دمشق    22 / 01 / 2018
خبير أمريكي: فروع داعش الثمانية حول العالم تتبنى تكتيك التنظيم في العراق وسورية  عدوان تركي يستهدف عفرين..«الوحدات» من دون حلفاء... و«رضى» إقليمي ودولي  نتنياهو للرئيس الفلسطيني: لا بديل عن الدور الأمريكي في قيادة عملية السلام  الرئاسة التركية: تركيا ليست مهتمة باحتلال أي جزء من سورية  فلسطينيون يحرقون صور نائب الرئيس الأمريكي  دورية إسرائيلية تخترق الأراضي اللبنانية وتحاول خطف مواطن  مساعي «لملمة» الحلفاء تتعثّر: عدن على عتبة صراع عسكري؟  فرنسا (وحيدة) تقود معسكر معارضي «العملية»  حواجز الضفة: اختاروا «السيّئ»... لأن «الأسوأ» جاهز دوماً  الولايات المتحدة في عطلة إجبارية مؤقتة  سنة نجاح لترامب في المعلوماتية …وقلق من شيفرة الـ«سوشال ميديا»  بسبب العدوان التركي.. أطفال مذعورون وشوارع خالية في عفرين  الأدالبة يرفضون زواج السوريات من «المهاجرين»  أكاديميون: مؤتمر الحوار لن يحسم هوية سورية المقبلة  عفرين.. نهاية تحالف.. بقلم: عمار عبد الغني  «المركزي للإحصاء»: 31 بالمئة من السوريين غير آمنين «غذائياً» و23 بالمئة آمنون والبقية معرضون لانعدام الأمن الغذائي  اليوم تبدأ عودة أهالي البويضة بريف العاصمة … الجيش مستمر بدحر «النصرة» في ريفي إدلب وحلب  السعودية تعبث في الساحة الفلسطينية.. رشى مالية واستدعاءات تحريضية  أين ذهب الأطفال الذين أنجبهم مقاتلو «داعش» بالاغتصاب؟  واشنطن تستنزف أنقرة «بغصن الزيتون» كسباً للوقت .. بقلم: روزانا رمال  

أخبار سورية

2018-01-13 04:29:23  |  الأرشيف

واشنطن: إصلاح دستوري وانتخابات... شرط لإعادة الإعمار

أكد نائب وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، أن أي تعديلات قد تطرأ على دستور البلاد يجب أن تصاغ على الأرض السورية وعبر توافق بين السوريين. وأشار خلال حديثه في ندوة في دمشق إلى أن «بعض الدول أرادت استخدام المؤتمرات والمبعوثين الدوليين المعنيين بالوضع السوري لتحقيق مكاسبها بالسياسة لكونها فشلت في تحقيقها عسكرياً».

ورأى أن تردد المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا في المشاركة في مؤتمر «الحوار الوطني» في سوتشي، والذي «يمثل أبناء الشعب السوري هو عمل غير مسؤول يتناقض مع مهمته». وحول الوضع في المناطق التي تسيطر عليها «قوات سوريا الديموقراطية»، رأى أن «الأكراد الذين ارتضوا الارتباط بمصالح الولايات المتحدة هم من يفتح الباب أمام تركيا للتدخل في الشؤون الداخلية السورية». وقال إن «كل من يتواطأ ضد الوطن مع الإرهاب وأعداء سوريا وخاصة مع إسرائيل، من أي مكون كان، هم خونة وقتلة».
وجاءت تصريحات المقداد بعد يوم على حديث نائب وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد، الذي اعتبر أنه لن يكون هناك أي انتصار عسكري في سوريا من دون تحقيق الانتقال السياسي. وأوضح خلال استجوابه من قبل النواب في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، أن المقاربة الأميركية بخصوص إيجاد حل للأزمة السورية لاقت دعماً كبيراً من المجتمع الدولي، لافتاً إلى أن «هناك إجماعاً دولياً يدعم ضرورة عدم الاعتراف بشرعية أي شيء قد يحدث في سوريا خارج انتخابات وإصلاح دستوري موثوق فيه، وهذا يعني عدم الاعتراف بأي انتصار سواء لموسكو أو النظام». وشدد على أن المجتمع الدولي تعهد بعدم تقديم أي مبالغ لدعم إعادة الإعمار، إذا لم يحدث الإصلاح والانتخابات. وأشار إلى أن جزءاً من تحقيق الاستقرار في مناطق سيطرة «قسد» سيكون عبر «خلق نوع جديد من الهياكل السياسية، القائمة على الحكم المحلي الذي يضم مزيجاً متعدد الأعراق من التركمان والأكراد والعرب».

عدد القراءات : 3462

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider