دمشق    20 / 01 / 2018
حميميم: تواصل الأنشطة الرامية إلى تسوية سلمية في سورية  بونداريف: أستبعد أن تنفذ تركيا عملية عسكرية للقضاء على الأكراد أو لاحتلال أراض سورية  ترامب يمدد السماح بمراقبة الأجانب  السيطرة على حريق بالكلية البحرية العسكرية في سان بطرسبورغ  «قارة المستقبل».. إلى أين وصل صراع الشرق الأوسط على أفريقيا؟  كلام عنيف من ملك الأردن إلى محمد بن سلمان  ماذا عن مشروع أمريكا في سورية !؟  الجيش يسيطر على قرى جديدة بريف إدلب وصولا إلى مطار أبو الضهور ويستعيد قرية أم تينة بريف حلب  البرلمان العراقي يفشل في التصويت على مقترح تأجيل الانتخابات  تركيا تعتقل 54 أجنبيا يشتبه بانتمائهم لـ"داعش"  تعزيزات عسكرية تركية جديدة تصل إلى الحدود مع سورية  أنصاري حول أحداث عفرين: أي أعمال عسكرية يمكن أن تؤثر على التسوية السياسية للنزاع  مقتل4 جنود سعوديين برصاص قناصة "أنصار الله" في جازان  العبادي يؤكد ضرورة الالتزام بحدود إقليم كردستان وحصر تصدير النفط على الحكومة الاتحادية  الدفاع الروسية: اتهامات واشنطن لدمشق باستخدام الكيميائي تستند لإشاعات شبكات التواصل الاجتماعي  الدفاع الروسية: رئيس هيئة الأركان الروسية يبحث مع نظيره الأمريكي الوضع في سورية  الخارجية الروسية: موسكو تتابع عن كثب تطورات الوضع في عفرين  الأردن وأستراليا يتفقان على تعزيز التعاون العسكري  مؤتمر الحوار الوطني يعقد في سوتشي 30 يناير/كانون الثاني  قوات سورية الديمقراطية تنفي تقدم القوات التركية في عفرين.. وتعلن وجود ضحايا جراء عمليات القصف  

أخبار سورية

2017-12-30 23:05:30  |  الأرشيف

إخراج جثامين 115 مدنياً وعسكرياً أعدمهم "داعش" من مقبرة جماعية بالرقة

انتهت اليوم عملية إخراج جثامين الشهداء المدنيين والعسكريين من إحدى المقبرتين الجماعيتين بريف الرقة.
 
وأقدم تنظيم "داعش" الإرهابي على إعدامهم خلال سيطرته على المنطقة. وبين أحد القادة الميدانيين أنه تم اخراج جثامين 115 شهيداً من المقبرة الجماعية الواقعة قرب بلدة الواوي التابعة لناحية دبسي عفنان.
 
وجرى نقل الجثامين إلى المشفى العسكري بحلب لاستكمال الإجراءات القانونية. وأضاف أحد القادة أنه تم التعرف على أسماء عدد من الشهداء والجهود مستمرة للتعرف على البقية.
 
وأشار مدير ناحية دبسي عفنان إلى أنه بعد الانتهاء من اخراج جثامين الشهداء من المقبرة الجماعية الأولى تم الانتقال إلى المقبرة الجماعية الثانية.
 
وأضاف أن ذلك تم استناداً إلى المعلومات التي ذكرها الأهالي العائدون لقراهم عن مكان وجودها بالقرب من صوامع الحبوب على مسافة 7 كم الى الجنوب الشرقي من ناحية دبسي عفنان.
 
وذكر حسين عبود الدهرمن أهالي ناحية دبسي عفنان أن إرهابيي "داعش" أقدموا منتصف عام 2014 على إعدام اعداد كبيرة من المدنيين والعسكريين وتركوا الجثامين في العراء.
 
ومنع الإرهابيون الأهالي من دفن الجثث مشيراً الى أنه لاحقاً قام بعض الأهالي ليلاً بتجميع الجثامين ودفنها على عجل خفية عن عناصر التنظيم التكفيري ما عرضهم لعقاب قاس على أيدي إرهابيي "داعش" بعد انكشاف الأمر.

 

عدد القراءات : 3432

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider