دمشق    15 / 08 / 2018
البنتاغون يتسلم 55 صندوقا تحوي رفات جنود أمريكيين قتلوا في الحرب الكورية  تركيا: لا نرغب بحرب اقتصادية مع أمريكا لكننا لن نقف مكتوفي الأيدي أمامها  إيطاليا: انهيار جسر جنوة سببه "خطأ بشري"  اليابان تستعد لكارثة طبيعية وترفع مستوى الخطر إلى الرابع  إيران لن تتنازل عن أي حق لها في بحر قزوين  زاخاروفا: انتهاء عملية إجلاء المجموعات المسلحة "الرافضة للتسوية" من درعا  مجموعة بحر قزوين تعقد اجتماعها الأول بأذربيجان في نوفمبر  غرفة تجارة الأردن تدعو لبناء شراكات مع القطاع الخاص السوري للمساعدة في إعادة الإعمار  النفط يتراجع مع زيادة مخزونات الخام الأمريكية  وحدات من الجيش تدمر تجمعات ومقرات للإرهابيين في ريف إدلب الجنوبي  جائزة الدولة التقديرية للدكتور محمود السيد والفنانة أسماء فيومي والأديب نزيه أبو عفش  وزير التعليم العالي يصدر قراراً باسم مجلس التعليم يتجاوز فيه الدستور.. فأين الجهات الوصائية؟  روحاني: قمة قزوين حققت إنجازا كبيرا حول الأمن في منطقة بحر قزوين  زاخاروفا: الأمم المتحدة تدعم التضليل حول "الخوذ البيضاء" على أنهم "نشطاء إنسانيين وشجعان"  الخارجية الروسية: روسيا تأمل بتطبيع العلاقات مع اليونان  خلافات تهز الكابنيت الإسرائيلي بشأن التهدئة مع "حماس"  الرئاسة التركية تحدد موعد لقاء بوتين وأردوغان وروحاني  ميركل تشدد في اتصال هاتفي مع أردوغان على أهمية قوة الاقتصاد التركي بالنسبة لبلادها  مندوب إيران الجديد يبدأ نشاطه لدى الأمم المتحدة في جنيف  أمير قطر: سنستثمر 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا  

أخبار سورية

2018-01-14 21:02:54  |  الأرشيف

مؤتمر “المشروع الوطني للإصلاح الإداري” يختتم أعماله: تطوير منظومة العمل في مختلف جهات القطاع العام

اختتمت اليوم أعمال مؤتمر “المشروع الوطني للإصلاح الإداري، مقومات النجاح في سورية ما بعد الحرب” الذي نظمته على مدى يومين الجمعية السورية البريطانية التي يترأسها الدكتور فواز الأخرس وذلك على مدرج جامعة دمشق.
 
وتناول المشاركون بالمؤتمر في يومه الثاني بالنقاش والتحليل دور المشروع الوطني للإصلاح الإداري في تطوير منظومة العمل في مختلف جهات القطاع العام ولا سيما في القطاعات التعليمية والقضائية والإعلامية والزراعية والمالية والإدارة المحلية والبيئة.
 
وسلط المشاركون الضوء على آليات معالجة الخلل في البيئة الإدارية للقطاعات المذكورة وأهمية التأهيل والتدريب والتركيز على سيادة القانون والابتعاد عن الروتين في التطوير الوظيفي والاستفادة من تجارب الدول الأخرى في مجال التنمية والإصلاح الإداري.
 
وفيما يتعلق بالسياسة المالية ركز المشاركون على ضرورة تفعيل منظومة الدفع الالكتروني وإصلاح النظام الضريبي والجمركي ووضع قانون ضريبي موحد بما يحقق الجباية الأفضل وفي مجال الزراعة أكد المشاركون على معالجة التشابكات في الجهات الزراعية المتشابهة.
 
وحول أثر المشروع في الإعلام بحث المشاركون الآليات المناسبة للاهتمام بالكفاءات الإعلامية وتوفير الدعم اللازم لقطاع الإعلام وإعداد قوانين خاصة بوزارة الإعلام تلائم طبيعة العمل الإعلامي.
 
وبالنسبة للعمل القضائي أشار المتحدثون إلى أهمية استكمال إجراءات أتمتة العمل القضائي وتحديث القوانين وترسيخ استقلال السلطة القضائية ومحاربة مكامن الفساد بأشكاله كافة.
 
وحول الإدارة المحلية والبيئة طالب المشاركون بتطوير آلية العمل باتجاه اللامركزية وترسيخ مفهوم المواطنة والعدالة الاجتماعية ووضع خطة استثمارية لجميع المناطق السورية وتطوير المدن الصناعية فيها.
 
وبالنسبة للقطاع التربوي ركز المتحدثون على ضرورة وضع سياسة تربوية عامة وتطوير المناهج بالشكل الأمثل وتعزيز سياسة الاستيعاب الجامعي وتطوير التعليم الافتراضي وإطلاق مشروع “الديوان الالكتروني” القائم على أتمتة المعاملات في مديريات وزارة التربية بهدف تسريع وتيرة إنجاز هذه المعاملات.
 
شارك في المؤتمر خبراء ومختصون ومسؤولون تنفيذيون وأساتذة جامعات وعدد من أعضاء مجلس الشعب.
عدد القراءات : 3510
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider