دمشق    22 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  أميركا توسّع عملها العسكري في تونس  مقتل وإصابة عدد من عسكريي نظام بني سعود ومرتزقته بقصف صاروخي يمني  الجيش يسحق الحرفيين بسباعية في افتتاح الدوري السوري  عباس: مستعدون لمفاوضات سرية مع إسرائيل  ماكرون خلال لقائه عباس: فرنسا تدين سياسة الاستيطان الإسرائيلية  الأمم المتحدة: اليمنيون يهلكون جوعا جماعات وفرادى  بومبيو: سنرد على أي هجوم من طهران حتى لو كان عبر وكلائها  هيومن رايتس تتهم الرياض بمحاولة إلغاء تحقيق بجرائم حرب باليمن  الملك عبد الله الثاني للإسرائيليين: هذه شروط السلام  الدفاع التركية: رسمنا مع الوفد الروسي حدود المنطقة منزوعة السلاح بإدلب  فيديو مسرب يظهر تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلب  الجيش يواصل عملياته لتحرير بادية السويداء ويضيق الخناق على بؤر إرهابيي داعش في تلول الصفا  بومبيو: سنتخذ إجراءات ضد فنزويلا خلال أيام  تعيين ريهانا في منصب سفيرة  

أخبار سورية

2018-01-12 12:04:12  |  الأرشيف

وعودٌ بالارتقاء بالواقع المائي والكهربائي في السويداء خلال جولة وزيرا الكهرباء والموارد المائية

بحث وزيرا الموارد المائية والكهرباء المهندس نبيل الحسن والمهندس محمد زهير خربوطلي مع عامر العشي محافظ السويداء والمعنيين في القطاعين المذكورين أمس واقع الاحتياجات المائية والكهرباء وسبل تحسينهما والسبل والمعوقات التي تعترض العمل وإيجاد الحلول الناجعة لها بما يلبي احتياجات المواطنين من المياه لأغراض الشرب والتنمية الزراعية والطاقة الكهربائية.
 
وأشار وزير الموارد المائية إلى أن تأمين مياه الشرب للمواطنين في المحافظة  تأتي من ضمن أولويات عمل الوزارة باعتبار أن المحافظة تفتقر إلى الموارد المائية الدائمة والسدود فيها تعتمد على كمية الهاطل المطري وذلك من خلال العمل على حفر المزيد من الآبار وتجهيزها بكل ما يلزم.
 
ولفت الحسن إلى أن الوزارة بصدد تنفيذ ثاني أكبر سدة مائية في سورية وذلك في قرية لاهثة وأن دراسة إقامة محطات معالجة للصرف الصحي في كل من مدينتي شهبا وصلخد في لمساتها الأخيرة وأن المسألة المهمة هي رسم استراتيجية مائية جديدة للمحافظة على المدى البعيد.
 
ووعد وزير الموارد بتأمين رافعة تلسكوبية لسحب وتنزيل الآبار بالإضافة إلى استعداد الوزارة تقديم التمويل اللازم لدعم المشاريع المائية في التجمعات السكانية على مساحة المحافظة وتأمين التمويل اللازم لاستكمال محطات المعالجة المباشر بها وإنجاز جميع الآبار المخصصة لأغراض التنمية الزراعية.‏
 
من جانبه أشار وزير الكهرباء إلى التحسن الكبير في واقع الكهرباء على مستوى القطر الذي تزامن مع انتصارات الجيش على الإرهاب وإعادة تأهيل المحطات التي خرجت عن الخدمة في أوقات سابقة لافتاً الى زيادة الواردات من الغاز والفيول ما انعكس إيجاباً على استقرار التيار الكهربائي وتقليل ساعات التقنين وأشار خربوطلي إلى أن محطة كهرباء ظهر الجبل التي تبلغ استطاعتها 66 / 20 / ك. ف ستوضع في الخدمة في منتصف العام الحالي بكلفة ملياري ليرة سورية وزيادة استطاعة محطة الكوم من 20 ميغا إلى 30 ميغا بكلفة 500 مليون ليرة.
 
مشيراً إلى أنه عندما تتوفر الظروف المناسبة سيتم على إعادة تغذية المحافظة عن طريق خط الدير علي الشيخ مسكين وصولاً إلى محطة الكوم وعندما تتطلب المحافظة كميات إضافية من الكهرباء لن ندخر جهداً في تأمينها.
 
بدوره محافظ السويداء استعرض حاجة المحافظة إلى زيادة عدد الآبار المخصصة لمياه الشرب وزيادة عدد الخطوط الكهربائية المحيدة عن التقنين خدمة لآبار مياه الشرب وإعادة تأهيل عدد من الآبار في بادية المحافظة ورفد المحافظة بمجموعات توليد جديدة مؤكداً ضرورة تأمين التمويل اللازم لمشاريع المياه والصرف الصحي.‏
 
وكان الوزيران وصحبهما زاروا عدداً من المشاريع الكهربائية والمائية التي تنفذ على ساحة المحافظة واطلعا على واقع ونسب إنجاز العمل فيها.‏
عدد القراءات : 3478
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider