دمشق    18 / 06 / 2018
اليونان وسكوبيا توقعان اتفاقية تاريخية لاسم جديد لجمهورية مقدونيا  إيران ترفع حجم توريد الغاز مقابل الكهرباء وفق عقد مبادلة مع أرمينيا  حركة طالبان ترفض تمديد وقف إطلاق النار في أفغانستان وتعتزم استئناف القتال  طائرة استطلاع للاحتلال الإسرائيلي تقصف مركبة شرق مدينة غزة  "المعارضة ": لن نحضر لقاء جنيف المقبل  سيدة تطعن شخصين جنوب فرنسا صارخة "الله أكبر"  وزير داخلية ألمانيا: لم يعد بوسعي العمل مع ميركل  ميركل تسعى لعقد محادثات بشأن المهاجرين مع دول بالاتحاد الأوروبي  صربيا تقتنص فوزاً ثمينا ً بتغلبها على كوستاريكا بهدف مقابل لا شي  المكسيك تفاجئ حاملة اللقب ألمانيا بهدف مقابل لا شي  المجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على أحياء مدينة البعث بالقنيطرة… والجيش يرد على مصادر إطلاقها  العثور على مشفى ميداني من مخلفات الإرهابيين في بلدة تلدو بريف حمص  الصفدي لدي ميستورا: اتصالات "أردنية أمريكية روسية" لمنع التصعيد جنوب سورية  سويسرا ترغم السيليساو على الاكتفاء بنقطة  الحكومة الإسرائيلية توافق على مشروع قانون يحظر تصوير جنودها  شهداء وجرحى في قصف لطيران التحالف الأمريكي لأحد مواقعنا العسكرية في البوكمال  مقتل وإصابة جنود سعوديين بقصف صاروخي لـ"أنصار الله"  إيفان دوكي يفوز بالانتخابات الرئاسية في كولومبيا  وزير الداخلية الإيطالي: لم نعد ممسحة أقدام أوروبا  

أخبار سورية

2017-12-27 13:37:14  |  الأرشيف

ما هي ملفات التفاوض الحساسة قبل خروج المسلحين من بيت جن في ريف دمشق

أكد مصدر ميداني من مركز الجولان للدفاع الوطني لـ "سبوتنيك" أنه يجري الآن تفاوض مع قيادات التنظيمات الإرهابية المسلحة من "جبهة النصرة" والفصائل المسلحة الأخرى، في منطقة بيت جن ومزرعة بيت جن ومغر المير، أو ما يسمى "قرى جبل الشيخ"، قبل خروج المسلحين النهائي من هذه المنطقة
 

وبيّن المصدر أن المفاوضات تدور حاليا للاتفاق على عدة نقاط من أهمها تسليم التنظيمات المسلحة الجيش السوري خرائط الألغام للمنطقة التي زرعها المسلحون في منطقة سيطرتهم، والنقطة الثانية ملف المخطوفين والمفقودين في هذه المناطق، والأسلحة التي سيخرج بها عناصر التنظيمات المسلحة من المنطقة.

وأشار المصدر إلى أن المنطقة تعتبر ساقطة عسكريا من خلال إعلان الفصائل المسلحة في وقت سابق استسلامها بشكل تام، وانضمامها إلى المفاوضات للخروج باتجاه إدلب.

ومن جهته أكد الصحفي أحمد الكناني المختص في شؤون المصالحات أنه من المبكر الحديث عن خروج المسلحين من المنطقة ريثما تتوضح الأمور بشكل أفضل وهذا يتطلب وقت لتطبيق شروط الاتفاق، مشيرا إلى أن تسليم التنظيمات المسلحة لخرائط الألغام يحتاج إلى وقت لأن المناطق التي سيتم تسليمها ذات مساحة كبيرة ويحتاج ذلك لوقت لإنجاز خارطة تفصيلية عن توزع الألغام في هذه المناطق التي تخضع لسيطرة هذه التنظيمات.

وبيّن الكناني أن ملف المفقودين والمخطوفين ملف شائك جدا لوجود عدد كبير من المفقودين والمخطوفين كانوا قد فقدوا في فترات سابقة في قرى جبل الشيخ، مشيرا إلى أن هناك قوائم تحضر بأسماء هؤلاء المخطوفين لمعرفة مصيرهم.

وبحسب كناني، إن النقطة الثالثة من الاتفاق والتي لم تحسم إلى الآن هي كيفية خروج عناصر التنظيمات المسلحة بنوعية السلاح، والصواريخ والذخائر التي استلمتها التنظيمات المسلحة من الجانب "الإسرائيلي" من خلال الدعم المباشر لهم، مبينا أن الاتفاق لا يسمح بخروج عناصر التنظيمات إلا بالسلاح الخفيف مما سيتسبب بمشكلة مع الكيان "الإسرائيلي" في حال استلم الجيش السوري هذه الأسلحة منهم، وهنا سيلجأ عناصر التنظيم إلى أخفاء أي دليل يظهر ارتباط هذه الجماعات مع الكيان "الإسرائيلي".

وفي سياق آخر، قال مصدر من الأهالي إن خلافات حادة بين قيادات هذه التنظيمات في مزرعة بيت جن ونظيرتها في بيت جن، خصوصاً وأن المزرعة تميل للاستسلام وإنهاء الأمر بدرجة أكبر من بيت جن، مشيرا إلى أن كل مشاريع المصالحة سابقاً في مزرعة بيت جن كانت تقابل بالاغتيالات والتصفيات من قبل جيرانهم.

ويشار إلى أن المناطق التي سيتم فيها التسوية تشهد هدوء تام على كامل محاور الاشتباك.

عدد القراءات : 3439
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider