الأهالي المهجرين وتأمين عودتهم إلى قراهم التي استعادها الجيش العربي السوري وحررها من الإرهابيين في الغوطة الشرقية وأن قرار الدولة السورية واضح وصريح في عودة الأهالي إلى كل المناطق عبر مشاريع مصالحات محلية.
 
فيما قال اللواء بانكوف: أن مهمة الجيش السوري بعد القضاء على معظم المجموعات المسلحة هي تأمين عودة الأهالي إلى قراهم ومناطقهم وهذه عملية طويلة ومعقدة وأن بلاده تبذل كل الجهود للمساعدة في حل هذه المسألة لكن هذا الأمر يتطلب جهداً إضافياً نظراً لما لحق بهذه المناطق من دمار وخراب من جراء  التنظيمات الإرهابية.
 
وبين  بانكوف للحضور أنه شاهد شخصيا بعض المناطق المحررة التي تعرضت في جزء كبير منها للدمار بما فيها المدارس والمستوصفات لذلك فإن إنجاز عمليات الترميم مسألة يجب حلها بالجهود المشتركة.
 
وجرى خلال اللقاء توصيف حالة بعض البلدات ونقاش وضعها الأمني وما تحتاج إليه من تأهيل للبنى التحتية بما يتيح إعادة الأهالي بشكل دائم.

عدد القراءات : 3442

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider