دمشق    18 / 06 / 2018
اليونان وسكوبيا توقعان اتفاقية تاريخية لاسم جديد لجمهورية مقدونيا  إيران ترفع حجم توريد الغاز مقابل الكهرباء وفق عقد مبادلة مع أرمينيا  حركة طالبان ترفض تمديد وقف إطلاق النار في أفغانستان وتعتزم استئناف القتال  طائرة استطلاع للاحتلال الإسرائيلي تقصف مركبة شرق مدينة غزة  "المعارضة ": لن نحضر لقاء جنيف المقبل  سيدة تطعن شخصين جنوب فرنسا صارخة "الله أكبر"  وزير داخلية ألمانيا: لم يعد بوسعي العمل مع ميركل  ميركل تسعى لعقد محادثات بشأن المهاجرين مع دول بالاتحاد الأوروبي  صربيا تقتنص فوزاً ثمينا ً بتغلبها على كوستاريكا بهدف مقابل لا شي  المكسيك تفاجئ حاملة اللقب ألمانيا بهدف مقابل لا شي  المجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على أحياء مدينة البعث بالقنيطرة… والجيش يرد على مصادر إطلاقها  العثور على مشفى ميداني من مخلفات الإرهابيين في بلدة تلدو بريف حمص  الصفدي لدي ميستورا: اتصالات "أردنية أمريكية روسية" لمنع التصعيد جنوب سورية  سويسرا ترغم السيليساو على الاكتفاء بنقطة  الحكومة الإسرائيلية توافق على مشروع قانون يحظر تصوير جنودها  شهداء وجرحى في قصف لطيران التحالف الأمريكي لأحد مواقعنا العسكرية في البوكمال  مقتل وإصابة جنود سعوديين بقصف صاروخي لـ"أنصار الله"  إيفان دوكي يفوز بالانتخابات الرئاسية في كولومبيا  وزير الداخلية الإيطالي: لم نعد ممسحة أقدام أوروبا  

أخبار سورية

2018-01-11 22:15:03  |  الأرشيف

قريباً في الشوراع الدمشقية .. الباكسي للنقل الداخلي


                         
 

“باكسي” ليس ماركة لمنتج استهلاكي، وإنما تجربة جديدة لتوفير خدمة النقل الداخلي النظيف والصديق للبيئة من خلال تشغيل دراجات كهربائية لنقل المواطنين داخل أحياء مدينة دمشق وبشكل خاص في المدينة القديمة والأحياء الأخرى.

مدير هندسة المرور والنقل في محافظة دمشق عبد اللـه عبود بيّن أن صاحب المشروع تقدم بالفكرة لمحافظ دمشق بشر الصبان وتمت دراستها وتبين أنها قابلة للتطبيق ومن شأنها تقديم خدمة جيدة لأبناء دمشق.

وقال: قمنا بوضع الأسس العملية لتنفيذ هذه التجربة التي تعتمد على تشغيل مجموعة من الدراجات الكهربائية في نقل المواطنين داخل المدينة وربما البضائع في دمشق القديمة والأسواق، وتم تحديد الشروط الواجب الالتزام بها، وسيتم تقديم لوحات وبطاقات خاصة لهذه الدراجات من مديرية هندسة المرور لتسهيل حركة هذه الدراجات. وأوضح عبود أنه يجب أن تكون هذه الدراجات مؤمناً عليها وعلى السائق والركاب، وهناك لباس موحد للسائقين لهذه الدراجات، وسيكون هناك ممرات خاصة بهذه الدراجات، ويمكن أن تنقل راكباً أو راكبين وهي من نوع 3 عجلات، ونحن الآن بانتظار صاحب الفكرة للبدء في تنفيذها، وسيتم تقييم هذه التجربة بعد فترة لمعرفة مدى نجاحها.

بشار أبو قورة صاحب التجربة قال: تأتي فكرة هذا المشروع من حاجة دمشق إلى وسيلة مواصلات آمنة ونظيفة واقتصادية وسهلة الحركة وذلك في ضوء ارتفاع أجور المواصلات والازدحام والتلوث الذي تعانيه المدينة، قمنا بشراء الدراجات الكهربائية وتم التعديل عليها لتصبح بثلاث عجلات ولها مظلة ومحرك كهربائي وهي نوعان نوع ينقل راكب واحد والنوع الآخر ينقل راكبين، وبالتعاون مع هندسة المرور تمت دراسة المشروع ووضعت الأسس العملية لانطلاقه ويفترض أن نباشر قريباً خلال أيام فور توافر السائقين لأننا نعاني من عدم وجود سائقين.

وتابع: يهدف المشروع إلى توفير خدمة النقل في وسط المدينة وإلى جميع الأحياء المنبسطة لأن هذه الدراجة لا يمكنها الصعود إلى مناطق مرتفعة وستكون الفائدة الأكبر في الأحياء ذات الشوارع الضيقة. موضحاً: فتح الباب 50 ليرة سورية سعر كل دقيقة 25 ليرة لافتاً إلى أنه لكل دراجة عداد زمني.

عدد القراءات : 3420
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider