الأخبار |
مئات الأسر تعود إلى داريا وتدعو الجميع للعودة وترميم ما دمره الإرهاب  لجنة أممية تطالب النظام السعودي بالإفراج عن معتقلين  اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني تعتمد خطتها للعام القادم: إبراز الوجه الحضاري والقانوني لسورية  سورية تؤكد ضرورة إعلاء واحترام مبادئ القانون الدولي وتحقيق التنمية المستدامة اللازمة للحد من الهجرة اللاشرعية  طهران: برنامج الصواريخ الباليستية يحمي من الأخطار الخارجية وإسرائيل  القوات العراقية تفكك خلية إرهابية في محافظة ديالى  عودة مئات المهجرين السوريين من الأردن عبر مركز نصيب الحدودي  القبض على موظف في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لتورطه بجرائم حرب  ترامب: أدعم ابن سلمان وهو حليف جيد جداً لواشنطن  مادورو يتهم جون بولتون ورئيس كولومبيا بالتآمر لاغتياله  الحكم بسجن محامي ترامب السابق 3 سنوات  طرفا النزاع في اليمن يتفقان على استئناف تصدير النفط والغاز  متى يسحب ترامب القوات الأميركية من سورية؟  لافروف وظريف يبحثان هاتفيا التسوية السورية  الأمم المتحدة: 13 مليون شخص من السكان في سورية يحتاجون إلى مساعدات إنسانية  كأس العالم للأندية..العين يفوز على ويلينغتون النيوزلندي  واشنطن لا تستبعد فرض عقوبات جديدة بسبب تعاون أوروبا مع إيران  موسكو تدعو إسرائيل للنظر في العواقب السلبية لعمليات رام الله على المدنيين  وفد الرياض للمشاورات: التوصل لاتفاق سلام شامل وعادل يرضى به اليمنيون يحتاج مزيدا من الوقت  نيكي هايلي: حكومة السعودية وولي العهد مسؤولون عن قتل خاشقجي ولن يفلت أحد     

أخبار سورية

2017-12-27 13:37:14  |  الأرشيف

ما هي ملفات التفاوض الحساسة قبل خروج المسلحين من بيت جن في ريف دمشق

أكد مصدر ميداني من مركز الجولان للدفاع الوطني لـ "سبوتنيك" أنه يجري الآن تفاوض مع قيادات التنظيمات الإرهابية المسلحة من "جبهة النصرة" والفصائل المسلحة الأخرى، في منطقة بيت جن ومزرعة بيت جن ومغر المير، أو ما يسمى "قرى جبل الشيخ"، قبل خروج المسلحين النهائي من هذه المنطقة
 

وبيّن المصدر أن المفاوضات تدور حاليا للاتفاق على عدة نقاط من أهمها تسليم التنظيمات المسلحة الجيش السوري خرائط الألغام للمنطقة التي زرعها المسلحون في منطقة سيطرتهم، والنقطة الثانية ملف المخطوفين والمفقودين في هذه المناطق، والأسلحة التي سيخرج بها عناصر التنظيمات المسلحة من المنطقة.

وأشار المصدر إلى أن المنطقة تعتبر ساقطة عسكريا من خلال إعلان الفصائل المسلحة في وقت سابق استسلامها بشكل تام، وانضمامها إلى المفاوضات للخروج باتجاه إدلب.

ومن جهته أكد الصحفي أحمد الكناني المختص في شؤون المصالحات أنه من المبكر الحديث عن خروج المسلحين من المنطقة ريثما تتوضح الأمور بشكل أفضل وهذا يتطلب وقت لتطبيق شروط الاتفاق، مشيرا إلى أن تسليم التنظيمات المسلحة لخرائط الألغام يحتاج إلى وقت لأن المناطق التي سيتم تسليمها ذات مساحة كبيرة ويحتاج ذلك لوقت لإنجاز خارطة تفصيلية عن توزع الألغام في هذه المناطق التي تخضع لسيطرة هذه التنظيمات.

وبيّن الكناني أن ملف المفقودين والمخطوفين ملف شائك جدا لوجود عدد كبير من المفقودين والمخطوفين كانوا قد فقدوا في فترات سابقة في قرى جبل الشيخ، مشيرا إلى أن هناك قوائم تحضر بأسماء هؤلاء المخطوفين لمعرفة مصيرهم.

وبحسب كناني، إن النقطة الثالثة من الاتفاق والتي لم تحسم إلى الآن هي كيفية خروج عناصر التنظيمات المسلحة بنوعية السلاح، والصواريخ والذخائر التي استلمتها التنظيمات المسلحة من الجانب "الإسرائيلي" من خلال الدعم المباشر لهم، مبينا أن الاتفاق لا يسمح بخروج عناصر التنظيمات إلا بالسلاح الخفيف مما سيتسبب بمشكلة مع الكيان "الإسرائيلي" في حال استلم الجيش السوري هذه الأسلحة منهم، وهنا سيلجأ عناصر التنظيم إلى أخفاء أي دليل يظهر ارتباط هذه الجماعات مع الكيان "الإسرائيلي".

وفي سياق آخر، قال مصدر من الأهالي إن خلافات حادة بين قيادات هذه التنظيمات في مزرعة بيت جن ونظيرتها في بيت جن، خصوصاً وأن المزرعة تميل للاستسلام وإنهاء الأمر بدرجة أكبر من بيت جن، مشيرا إلى أن كل مشاريع المصالحة سابقاً في مزرعة بيت جن كانت تقابل بالاغتيالات والتصفيات من قبل جيرانهم.

ويشار إلى أن المناطق التي سيتم فيها التسوية تشهد هدوء تام على كامل محاور الاشتباك.

عدد القراءات : 3439
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018